كل ما تريد معرفته عن منصة "Quibi" الجديدة لبث المحتوي الترفيهي



في ظل ساعات طويلة من البقاء بالمنزل للوقاية من فيروس كورونا زادت الحاجة إلي قتل الملل ومحاولة مليء وقت الفراغ من خلال الدردشة مع الأصدقاء أو ممارسة الألعاب وكذلك مشاهدة الأفلام والمسلسلات من خلال منصات بث المحتوي الترفيهي، ونتيجة لذلك أصبحت المنافسة علي أشدها بين المنصات المتاحة مثل Netflix، HBO، Amazon Video والعديد من الخدمات الأخري، وفي ظل تلك المنافسة الشديدة والسوق المزدحم ظهرت إلي النور منصة جديدة مؤخراً تُدعي "Quibi" والتي تم إطلاقها رسميا مطلع هذا الشهر من أجل منافسة تلك الخدمات العملاقة وإستغلالاً لدعوات البقاء للمنزل نتيجة أزمة كورونا حول العالم بالوقت الحالي، ومن خلال مقال اليوم سنتعرف معاً علي كل التفاصيل المتاحة حول تلك المنصة وتكلفتها و نوعية المحتوي الذي تقدمه.


علي عكس المنصات الأخري التي تقدم محتوي كامل من الأفلام والمسلسلات، جاءت منصة "Quibi" ببعض الأمور الجديدة، حيث أنها موجهة بالأساس للمحتوي القصير والذي لا تتعدي مدته 10 دقائق بهدف أن يتمكن المستخدمون من مشاهدة المحتوي علي هواتفهم الذكية بأي وقت علي مدار اليوم سواء خلال المواصلات  أو الأماكن العامة أو في فترات الراحة سواء في العمل أو الدراسة و يتنوع ذلك المحتوي بين مسلسلات و أفلام أو حتي مقابلات وحوارات مع النجوم العالمية، ولهذا السبب تم تسمية المنصة بهذا الإسم حيث يعد الإسم هو إختصار لجملة "Quick Bites" بالإنجليزية في إشارة إلي مقاطع الفيديو القصيرة السريعة.


ومن أجل هذا الهدف تم إطلاق المنصة رسمياً مطلع شهر إبريل الحالي كتطبيق للهواتف بنظام أندرويد وأيضاً iOS، وجاءت المنصة بحوالي 50 عرض مبدئي من أفلام ومسلسلات علي أن تزيد تلك العروض لتصل حوالي 170 عرض متاح للمشاهدة علي مدار العام الحالي حسبما أعلن القائمون علي المنصة بالتعاون مع شركات عالمية شهيرة لإنتاج الأفلام مثل والت ديزني وسوني وآخرين، ويُمكن للمستخدمين تحميل تطبيق المنصة من خلال متجر التطبيقات مجاناً علي هواتفهم ثم الإشتراك في الخدمة من داخل التطبيق، لكن حتي الآن تقتصر إمكانية مشاهدة عروض المنصة فقط للمستخدمين داخل الولايات المتحدة الأمريكية مع وجود نية للتوسع بشكل أكبر مستقبلاً بجانب وجود نية لإطلاق تطبيق خاصة بالمنصة للشاشات الذكية منتصف هذا العام.


ومن مميزات المنصة أيضاً هي المحتوي الرائع حيث سيتم أيضاً بث بعض الأفلام والمسلسلات مع تقسيمها إلي أجزاء صغيرة تتراوح بين 7 إلي عشر دقائق لكل منها بجانب تعاقد المنصة مع بعض الخدمات الأخبارية مثل CNN و TMZ من أجل تقديم مقاطع فيديو تحمل أحدث الأخبار العالمية كبرنامج يومي تحت إسم "Daily Essentials"، أما عن تجربة المشاهدة فتوفر المنصة أيضاً خاصية رائعة وهي إمكانية المشاهدة بأكثر من وضع علي الهاتف سواء وضع رأسي "Portrait" أو وضع  أفقي "Landscape" للهاتف وفي كلا الوضعين يُمكنك المشاهدة بكامل الصورة أي أنه لا يتم تدوير الفيديو فقط بل يتم البث بكامل الشاشة بالإضافة أيضاً لإمكانية حفظ  مقاطع الفيديو للمشاهدة خلال السفر أو أثناء عدم توافر إتصال الإنترنت.

ماذا عن تكلفة الأشتراك؟



أما عن الإشتراك بالمنصة، فهي توفر خطتين للإشتراك الأولي بحوالي 5 دولار أمريكي شهرياً وتضمن بعض الإعلانات أثناء المشاهدة بواقع 2 فاصل إعلاني بكل فيديو، أما في حال رغبت في التخلص من الإعلانات تماماً، فيُمكنك الإشتراك بالخطة الأخري بحوالي 8 دولار أمريكي وفي كلا الحالتين يُمكنك الإستمتاع بتجربة مجانية لمدة 3 شهور قبل بداية الدفع.

بالتأكيد فكرة عمل المنصة تعد ممتازة ومبتكرة إلي حد كبير لكن حتي الآن يقف توفرها للهواتف الذكية فقط وعدم توافرها خارج الولايات المتحدة كعامل رئيسي في تقييمها بالمقارنة مع المنصات الأخري الأكثر إنتشاراً، وإن كانت المنصة أقرب لفكرة عمل مواقع التواصل مثل فيسبوك ويوتيوب والتي أيضاً تقدم محتوي قصير عن طريق المشاركة بين المستخدمين.

ليست هناك تعليقات: