دليلك لاختيار كارت الشاشة المناسب للاب توب



بما أن المعالج المركزي هو العقل والمخ المدير لكل شيء في الكمبيوتر والمسؤول الأول عن إدارة الأوامر وإنجاز المهام وتعزيز مستويات الأداء مع الألعاب وبرامج الأعمال، إذن يعتبر المعالج الرسومي (كارت الشاشة) أحد فصوص هذا المخ، والمسؤول الأول عن عرض الصور والفيديو والرسوم المتحركة على شاشة العرض، كما يسمح بإجراء عمليات حسابية رياضية كثيفة ومعقدة للغاية، مما يتيح للمعالج المركزي فرصة الاهتمام بإنجاز المهام والأوامر الأخرى.

في حين أن المعالج المركزي يحتوي على عدد قليل من نوى المعالجة ومع كل نواة إضافية يرتفع سعره بشكل واضح، إلا أن وحدة المعالجة الرسومية أو كما نلقبها كارت الشاشة تحتوي على مئات أو غالباً الآلاف من النوى، مصممة على التكيف والتعامل بأفضل شكل ممكن مع جميع المهام الموكلة إليها. والآن نأتي للسؤال الأكثر أهمية، كيف تختار المعالج الرسومي المناسب بالحواسيب المحمولة ؟

أولاً، تذكر أن المعالج الرسومي في اللاب توب ليس من الخيارات المفتوحة أمام المستخدم، فبمجرد شراؤك للاب توب، لن تتمكن من تغيير المعالج الرسومي بعد ذلك، ولذلك عليك معرفة نوع المعالج الرسومي المتواجد في اللاب توب قبل شراءه، والتأكد من أن هذا المعالج الرسومي يتطابق بشكل مناسب مع جميع أعمالك وسيلبي كافة احتياجاتك.


 

ما هو الفرق بين المعالجات الرسومية المدمجة والمنفصلة 



 
المعالجات الرسومية تأتي بهيئتان لا ثالث لهما، الأولى وهي فئة المعالجات الرسومية المدمجة في قلب رقاقة المعالج المركزي وتُعرف بــ iGPU، وهي تشارك المعالج المركزي في الاستعانة بذاكرة الوصول العشوائي الخاصة بالنظام. بينما المعالجات الرسومية المنفصلة تأتي على هيئة بطاقة إلكترونية خاصة بنفسها مثل التي أمامكم بالصورة السابقة، وهي تحتوي على شرائح من ذاكرة الفيديو رام على ظهرها والتي نلقبها VRAM (مجموعة الشرائح التي باللون الأسود في المثال السابق)، وبهذا الشكل هي تترك ذاكرة الوصول العشوائي (الرامات) دون مساس.

قد يهمك: معلومات مهمة يجب معرفتها قبل شراء كرت شاشة انفيديا او AMD
 
تمتاز المعالجات الرسومية المنفصلة بقوة الأداء الأعلى في التعامل مع الرسوميات المعقدة، وتتفوق في كل مرة على المعالجات الرسومية المدمجة بفضل ذاكرة الفيديو الخاصة بها التي تتيح القدرة على تشغيل الألعاب الحديثة ومعالجة الصور عالية الدقة والتعامل بشكل أفضل مع مجموعة برامج وتطبيقات الأعمال الاحترافية مثل برامج المونتاج وتحرير الفيديو أو برامج الرندر والنمذجة ثلاثية الأبعاد. ولهذا السبب، إذا كنت تخطط لتشغيل بعض عناوين الألعاب الحديثة والاستمتاع بسرعة الأداء وجودة الرسوميات، يجب ألا تتنازل أبداً عن لاب توب يتمتع ببطاقة رسومية منفصلة من AMD أو NVIDIA.

ما هي فئة المعالجات الرسومية التي تناسبك ؟ 



 
إذا كنت مقبل على شراء لاب توب جديد وليس لديك خلفية كبيرة عن هذا العالم الشاسع المتجدد كل يوم عن الآخر، فستلاحظ أن هناك أسماء وارقام كثيرة للمعالجات الرسومية. هذه المسميات هي للدلالة عن الفئة التي تنتمي إليها، وإلى أي نوع من الأعمال والاستخدامات يتم توجيهها. بينما توحي الأرقام برقم الجيل الذي تنتمي إليه المعالجات الرسومية، كما توحي أيضاً بمدى قوتها.

على سبيل المثال، فئة المعالجات الرسومية من نوع Quadro هي خاصة بالحواسيب المحمولة الموجهة للأعمال الاحترافية ومنصات محطات الأعمال المحمولة "Workstation Laptops"، بينما تستهدف معالجات Geforce فئة الحواسيب المحمولة الموجهة للاعبين وما تسمى بفئة تيار المستخدمين المتحمسين. ولكن من ناحية أخرى، ستلاحظ أن شركة AMD لا تستخدم مصطلحات لتسمية المعالجات الرسومية، ولكنها تستخدم أرقام لفئة معالجات Radeon الخاصة بها، وكلما كان الرقم أعلى كانت هذه المعالجات الرسومية موجهة للاستخدامات الأكثر تعقيداً. كمثال على فئة معالجات R9 و R7 وهي موجهة لحواسيب الأعمال والألعاب عالية الأداء، بينما تليها كل من فئة R5 و R3 الموجهة للفئة المتوسطة والاقتصادية.

اقرأ أيضاً: أفضل 5 ألعاب كمبيوتر تساعدك على الاسترخاء

ومع كل جيل جديد من المعالجات الرسومية يتم إطلاقة من قبل AMD أو NVIDIA تأتي المعالجات الرسومية بتسلسل رقمي أعلى. على سبيل المثال، بطاقات جيل RTX 2000 هي الأحدث والأقوى من بطاقات GTX 1000، وكذلك بالنسبة لشركة AMD، فبطاقات جيل RX 500 أحدث وأقوى من بطاقات RX 400.

ولكن تذكر أن من كل جيل هناك معالجات رسومية موجهة للفئة العليا ومعالجات رسومية موجهة للفئة الاقتصادية، ومن النادر جداً أن تتفوق بطاقات الجيل الجديد من الفئة الاقتصادية على بطاقات الفئة العليا بالجيل الماضي، على سبيل المثال، معالج RTX 2060 لن يتفوق على معالج GTX 1080 بالرغم أن RTX 2060 من الجيل الأحدث.
 
أما بالنسبة إلى المعالجات الرسومية المدمجة لدى Intel فهي لا تتسم بنفس المنهجية في تسمية الأجيال الجديدة، على سبيل المثال تلتزم الشركة باتخاذ مسمى واحد لجميع المعالجات الرسومية التي تنتجها مؤخراً وهي في الغالب تأتي تحت مسمى UHD 630 Graphics، والشيء الوحيد المتغير بها هو سرعة التردد. هناك بعض الاستثناءات التي يمكن أن تواجهك أثناء شراء اللاب توب، على سبيل المثال إذا كنت تنتظر عائلة معالجات الجيل الحادي عشر، ستلاحظ أن الشركة استخدمت مسمى جديد وهو Xe Graphics، للدلالة على مستويات الأداء الأفضل على صعيد الرسوميات بالألعاب وتطبيقات الأعمال.

كيف تختار المعالج الرسومي الأفضل 



 
تماماً مثل شراؤك للبطاقات الرسومية الخارجية أو كما نسميها المنفصلة، ستحتاج للتأكد من جميع المواصفات الفنية للمعالج الرسومي الذي قررت شراؤه باللاب توب:

اقرأ أيضاً: كل ما تحتاج معرفته عن لعبة Among Us وسبب شهرتها
 
النطاق الترددي Memory Bandwidth: توضح قيمة النطاق الترددي لذاكرة الفيديو كمية البيانات التي يمكن للمعالج الرسومي تخزينها أو استردادها من ذاكرة الفيديو في فترة زمنية مقدارها ثانية واحدة، يتم قياسها بوحدة GB/s، وبهذا الشكل، كلما كانت قيمة النطاق الترددي أعلى، كلما تمكن المعالج الرسومي من عرض الصور في فترات زمنية أسرع، مع الأخذ بالاعتبار أن كل من سرعة التردد وعرض النطاق لهما تأثير ملموس أيضاً على شكل مستوى الأداء.

سرعة التردد الثابتة Base Core Clock: وهي توضح الحد الأدنى من سرعة تردد المعالج الرسومي في معالجة الصور والفيديو، والتي يتم قياسها بوحدة ميجاهرتز.

سرعة التردد المُعزز Boost Clock: وتوضح أقصى سرعة من التردد المسموح للمعالج الرسومي الوصول إليه، ولا يصل إليها المعالج إلا في حالات الضغط المُكثف مثل عمليات الرندر وتشغيل الألعاب. ولكنها من التقنيات ذاتية الضبط مصنعياً، بمعنى أن المعالج الرسومي قد يتخلى عنها حتى أثناء حالات الضغط الثقيلة نتيجة ارتفاع معدلات الطاقة المستهلكة أو ارتفاع درجات الحرارة.

تردد ذاكرة الفيديو VRAM Frequency: وهي سرعة تردد ذاكرة الفيديو في ارسال واستقبال البيانات من وإلى المعالج الرسومي، سواء كان المعالج الرسومي من الفئة المدمجة أو المنفصلة.

عدد نوى الـ CUDA Cores: هذي هي ساحة الملعب الرئيسية، وهي المسمى الخاص للغة البرمجية التي تستخدمها انفيديا لعدد نوافذ التعليمات أو النوى المسؤولة عن عمليات المعالجة وأداء المهام، كلما إزدادات أعداد نوى الـ Cuda بشريحة المعالج الرسومي، كلما تمكنت من إنجاز المهام ومعالجة الرسوميات في فترات زمنية أسرع.

معالجات التدفق Stream Processors: تماماً مثل نوى Cuda ولكنها النوى المسؤولة في معالجات AMD الرسومية عن اتمام المهام المُعقدة والعمليات الحسابية المطلوبة لعرض الرسوميات، وكلما كانت أكثر عدداً كلما كانت وحدة المعالجة الرسومية أقوى في الأداء.

ما هي العائلة التي ينبغي أن تختار من بينها




عائلة معالجات NVIDIA Geforce:

بالنسبة لمجموعة الحواسيب المحمولة التي تحتوي على معالجات Geforce GTX و Geforce RTX فهي موجهة للألعاب، إذا كنت تخطط لتشغيل الألعاب الحديثة على جودة رسوميات عالية، ينبغي أن تتأكد من احتواء اللاب توب على إحدى معالجات الفئة المتوسطة أو العليا، كمثال على RTX 2060 أو RTX 2070 أو RTX 2080، بالتأكيد يمكن الاعتماد على بطاقات الجيل الماضي المستندة على بنية Pascal 14nm مثل بطاقات GTX 1080 و GTX 1070.

أما إذا كنت تسعى وراء موازنة المعادلة بين السعر والأداء، فمن الممكن شراء أحد الحواسيب المحمولة التي تحتوي على بطاقات الفئة المتوسطة والاقتصادية، كمثال على GTX 1660 و GTX 1650 و RTX 2050 و GTX 1050 و GTX 1050 Ti.

للأسف الحواسيب المحمولة الموجهة للألعاب تتسم بسمات قد لا يفضلها البعض، مثل الحجم الضخم والسُمك الغليظ ودرجات الحرارة المرتفعة، وفوق كل هذا صوت المراوح المزعج. ولذلك، من الممكن أن تتوجه ناحية حواسيب تقنية Max-Q التي تلعب على تعزيز كفاءة الطاقة والعمل في ظل درجات حرارة منخفضة ولكنها على حساب التضحية بنسبة من مستويات الأداء قد تصل في بعض الحالات إلى خسارة أكثر من 20 في المائة من القوة الحقيقية للمعاج - من الممكن أن تعرف هذه النسبة بالتفصيل من خلال فرق الأداء مع الألعاب بين أجهزة اللاب توب والكمبيوتر.

عائلة معالجات AMD Radeon RX:

خلال الأونة الماضية، استطاعت شركة AMD أن تطور حلول رسومية رائعة من أجل تشغيل الألعاب الحديثة على جودة عالية. أحدث جيل من حلول الشركة الرسومية هو RX 500 ويتمتع بكفاءة عالية في استهلاك الطاقة ودرجات حرارة أفضل من أسلافه.

طالع المزيد: جدد العابك مع احدث العاب اندرويد وآيفون الاسبوعية | 2020/10/31
 
أيضاً توجد فئة المعالجات الرسومية عالية الأداء والموجهة للعمل على البرامج الاحترافية وتشغيل شاشات الـ 4K و 2K التي تأتي بها بعض حواسيب الألعاب المحمولة. قد يكون من النادر وجودها نظراً لتفضيل المستخدم حلول شركة NVIDIA بفضل التقنيات الحديثة وكفاءة الطاقة الأعلى، ولكن إذا توافر أمامك إحدى الحواسيب التي تحضدن بداخلها Vega 10 أو Vega 8 فلا تتردد في شرائها.

عائلة معالجات Intel UHD و Intel Xe:

هذه هي المعالجات الرسومية المدمجة في قلب معالجات إنتل المركزية، وعلى الرغم من قدرتها على دعم دقة عرض 4K ولكن من الصعب التكيف معها أثناء تشغيل الألعاب، فهي موجهة بالأساس للأحمال الخفيفة مثل التصفح وتشغيل التطبيقات الروتينية ومشاهدة الفيديو والأعمال البسيطة.

بالرغم من ذلك قد تتفاجئ بقدرتها على تشغيل بعض عناوين الألعاب الحديثة التي لا تتطلب جهد مُكثف من المعالجات الرسومية وتحتوي على رسومات خفيفة، بالرغم من ذلك لا نستطيع أن نوصي بها من أجل تشغيل الألعاب لأنها ليست مصممة على القيام بذلك، كما أنها لا تحصل على الدعم البرمجي المناسب للتوافق مع الألعاب الحديثة.

ما هو المعالج الرسومي المناسب من أجلك بالتحديد 



 
إذا كنت تخطط لشراء لاب توب قادر على تشغيل الألعاب الحديثة أو على أتم الاستعداد للتعامل مع برامج الأعمال الاحترافية، فهذه القائمة من معالجات أحدث أجيال شركتي NVIDIA و AMD التي يمكن الاعتماد عليها للحصول على الأداء العالي. هذه الفئة من المعالجات الرسومية موجهة للفئة العليا، ولا ينبغي أن تتنازل عن واحد منها:

RTX 2080 Super / RTX 2080 / RTX 2070 Super / RTX 2070 / RTX 2060 / RTX 2080 Max-Q / RTX 2070 Max-Q / RTX 2060 Max-Q / GTX 1080 / GTX 1070 / GTX 1080 Max-Q / GTX 1070 Max-Q / GTX 980 / GTX 980m / Radeon Vega 10 / Radeon Vega 8 / RX 580 / RX 570 / R9 m485X

أما إذا كنت ترغب في تشغيل الألعاب على اعدادات رسومية وجودة متوسطة فهذه هي المعالجات الرسومية المناسبة لذلك:

GTX 1660 Ti / GTX 1650 / GTX 1060 / GTX 1050 Ti / GTX 1050 / GTX 1060 Max-Q / GTX 1050 Ti Max-Q / GTX 1050 Max-Q / GTX 970m / GTX 965m / GTX 960m / GTX 950 / RX 560 / RX 550 / R9 m470X / R9 m470

إذا كانت جودة الرسوميات من المسائل الغير ضرورية بالنسبة لك، وكل ما تتمناه هو تشغيل الألعاب الحديثة من خلال لاب توب يحقق لك معادلة التوازن بين الأداء الجيد والسعر المناسب، فهذه هي فئة المعالجات الرسومية الموجودة في الحواسيب المحمولة الموجهة للفئة الاقتصادية:

GTX 950m / GTX 880m / GTX 870m / GTX 945m / GTX 940m / GTX 930m / GTX 920m / R9 m375 / RX 540 / Radeon 530 / R7 m465 / R7 m460 / R7 m370

في الختام




في نهاية المطاف عليك اختيار وحدة المعالجة الرسومية التي تلبي جميع متطلباتك وتناسب ميزانيتك الحالية، إذا كنت تفكر في شراء لاب توب للأعمال الاحترافية يجب أن تختار من بين معالجات الفئة العليا، إذا كنت تواجه عجر في الميزانية فيجب ألا تتنازل عن معالج من الفئة المتوسطة على الأقل.

قد يكون الحِمل الأكبر والجهد الشاق في برامج الأعمال الاحترافية واقع على عاتق المعالج المركزي وحده، ولكن هناك بعض الأدوات والاستخدامات داخل برامج تحرير الفيديو والتصميم الجرافيكي التي تتطلع لوجود معالج رسومي قوي لمساعدة المعالج المركزي على اتمام المهام بأفضل شكل ممكن وفي فترات زمنية أسرع.

إذا كنت تريد تشغيل الألعاب فحسب، ولا تهتم لجودة الرسوميات الأعلى، وكل ما يشغل بالك هو الاستمتاع بطور القصة وختام اللعبة ثم الانتقال إلى لعبة غيرها، فحينها من الممكن الاختيار من بين فئة المعالجات الرسومية الاقتصادية.

إذا كنت لا تستطيع توفير الميزانية فحينها يمكن القول بأن جميع الخيارات قد نفذت منك، قد يكون المعالج الرسومي المدمج حل مؤقت لتشغيل بعض عناوين الألعاب الحديثة بمعدل إطارات منخفض، ولكن أن يدوم الوضع على هذه الحالة هو شيء مستحيل، إذ تتطور الألعاب يوماً بعد يوم وتصبح أكثر تعقيداً وتحتوي على بيانات مُكثفة يصعب على جميع المعالجات الرسومية المدمجة التعامل معها، في الواقع المعالجات الرسومية المنفصلة ذاتها تكافح من أجل تشغيلها بالحواسيب المحمولة. 
 
ولكن فئة المعالجات الرسومية المدمجة ستساعدك في بعض برامج الأعمال التي لا تتطلب وجود معالج رسومي منفصل، والتي يمكن تحليل الكود والبيانات الخاصة بها من خلال نوى المعالج المركزي. في نفس الوقت ستتمكن من تصفح الإنترنت وممارسة أعمالك اليومية ومشاهدة الأفلام عالية الجودة بدون أدنى مشكلة.

لذلك في الختام نوصيك باختيار اللاب توب بعناية شديدة، وتأكد أن المعالج الرسومي الذي يحتويه مناسب لجميع أعمالك اليومية، فهذه الرقاقة الإلكترونية غير قابلة للتغيير بعد ذلك ( حتى وإن سمحت بعض الحواسيب بذلك ولكن سيكون الأمر شبه مستحيل ).
اقرأ ايضاً

تعليقات

  1. مقال جميل جدا..شكرا جزيلا لكم، ولكن لدي استفسار
    انا اشتريت لابتوب dell inspiron 5570
    مواصفاته :
    المعالج i7-8550u
    الرام 16 جيغا
    القرص الصلب 260 gb ssd واخر 2 تيرا
    بطاقة الرسومات Radeon 530 4gb
    واستفساري اذا كانت مواصفاته جيدة، لماذا بطاقة الرسوميات به اقتصادية؟!
    لماذا يضعون هذه البطاقة مع هذه المواصفات 😔
    وهل تعتبر ضعيفة؟
    وهل ممكن ان تشغل لي gta 5؟

    ردحذف
    الردود
    1. شكراً جزيلاً على مرورك الكريم
      اختيارك جيد ما شاء الله سواء للشركة أو طراز اللاب توب
      غالباً الشركات لا تهتم بإضافة معالجات رسومية قوية في لابات الأعمال، ولأن أغلب الأعمال الانتاجية ومجموعة البرامج الاحترافية تستفيد من المعالج المركزي القوي وذاكرة الرام الكبيرة، بينما المعالج الرسومي يكون من أجل تعزيز الأداء في نظام عرض الصور ومقاطع الفيديو مشاهدة الأفلام بكفاءة عالية فقط.بينما الألعاب لها حواسيب محمولة مخصصة لغرض الألعاب فقط.
      البطاقة الرسومية حديثة وليست سيئة وستستطيع تشغيل الألعاب الحديثة نعم، ربما تتنازل عن دقة عرض 1080p وبعض إعدادات الفيديو عالية الجودة من قوائم ضبط الفيديو داخل اللعبة.

      نعم تستطيع تشغيل GTA V ولكن حاول تقليل جميع الإعدادات الرسومية على Low بإستثناء Texture Resolution لأنه الإعداد الوحيد الذي لديه تأثير على جودة الرسومات، أما كل ما هو خلافه يمكنك التخلي عنه للحصول على أداء أسرع ومعدل فريمات مستقر

      حذف
  2. شكرا جزيلا اخي 😍
    ردك جميل جدا ما شاء الله وقد اجبتني بشكل وافي جدا حقا اشكرك كثيرااااا
    وانا متابع وفي لموقعنا هذا 😁
    واستفدت واستفيد منه كثيرا
    جزاكم الله خيرا يا رب ونفع بكم الاسلام والمسلمين وزادكم من علمه يا رب❤️

    ردحذف
    الردود
    1. تشرفنابمرورك أخي الفاضل، دائماً سعداء بوجودك بيننا، دمت بأطيب حال.

      حذف
  3. والشرف الاكبر لي اخي 💚
    وإياكم يا رب

    ردحذف
  4. سؤال لو سمحت
    ما هي البرامج الانتاجيه والاحترافيه ؟
    هل البرامج الهندسيه مثل solidworks,revit,autocad برامج انتاجيه واحترافي؟
    وفي الاخير انا عاوز اشتري لاب قادر علي تشغل البرامج الهندسيه اللي ذكرتها بكفائه عاليه في المقام الاول
    اي فئة من كروت الشاشه هذه هتكون مناسبه ليا ؟ وهل كروت الشاشه اصلا مهمه لمثل هذه البرامج ولا الت كيز بيكون علي النعالج والرام في المقام الاول ؟
    واخيرا رشحلي لاب يناسب استخدامي لو سمحت

    ردحذف
    الردود
    1. مرحباً أخي، المقصود بالبرامج الإنتاجية والاحترافية هي مجموعة برامج الأعمال بما تشتمل برامج صناعة المحتوى مثل المونتاج والتصاميم وحتى الأوفيس يندرج تحت فئة البرامج الانتاجية

      ما هي الميزانية المحددة لشراء اللاب توب ؟

      حذف
  5. مقال ممتاز لكن لماذا يذكر ترتيب فئات معالجات NIVIDIA QUADRO في فقرة ما هو المعالج الرسومي المناسب من أجلك بالتحديد

    ردحذف
    الردود
    1. شكراً جزيلاً لمرورك، لا يوجد سبب بعينه، ولكن الفكرة أن معالجات كوادرو نادرة الوجود وموجهة لفئة محددة من طبقة المستخدمين ورجال الأعمال، وفي الغالب لن تجدها إلا في فئة واحدة فقط من الحواسيب المحمولة وهي Workstation Laptop

      حذف

إرسال تعليق