كيفية معرفة البرنامج الذي يجعل الالعاب بطيئة في ويندوز 10


من المحتمل أن تكون قد مررت بتلك اللحظات عندما تكون مستعدًا وجاهزًا للعب لعبتك المفضلة على الكمبيوتر، ثم يحدث شيء غير متوقع وهو تهنيج اللعبة وضعف سلاسة الأداء. أنت متحمس جدًا للبدء، وبالرغم من أن جهازك لديه ما يكفي من موارد لتلبية متطلبات تشغيل اللعبة، لكن كل حركة تقوم بها داخل اللعبة بطيئة جدًا، ويبدو أن دقيقتين لعب أطول من ساعة، ومازلت تنتظر حتى يعود أداء اللعبة لوضعه الطبيعي. في الغالب السبب وراء مواجهة هذه الحالة هو أن هناك برنامج يعمل في الخلفية ويستنزف قدر هائل من موارد الكمبيوتر. وبالتالي فإن اللعبة لم تعد قادرة على استحواذ ما تحتاج من موارد للعمل بأفضل أداء أو كما هو معتاد. إذا كنت ترجح أن هذا هو السبب، فدعني أخبرك فيما يلي عن طريقة سهلة تمكنك من معرفة هذا البرنامج الذي يجعل الالعاب بطيئة في ويندوز 10.


كما تعلمون، يمتلك نظام ويندوز أداة مهمة للغاية تُدعى Task Manager التي تتيح مراقبة موارد الجهاز والاطلاع على استهلاك كل برنامج من هذه الموارد المتمثلة في المعالج، والرامات، وكرت الشاشة، ومصدر الإنترنت. وبالتالي عند ملاحظة تباطؤ في تشغيل لعبة ما، يمكنك الخروج من اللعبة وفتح أداة Task Manager ثم اكتشاف أي البرامج أكثر استهلاكًا للموارد وغلقه ثم العودة للعبة مرة أخرى. بنسبة كبيرة يساهم ذلك في تحسين أداء اللعبة نظرًا لوفرة الموارد التي يمكن للعبة استغلالها للعمل بأفضل أداء ممكن. ولكن.. هناك طريقة أسهل للقيام بذلك.

الآن في ويندوز 10 بعد تحديث أكتوبر 2020، أضافت مايكروسوفت أداة جديدة تسمى "Resources" وهي جزء من ميزة Xbox Game Bar المخصصة اصلًا لتصوير فيديو Gameplay وأخذ لقطات سريعة أثناء اللعب. تعمل مايكروسوفت على تزويد هذه الميزة بأدوات مهمة لمحبي الألعاب، من ضمنها أداة مراقبة عداد الـ FPS التي شرحنا من قبل كيفية تفعيلها واستخدامها. اما الآن فدعونا نتحدث عن اداة Resources وكيف تُستخدم لتحديد البرامج التي تؤثر على أداء الألعاب.


قبل البدء في أي شيء، تأكد اولًا من تفعيل ميزة Xbox Game Bar وذلك من خلال فتح الإعدادات "Settings" من خلال قائمة ابدأ أو بالضغط على مفتاح Win + حرف i معًا، ثم الانتقال إلى قسم "Gaming" وفي صفحة Xbox Game Bar تأكد من تفعيل خيار "Game Bar" الموجود أعلى النافذة، في حال لم يكن مفعل مسبقًا.

يمكنك الآن بدء تشغيل اللعبة، وحينما تلاحظ تهنيج أو بطء أثناء اللعب، اضغط على مفتاح Win + حرف G معًا لعرض واجهة Xbox Game Bar والتي تُظهر بعض النوافذ المهمة مثل Capture لتسجيل فيديو واخذ لقطات من اللعبة، ونافذة Audio للتحكم في صوت اللعبة، ونافذة Performance لرؤية أداء حاسوبك في الوقت الفعلي. لكن لا تظهر اداة Resources بشكل افتراضي، بل يجب عرضها يدويًا من خلال النقر على زر القائمة الموجود على يمين الساعة في الشريط العلوي، ثم الضغط على "Resources" لإظهار الأداة فورًا على الشاشة.


تعرض نافذة Resources جدول بسيط جدًا يوضح بالضبط ما الذي يستهلك موارد الكمبيوتر في الوقت الفعلي، أثناء تشغيل اللعبة. لاحظ أنه لا يتم عرض نسب الاستهلاك بالأرقام كما هو الحال في أداة Task Manager بل يتم تصنيف العمليات حسب تأثيرها على الموارد، مثل تأثير مرتفع "High" أو متوسط "Medium" أو منخفض "Low". وبالتالي إذا كنت تلعب لعبة وتريد توفير موارد الجهاز لصالح هذه اللعبة، فعليك البحث عن تلك العمليات (البرامج) التي لها تأثير مرتفع على موارد الجهاز وغلقها.

على سبيل المثال، في الصورة أعلاه، يتم تشغيل لعبة Mafia 3 ومن الطبيعي باعتبارها لعبة كبيرة فإنها تظهر في نافذة Resources كعملية لها تأثير مرتفع على الموارد. في الوقت نفسه نجد كذلك أن متصفح Google Chrome يعمل وله تأثير مرتفع على الموارد.

في هذه الحالة يكون من الأصلح غلق برنامج Google Chrome لأن احتمال كبير هو السبب في جعل لعبة Mafia 3 بطيئة باعتباره يشارك في استغلال قدر كبير من موارد الكمبيوتر. إذًا، نقوم بالضغط على زر (X) أمام البرنامج لغلقه ونعود للعبة Mafia 3 مجددًا. إذا تم اكتشاف أن أداء اللعبة أصبح أفضل مما كان عليه، فذلك يؤكد أن برنامج جوجل كروم كان سببًا في بطئ اللعبة.

كما أشرنا، هذا السيناريو يحدث كثيرًا، وليس شرطًا أن يكون البرنامج (السبب) هو جوجل كروم، بل في معظم الأحيان تجده برنامج مجهول تم تثبيته على جهازك دون أن تعلم بفعل برمجيات الأدوير، او حتى فيروس خبيث يحاول استهلاك موارد جهازك في خفاء، وغيرها من الأشكال البرمجية الأخرى. فبشكل عام تُظهر لك أداة Resources ما يجب عليك غلقه من عمليات لتحسين تجربة اللعب. والمقصود بالعمليات التي يجب غلقها هي، مرة أخرى، تلك التي لها تأثير مرتفع "High impact". الرائع في الأمر أنك تفعل ذلك دون الخروج من اللعبة نهائيًا.

لكن ضع في اعتبارك أن Resources ستُظهر أيضًا بعض العمليات التي تعتبر جزء من نظام ويندوز، هذه العمليات لا يجب عليك غلقها حتى لو كان لها تأثير مرتفع على موارد الجهاز، حرصًا على تجنب المشاكل — ضع تركيزك فقط على البرامج والعمليات التابعة للبرامج.


بالإضافة إلى ما سبق، يمكن لاداة Resources أن تعرض لك معلومات أكثر تفصيلًا عن استهلاك العمليات للموارد. أترى زر "Show More" الذي يوجد بالأسفل ناحية اليمين ؟ اضغط عليه وسيتم توسيع نافذة Resources لعرض معلومات أكثر، فالآن بدلًا من الاكتفاء بعرض تصنيف تأثير العمليات على الموارد، يتم إظهار نسبة استهلاك كل عمليات من كل مورد في الكمبيوتر مثل المعالج وكرت الشاشة والرامات والهارد — مثل أداة Task Manager تمامًا. ويمكنك النقر فوق رأس أي عمود للترتيب وفقًا له، على سبيل المثال، اضغط على عمود "CPU" لمعرفة العمليات أو البرامج الأكثر استهلاكًا للبروسيسور.

كما هو الحال مع الواجهة السابقة لأداة Resources فيمكنك النقر على علامة (X) على يمين اسم العملية لغلقها إجباريًا. وبالتالي، إذا فعلت ذلك مع العمليات التي تستهلك نسب كبيرة من موارد الجهاز، فسيتم توفيرها لصالح أداء أفضل للعبة.

تعليقات