خطوات مهمة لتعلم البرمجة من الصفر إلى الاحتراف



يواجه الكثير من المبتدئين في تعلم البرمجة بعض المشاكل الشائعة والتي تجعل التعلم أمرًا صعبًا في البداية، ومن بين تلك المشاكل هو التشتت بشكل كبير وعدم معرفة الطريق الصحيح من أجل تعلم البرمجة وهو ما يؤدي إلى تضييع الكثير من الوقت بدون فائدة، على سبيل المثال يقوم الكثير من المبتدئين بتجاهل أساسيات البرمجة ويبدأون في تعلم الأمور المتقدمة والاحترافية مباشرةً بينما يقوم آخرون بقضاء الكثير من الوقت في تعلم الأساسيات والمعلومات النظرية ويتجاهلون التطبيق العملي وهذا بالطبع يعتبر نهج خاطئ في تعلم البرمجة.

في الواقع إن الممارسة العملية تعتبر مهمة جدًا من أجل تعلم البرمجة ولذلك لابد أن تشتمل الخطة الخاصة بك في تعلم البرمجة على الكثير من الممارسة والتطبيق العملي والتدرب على حل المشكلات والذي يعتبر من أهم المهارات التي يجب أن يتعلمها كل مبرمج، والآن إذا كنت تطمح للبدء في تعلم البرمجة وخوض تلك التجربة بنفسك فإليك فيما أهم الخطوات التي سوف تضعك على الطريق الصحيح لتعلم البرمجة بشكل أسرع.


1. اختر لغة برمجة وابدأ بفهم الأساسيات



يتخطى الكثير من المبتدئين في تعلم البرمجية مرحلة الأساسيات ويقفزون مباشرةً إلى تعلم التقنيات المتقدمة ولكن في الواقع هذا الأمر له الكثير من الجوانب السلبية على المدى الطويل حيث أن مقابلات العمل للوظائف البرمجية تركز على الأساسيات وبالتالي فإنك لن تكون واثقًا من نفسك خلال مقابلة العمل إذا قمت بتجاهل تعلم الأساسيات بشكل تام، ولذلك قم باختيار لغة برمجة معينة مثل بايثون أو C++ وذلك اعتمادًا على أهدافك من تعلم البرمجة والمجال الذي ترغب في العمل فيه وبعد ذلك ابدأ في تعلم الأساسيات بما في ذلك بناء الجملة البرمجية والمتغيرات والقواعد الشرطية والحلقات التكرارية وغير ذلك من المفاهيم البرمجية الأساسية.

وإذا كنت تدرس البرمجة في الكلية الخاصة بك فسوف تستفيد كثيرًا من المناهج الدراسية الخاصة بك حيث أنه تعبر مفيدة جدًا في تعلم الأساسيات، ولكن إذا كنت ترغب في تعلم البرمجة بنفسك فسوف تجد هناك الكثير من مواقع الإنترنت التي يمكنك تعلم البرمجة من خلالها بما في ذلك يودمي ويوتيوب وكورسيرا و Codecademy و Stack Overflow وغير ذلك من المواقع الأخرى المنتشرة بشكل كبير.

من الأمور الأخرى التي ينبغي الانتباه إليها في المراحل الأولية لتعلم البرمجة هو الالتزام بلغة برمجة واحدة فمن الضروري جدًا ألا تشتت نفسك بين الكثير من لغات البرمجة في نفس الوقت، حيث أنك بذلك سوف تدرس معلومات سطحية جدًا "قشور" عن كل لغة برمجة ولن تتمكن من فهمها جيدًا، كذلك لابد من تدريب يديك يوميًا على كتابة الكود وذلك من خلال تطبيقات بسيطة من أجل تعلم كيفية استخدام الأكواد بشكل عملي وتثبيت المعلومات في عقلك على المدى الطويل.


2. تعلم الخوارزميات وهياكل البيانات



تعتبر هياكل البيانات Data Structure والخوارزميات Algorithms من أهم العناصر الأساسية التي ينبغي على أي مبرمج تعلمها، ولذلك بمجرد أن تشعر أنك قد فهمت أحد لغات البرمجة بشكل جيد فإن الخطوة التالية التي سوف تحتاج إلى اتخاذها هو البدء في فهم أساسيات هياكل البيانات والخوارزميات، حيث أنها سوف تساعدك على تطوير مهاراتك في حل المشاكل بشكل كبير وذلك لأن الخوارزميات تمثل مجموعة الخطوات التي ينبغي اتخاذها من أجل حل المشكلة وبعد ذلك يتم اختيار هياكل البيانات الصحيحة التي من خلالها سوف يتم حل المشكلة بأفضل صورة ممكنة.

بعد ذلك يجب عليك تعلم كيفية استخدام هياكل البيانات والخوارزميات في المشاريع الحقيقية، فسواء كنت متخصصًا في تطوير الويب أو تطوير تطبيقات الاندرويد أو الألعاب فسوف تحتاج إلى إنشاء تطبيقات عملية بشكل مستمر، وبالطبع لابد من الدخول إلى مواقع حل المشكلات البرمجية والتدرب عليها بشكل يومي كما يمكنك الانضمام إلى مواقع المسابقات البرمجية مثل GeeksforGeeks و Codeforces والتي سوف تساعدك على صقل مهاراتك بشكل كبير أيضًا.

3. قم بتطوير المشاريع بنفسك



بعد تعلم الأساسيات سوف تحتاج إلى البدء في تنفيذ المشاريع بشكل عملي ومع ذلك يشعر الكثير من المبرمجين أن هذه الخطوة صعبة جدًا بل تعتبر هي الأصعب في عملية تعلم البرمجة حيث أنك سوف تجد صعوبة بالغة في استخدام المعلومات النظرية التي تعلمتها سابقًا في المشاريع العملية التي سوف تقوم بإنشائها، ولذلك يُفضل أن تبدأ بتطوير مشروع صغير والذي قد يكون موقع ويب ثابت مثلًا أو تطبيق أندرويد يؤدي مهمة بسيطة أو حتى لعبة كلاسيكية خفيفة وذلك حسب مجال تخصصك، وبعد التدرب بشكل كافي على المشاريع البسيطة يمكنك الانتقال إلى المشاريع المتقدمة والأكثر تعقيدًا.

وبالطبع لابد من التخطيط جيدًا للمشروع الخاص بك قبل البدء في تنفيذه، وحاول أن تبدأ في تطوير الصفحات البسيطة أولًا، على سبيل المثال إذا قررت أن تقوم بتطوير موقع للتجارة الإلكترونية فيمكنك البدء في تصميم صفحة تسجيل الحساب وصفحة تسجيل الدخول وبعد ذلك صفحات المنتجات وسلة المشتريات وغير ذلك من الأجزاء الأخرى التي سوف تحتاج إلى تضمينها في المشروع الخاص بك، تذكر أنه يمكنك وضع تلك الأعمال في معرض الأعمال والسيرة الذاتية الخاصة بك لاحقًا ولذلك احرص على بذل المجهود الكافي بها.


4. ابدأ في البحث عن وظيفة



عندما تقوم بتنفيذ بعض المشاريع العملية بنفسك سوف تشعر أنك جاهز من أجل الحصول على وظيفة في أحد تخصصات البرمجة، ولذلك عليك الانطلاق الآن في رحلة البحث عن وظيفة ولكن ينبغي عليك أولًا تجهيز معرض الأعمال الذي تعرض فيه أهم المشاريع والإنجازات التي عملت عليها سابقًا وكذلك السيرة الذاتية الخاصة بك والتي سوف توضح المؤهلات والخبرات الخاصة بك، وبعد ذلك قم بالتسجيل في مواقع التوظيف والعمل مثل لينكد إن و إنديد وغير ذلك من المواقع الأخرى، كما يمكنك البدء في العمل الحر كمبرمج أيضًا حتى تتمكن من اكتساب الخبرات.

5. استمر في التعلم



لا تنتهي رحلة تعلم البرمجة أبدًا حيث أن البرامج والتقنيات المستخدمة تتطور بشكل مستمر وبالتالي سوف تحتاج إلى الاطلاع على المستجدات والتغييرات الجديدة باستمرار من أجل مواكبتها، تذكر أيضًا أن مجال علوم الكمبيوتر يعتبر واسع جدًا ومليء بالفروع والأقسام التي يمكنك تعلمها، فكر مثلًا في التعلم عن الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة وبرمجة الأنظمة والحوسبة السحابية والواقع الافتراضي والبلوكتشين، ولحسن الحظ سوف تجد الآلاف من المصادر التعليمية على الإنترنت التي سوف تساعدك على تعلم كل تلك المجالات كما أن هناك الكثير من المشاريع المتوفرة على Github والتي سوف تساعدك على تطوير مهاراتك وتوسيع مداركك في البرمجة بشكل كبير.

اقرأ ايضاً

تعليقات