كل ما تود معرفته حول متصفح Brave.. هل يمكنك الإعتماد عليه؟



لم يعد اختيار متصفح إنترنت أمرًا سهلًا هذه الأيام وذلك بسبب كثرة عدد المتصفحات المتوفرة من جهة ومن جهة أخرى أصبح الجميع يريد اختيار متصفح إنترنت الآمن ويحافظ على الخصوصية بشكل تام وهو ما قد يكون مستحيلًا في الوقت الحالي، ولكن مع هذا المتصفح الأكثر من رائع Brave أصبحت الخصوصية في مأمن قوي جدًا فالمتصفح يحتوي على سياسات صارمة جدًا ضد الإعلانات وذلك للحفاظ على خصوصية المستخدمين حيث يقوم المتصفح بحظر الإعلانات وإيقاف التتبع تمامًا كما يوفر المتصفح أداء ممتاز وسرعة عالية بالإضافة إلى الكثير من المميزات الأخرى وفي السطور التالية نتعرف على متصفح بريف بشكل أكبر وهل يمكن أن يكون الأفضل لتصفح الإنترنت أم لا.


ما هو متصفح Brave؟


بريف أو Brave والتي تعني الشجاع بالعربية، هو عبارة عن متصفح إنترنت مجاني ومفتوح المصدر مبني على محرك كروميوم الخاص بالمتصفحات وهو نفس المحرك في كروم وإيدج ولكن متصفح Brave يركز بشكل أساسي على عنصرين مهمين جدًا وهما السرعة والأمان، فمن ناحية الأمان يحتوي المتصفح على مانع للتبع وأداة مدمجة لحظر الإعلانات بشكل تلقائي وذلك بدون الحاجة إلى إضافات أو تطبيقات حظر الإعلانات، وكنتيجة لذلك يكون تصفح الإنترنت في Brave أسرع بكثير من المتصفحات الأخرى وذلك لأن الإعلانات وأدوات التتبع تستهلك سرعة الإنترنت وهي التي يتم حظرها في بريف.


كيف يحدث تتبع الإعلانات؟


بشكل عام تعتبر جميع المتصفحات المعروفة آمنة إلى حد كبير حيث يتم الإعتماد على العديد من التقنيات التي من شأنها أن ترفع نسبة الأمان تحافظ على خصوصية المستخدمين مثل اتصالات https الآمنة ودعم التصفح الخفي والذي يعتبر مفيد جدًا عند استخدام أجهزة الكمبيوتر العامة كما توجد هناك طرق لمنع المواقع المفتوحة في تبويب معين من الوصول إلى المعلومات في التبويبات الأخرى، ولكن نقطة الضعف الشائعة بين الكثير من المتصفحات هي تتبع الإعلانات والتي تعتبر مزعجة جدًا للمستخدمين حيث أنها تبدو وكأنها تمثل خطرًا كبيرًا على الخصوصية.

ويعتبر تتبع الإعلانات مفيد جدًا للشركات التي تعتمد على الإعلانات بشكل رئيسي وهذا هو الحال بالنسبة لجوجل وبالتالي فإنه متصفح جوجل كروم الذي تقدمه لنا جوجل لا شك أنه يقوم بتتبع نشاطك على الإنترنت بشكل مفرط من أجل خدمة شركة جوجل في استهداف الإعلانات وبالتالي نيل رضا المعلنين مما يزيد من أرباح الشركة، ولكن من المؤكد أنك سوف تنزعج كثيرًا عندما تبحث عن شيء ما في الإنترنت أو تتحدث مع صديقك حول منتج معين لتجد أن المواقع التي تزورها تظهر لك إعلانات هذا المنتج فهذا قد يشعرك بانعدام الخصوصية بشكل كبير.

كيف يقوم Brave بوقف تتبع الإعلانات؟



يوفر متصفح Brave نظام قوي جدًا لمنع المواقع وأدوات تتبع الإعلانات من معرفة نشاطك عبر الإنترنت حيث يتم تعطيل كل التقنيات التي من شأنها أن تعرف ما تبحث عنه وما هي المواقع التي تزورها كما يقوم المتصفح بحظر كافة الإعلانات والنوافذ المنبثقة التي تظهر لك أثناء زيارة المواقع المختلفة وهو ما يوفر لك الأمان والخصوصية بالإضافة إلى السرعة الكبير أثناء تحميل المواقع الإلكترونية وبالنسبة للموقع الرسمي الخاص بالمتصفح فإنه يمكنه تحميل الصفحات أسرع 6 مرات من المتصفحات الأخرى بما في ذلك كروم وفايرفوكس وسفاري على الهاتف المحمول وسطح المكتب وذلك لأن الصور التي تظهر في الإعلانات والجافا سكريبت الإضافية وبيانات التتبع لم تعد مطلوبة ولكن ما يتم تحميله هو المحتوى فقط.

ولكن من ناحية الناشرين لن يكون الأمر بنفس هذه الفائدة حيث أن حظر الإعلانات يعني وقف الدعم للناشرين الأمر الذي قد يقلل من جودة المحتوى المتوفر عبر الإنترنت ولحل هذه المشكلة قام مطوري المتصفح بتوفير نظام بديل لدعم الناشرين والذي يعرف بـ Brave Rewards حيث تقوم بدفع مبلغ شهري والذي يتم إرساله لملاك المواقع التي تزورها بكثرة كما يمكنك تحديد أو استثناء المواقع التي يتم إرسال الأموال لها.

مميزات متصفح Brave



بالإضافة إلى السرعة والأمان يوفر متصفح Brave الكثير من المميزات الأخرى الموجودة في المتصفحات الأخرى بما في ذلك سجل التصفح والإشارات المرجعية والتصفح الخفي والحماية من التعقب ودعم بروتوكول HTTPS الآمن وإمكانية حظر ملفات تعريف الارتباط، ويتيح لك المتصفح تسجيل أكثر من حساب كما أنه يدعم أنظمة تشغيل مختلفة ويدعم المزامنة بين الأجهزة المختلفة للبيانات الأساسية وهذا مفيد جدًا لمن يستخدمون نفس المتصفح على كافة أجهزتهم. كما يمكنك تثبيت إضافات كروم أيضًا على متصفح Brave وهذا لم يكن متوفرًا في البداية، وفي الوقت الحالي من المفترض ألا تواجه مشاكل في تثبيت إضافات كروم إلا أن بعض الإضافات ما زالت غير مدعومة. أما عن المميزات التي لا يدعمها المتصفح فهي نادرة جدًا ومنها عدم وجود أداة مدمجة لأخذ لقطة شاشة وهذه الأداة متوفرة في متصفح فايرفوكس.


دعم الأنظمة المختلفة في متصفح Brave



كانت بداية متصفح Brave في عام 2016 وبالتالي فإنه يعتبر حديث نسبيًا ولكنه حقق نجاحًا باهرًا بعد إطلاقه وهو ما دفع المطورين إلى توفيره على مختلف أنظمة التشغيل بما في ذلك ويندوز ماك ولينكس لأجهزة الكمبيوتر، وكذلك أندرويد و iOS للهواتف الذكية، ويوفر التطبيق نفس جميع المميزات تقريبًا على كافة الأجهزة التي يدعمها بما في ذلك المميزات المتعلقة بالخصوصية والأمان وكذلك الأداء والسرعة، ويتيح لك المتصفح أيضًا إمكانية مزامنة البيانات بين الأجهزة من خلال الحساب أو من خلال مسح كود QR ويمكنك مزامنة البيانات الأساسية مثل الإشارات المرجعية والمحفوظات والعناصر المحفوظة وكلمات المرور والإضافات وغير ذلك.

هل متصفح Brave هو الأفضل؟


إذا كان ما يهمك هو الأمان فبكل تأكيد لن تجد أفضل من Brave والذي يحمي كافة بياناتك و أنشطتك على الإنترنت بشكل آمن جدًا، كما أن المتصفح يوفر لك الكثير من المميزات الأخرى بالإضافة إلى كونه أسرع بكثير وأقل إستهلاكًا للرام من متصفحات الإنترنت الأخرى، ولكن أوجه القصور التي يمكن أن تكون مزعجة في المتصفح هو عدم دعم بعض الإضافات من سوق كروم أو ظهور مشاكل عند تشغيلها ولكن هذا لا يحدث إلا مع عدد قليل جدًا من الإضافات كما أن المزامنة قد لا تكون هي الأفضل حيث يتفوق كروم في هذا الجانب أكثر من أي متصفح آخر، وأخيرًا إذا كنت تريد تنوي استخدام المتصفح فيمكنك تحميله من خلال التوجه إلى الموقع الرسمي brave.com واختيار نظام التشغيل الخاص بك.
اقرأ ايضاً

تعليقات