إعدادات مهمة تقدمها خرائط جوجل لم تكن تعرفها من قبل



لطالما خدمت خرائط جوجل كأداة للتنقل، ملايين من الهواتف والأجهزة اللوحية والسيارات والأجهزة القابلة للارتداء. في كل مرة تذهب فيها إلى مكانٍ جديد، هناك فرصة كبيرة ليخطر على بالك للوهلة الأولى الاستعانة بخرائط جوجل لمساعدتك هناك؛ في الواقع لا توجد أداة أفضل لتحديثات التنقل وحركة المرور. على الرغم من أن الجميع على الأرجح على دراية باستخدام خرائط جوجل للانتقال من نقطة إلى أخرى، إلا أن هناك العديد من الإضافات المخفية والتي تشبه الأدوات المتعددة المختبئة تحت غطاء المحرك والتي تستحق معرفتها والتركيز عليها.

على مر السنين، استطاعت جوجل إضافة ميزات تتيح لك حفظ أماكنك المفضلة ومشاركة موقعك مع الأصدقاء والحصول على توصيات مخصصة. ولكن حتى إذا كنت تستخدمه عمليًا كل يوم، فهناك فرصة جيدة لأنك لم تحصل على أقصى استفادة من أي من الميزات الأفضل. فيما يلي بعض الميزات المفيدة ولكن الأقل شهرة بين المستخدمين، مثل وضع التصفح المتخفي أو العرض المباشر أو حفظ مواقعك المفضلة أو مشاركة موقعك في الوقت الحقيقي والكثير من الإعدادات الأخرى. تحتوي خرائط جوجل على العديد من الخدمات والأدوات المفيدة، لكنها مخفية عننا بعض الشيء، وقد حان الوقت للتعرف عليها واستخدامها.



1- الوضع الخفي




بشكلٍ افتراضي، ستستمر خرائط جوجل في تسجيل عمليات البحث وبيانات الموقع ما لم تطلب منها عدم القيام بذلك. لذلك يعد استخدام وضع التصفح المتخفي طريقة سريعة لإيقاف بعض عمليات التتبع المزعجة أحيانًا في خرائط جوجل. كل ما عليك فعله؛ الضغط على أيقونة الملف الشخصي في خرائط جوجل> ثم حدد تفعيل وضع التصفح المتخفي أو "Turn on incognito mode". يمكنك أيضًا مطالعة موضوعنا السابق لمعرفة لماذا قد تحتاج تفعيل وضع التصفح المتخفي في خرائط جوجل.

2- تنزيل الخرائط للاستخدام في وضع عدم الاتصال




بينما يعيش معظمنا في أماكن بها اتصال إنترنت مقبول إلى حدٍ ما، يمكن أن تأخذنا رحلاتنا إلى أماكن بعيدة ذات بنية تحتية لإنترنت أقل قوة. إذا كنت تخطط لهذا النوع من الرحلات، فتأكد من تنزيل الخرائط للاستعانة بها في وضع عدم الاتصال. لن يكون للخرائط التي حملتها بيانات حركة المرور الدقيقة والحديثة التي اعتدت عليها، لكنها لا تزال أفضل من الضياع في مكان لا يوجد فيه استقبال خلوي! 

لتنزيل الخرائط، انقر فوق رمز الملف الشخصي في خرائط جوجل> ثم حدد الخرائط المتوفرة بلا إنترنت أو "Offline maps"> بعد ذلك، انقر فوق "تعيين الخريطة الخاصة بك"، وسترى خريطة مصغرة للمكان الذي تتواجد فيه. كل ما عليك فعله هو تحريك المستطيل الأزرق فوق المنطقة التي تنوي زيارتها ثم النقر فوق "تنزيل". لكن قبل التنزيل، ستعلمك خرائط جوجل بالمساحة التي ستشغلها الخرائط التي تم تنزيلها على هاتفك الذكي. يمكنك استخدام الخرائط بلا الاتصال بالإنترنت لمدة تصل إلى 30 يومًا من تاريخ التنزيل. 


3- مشاركة موقعك في الوقت الحقيقي




من أكثر الميزات فائدةً أن خرائط جوجل تتيح لك أيضًا مشاركة موقعك مع الآخرين في الوقت الحقيقي. قد يبدو هذا مقلقًا بعض الشيء، لكن في المقابل يمكن أن يكون ميزة أمان مفيدة. مثلًا إذا كنت تشعر بعدم الأمان في مكانٍ مت، يمكنك السماح للأصدقاء المقربين أو أفراد الأسرة بمراقبة موقعك لبعض الوقت. هذه الميزة مفيدة أيضًا عندما تريد الذهاب إلى منزل أحد الأصدقاء ويرغب في معرفة مدى بُعدك عنه. 

ولاستخدام هذه الميزة، انقر فوق رمز الملف الشخصي في خرائط جوجل> واضغط على مشاركة الموقع الجغرافي أو "Location sharing"> عندما تريد بدء المشاركة، انقر فوق مشاركة الموقع ثم انقر فوق لمدة ساعة واحدة لتخصيص المدة التي تريد مشاركة موقعك فيها أو لحين إيقاف الإعداد. وأخيرًا، يمكنك تحديد أحد جهات الاتصال الخاصة بك من القائمة أو النقر فوق المزيد من الخيارات لإرسال رابط يحتوي على موقعك في الوقت الحقيقي باستخدام تطبيقات أخرى.

4- إيقاف سجل الموقع مؤقتًا




إذا كنت تفضل عدم السماح لخرائط جوجل بالاحتفاظ بسجل المواقع وتفضيلاتك، فانقر على رمز الملف الشخصي> ثم اضغط على بياناتك في خرائط أو "Your data in maps"> ضمن سجل المواقع، اقلب مفتاح التبديل بجوار سجل المواقع وحدد إيقاف مؤقت لمنع جوجل من تسجيل مواقع خرائط جوجل. كما يمكنك أيضًا النقر فوق إدارة النشاط لمراجعة جميع المواقع المحفوظة مسبقًا وإزالتها. وبدلاً من ذلك، يمكنك الاحتفاظ بسجل المواقع ممكّنًا والنقر على "الحذف التلقائي" لجعل جوجل تحذف هذه البيانات بمجرد مرور ثلاثة أشهر عليها.

5- تعيين تذكير للمغادرة




يمكن لخرائط جوجل أن ترسل لك أيضًا إشعارًا حول الوقت الذي يجب أن تغادر فيه للوصول إلى وجهتك في الوقت المحدد. إنها ميزة رائعة بالفعل لمن ينسى مواعيده! للاستفادة من هذه الميزة؛ أدخل المكان الذي تغادر منه والمكان الذي ستنتقل إليه في خرائط جوجل> ثم انقر على رمز النقاط الثلاث في الأعلى> وحدد تحديد وقت المغادرة أو وقت الوصول. كما يمكنك تحديد الوقت الذي تريد المغادرة فيه في علامة التبويب المغادرة عند، والضغط على "ضبط". سترسل لك الخرائط بعد ذلك إشعارًا في الوقت الذي تختاره.

6- وضع مسارات مع محطات متعددة




إذا كنت تخطط للرحلات بالاستعانة بخرائط جوجل، يجب أن تحاول محاكاة الرحلة عن طريق إضافة نقاط التوقف المخطط لها إلى المسار. عادةً ما تعرض خرائط جوجل أسرع طريق ممكن بين مكانين، ولكن إذا كنت تخطط لزيارة بعض المواقع الأخرى على طول الطريق، فستساعدك إضافته إلى المسار في الحصول على وقت أكثر واقعية بالنسبة لرحلتك. يمكنك فتح خرائط جوجل ورسم مسار أولاً. بمجرد القيام بذلك> انقر فوق رمز النقاط الثلاث في الجزء العلوي> وحدد "إضافة محطة". سيسمح لك ذلك بإضافة موقع آخر، ويمكنك سحب أيقونة الخطوط الأفقية بجوار كل محطة لتحريكها قبل أو بعد الوجهة.

7- تخصيص خيارات النقل العام




عند إدخال وجهة على خرائط جوجل، سترى أيضًا رمز قطار صغير أسفلها. سيسمح لك النقر فوق هذا الرمز بمراجعة أوقات المواصلات العامة والطرق المتاحة لرحلتك. هذا دقيق جدًا في العديد من الأماكن وليس جميعها، ولكن الميزة السرية هنا هي إمكانية تخصيص خيار المسار هذا. سترى ذلك إذا نقرت على زر الخيارات الذي يظهر عند تحديد وسائل النقل العام. هنا يمكنك تحديد خيارات مفيدة للغاية مثل الوصول إلى الكراسي المتحركة والأقل تكلفة، بصرف النظر عن وسائل النقل العام المفضلة.

8- تغيير أيقونة وسيلة النقل




في أثناء قيامك بإحدى هذه الرحلات البرية الرائعة، يمكنك إضافة عنصر صغير، ولكنه ممتع. كما نعلم أن رمز وسيلة النقل الافتراضي على خرائط جوجل هو سهم أزرق، لكن إذا نقرت على هذا السهم، فسترى أيقونات أخرى للمركبة أيضًا. اختر الرمز الذي يعجبك وستكون جاهزًا لزيادة متعة رحلتك بمساعدة خرائط جوجل.

9- معرفة لمحة عن النشاط التجاري




إذا لم تكن متأكدًا مما إذا كان النشاط التجاري المحلي الذي تود زيارته لديه وسائل الراحة التي تحتاجها، فيمكنك البحث عن النشاط التجاري في خرائط جوجل، والتمرير سريعًا أسفل اسم النشاط التجاري، ثم النقر فوق علامة التبويب "لمحة". سيسرد لك هذا الكثير من التفاصيل والمعلومات المفيدة، مثل ما إذا كان يحتوي المكان إلى ما تريد، أو عناصر الخدمة ووسائل الراحة التي يقدمها، أو ساعات العمل والإغلاق وما إلى ذلك.


10- مراجعة إعدادات التنقل الخاصة بك




للأسف! لقد انتهى الأمر بالعديد من الأشخاص بانقطاع الطرق أمامهم أو حصول تأخير في أثناء رحلتهم بسبب تغيير إعداد تنقل مهم. على سبيل المثال، ربما تكون قد طلبت من خرائط جوجل تجنب الطرق ذات الرسوم في أثناء الرحلة ونسيت أمرها. في رحلتك القادمة، ستتذكر خرائط جوجل الإعداد الذي وضعته سابقًا ويمكن أن تأخذك عبر مسارات أطول أو أقل أمانًا (حسب مكان وجودك). لذلك، احرص على مراجعة إعدادات التنقل قبل أن تبدأ رحلتك، انقر فوق رمز الملف الشخصي في خرائط جوجل> وانتقل إلى الإعدادات أو "Settings"> ثم إعدادات التنقل. وتأكد من تحديد الإعدادات الصحيحة ضمن خيارات المسار. لأنك بالتأكيد لا تريد تجنب الطرق السريعة أو الرسوم في ظل معظم الظروف، لذلك من الأفضل التحقق من هذه الإعدادات بشكلٍ دوري.
اقرأ ايضاً

تعليقات