كيف تحصل على أنقى وأفضل صورة من شاشة تلفازك



لكي نكون صادقين معكم من البداية ينبغي أن نخبركم بأن ما سنحاول أن نوضحه لكم في هذا الموضوع لن يعالج الخلل الشنيع التي تتسبب فيه أجهزة وشاشات التلفاز السيئة، الشاشة السيئة ستظل كذلك، ولكننا سنحاول أن نجعل شاشتك الذكية تبدو أفضل من حالتها المصنعية التي خرجت عليها من الشركة. بنسبة كبيرة جداً ستلاحظ الفرق وربما تكتشف في النهاية أنها كانت ينبغي أن تكون بتلك الصورة من البداية.

قبل أن نبدأ ينبغي أن تبحث عن كتيب الدليل الخاص بالشاشة، فغالباً تختلف الخصائص والمواصفات من شاشة لشاشة أخرى، فمن الممكن أن يكون معدل السطوع تحت مسمى آخر في شاشتك، ولكن في النهاية سوف تتعرف على ما نريد توضيحه ووصفه في الشرح، وستفهم ما هو الإعداد أو التعديل الذي نطلبه منك لتقوم به على شاشتك. أيضاً من الأفضل أن تحاول ضبط هذه الإعدادات في غرفة مظلمة أو ذات ضوء خافت جداً، ربما سنتحدث عن كيفية ضبط الشاشة في الغرف الساطعة، ولكن خطوتك الصحيحة الأولى لضبط صورة التلفاز لابد وأن تكون في غرفة ذات إضاءة خافتة جداً قدر الإمكان.


 

1- تعطيل مزايا توفير الطاقة Disable Eco/Energy Saving




هذا هو محور الموضوع. في حين أن مزايا توفير الطاقة تلعب في صالح فاتورة الكهرباء، إلا أنك تتمنى الوصول إلى الصورة التي أرادها المهندسون لشاشتك بالضبط، وهذا يعني أنه لابد من تعطيل مزايا توفير الطاقة. من المعروف أن إعدادات توفير الطاقة تعمل على تقليل معدل السطوع، وهو أمر سيء جداً إذا كانت شاشتك داعمة لتقنية النطاق الديناميكي العالي HDR. 
للحصول على هذا الإعداد في شاشتك، ابحث عن الإعدادات التي تأتي تحت مسمى توفير الطاقة أو حماية البيئة، تكون باللغة الإنجليزية على هيئة Energy Saving أو ECO Saving، ومن الممكن أن تجدها في إعدادات قائمة الصورة Picture أو في الإعدادات العامة General. فقط حاول البحث عنها حتى العثور عليها وقم بتعطيلها off دون تردد.

2- اختيار إعدادات الصورة الصحيحة




بمجرد تعطيل ميزة توفير الطاقة، تحتاج تعديل إعدادات الصورة. أغلب الأشخاص تفضل اختيار إعداد Vivid أو ربما يكون تحت مسمى مُشرق أو حي أو حيوي في شاشتك – فكما ذكرنا لكم في البداية أن المسميات تختلف من شاشة لشاشة أخرى -، خيار مثل Vivid يجعل شاشتك أكثر سطوعاً مع لون أزرق زاهي، ولكننا لا ننصحكم بهذا الخيار والسبب منطقي، تم تصميم إعداد Vivid خصيصاً من أجل الإضاءات المتوهجة أثناء عرض الشاشة في المتاجر والمحلات، ليس من أجل الاستخدام المنزلي.

لا تعطي اهتمام كبير لإعدادت الصورة التي تأتي تحت مسمى Gaming Mode أو Standard Mode أو Eco Mode، ولكن ابحث عن إعدادات الصورة التي تأتي مسمى Movie Mode أو Cinema Mode، إذ يتم ضبط هذه الإعدادات بنفس قدرات كاميرات تصوير الأفلام السينمائية والمسلسلات والعروض الحية. هذا هو الشكل الذي يريد مخرج الفيلم أن تحصل عليه أنت كمُشاهد في منزلك.

بالتأكيد بعض التلافز الحديثة قد تحتوي على إعدادات مُسبقة تناسب بالضبط ما نحاول الحديث عنه: مثل إعداد تحت مسمى Netflix أو THX أو ISF وهي الإعدادات التي تتم معايرتها وفقاً لمعايير THX و ISF والمعروفة باسم مؤسسة علوم التصوير. بالتأكيد هي إعدادات متقدمة ومميزة ولكنها لا توجد إلا في عدد قليل من الشاشات الحديثة المتطورة. إذا كانت لديك، قم باختيارها فوراً كإعداد للصورة. إذا لم تكن كذلك، فقم بتفعيل إعداد Movie أو Cinema.

3- تعطيل إعدادات تجانس الحركة TruMotion




تخيل أن Tom Cruise ومخرج فيلم Mission Impossible: Fallout هم من طلبوا منا ذلك. هذا الإعداد لا يأتي تحت مسمى واحد، ولكن بنسبة كبيرة سيكون تحت مسمى Motion أو تأثير الحركة. من شأنه أنه يحاول إضافة إطارات زيادة على الفيديو لكي يبدو كما لو أن الشخصيات تتحرك بالسرعة نفسها التي كانت تتحرك بها في مسلسلات التلفزيون القديمة، هل تتذكرون شارلي شابلن ؟ ومثل هذا النوع من المسلسلات والأفلام القصيرة. من المفترض أن هذا الإعداد TruMotion يحاول إضافة تأثير سريع على الحركة الأصلية. لذلك، ينبغي عليك تعطيله فوراً للحصول على صورة قوية وواقعية دون أي تأثيرات إضافية – على الأقل هذا ما يطلبه منا الممثل الأمريكي الشهير، وبالتأكيد هو على صواب. 
 
اقرأ أيضاً: لهذه الأسباب لا أفضل شراء تلفاز ذكي

4- قم بتعديل حرارة الألوان




معظم شاشات التلفاز مصممة للعمل عند حرارة ألوان بقيمة 6500K، وهو خليط من حرارة الألوان الذي يعطي الأولوية لبروز اللون الأزرق على حساب الألوان الأخرى كي تبدو الصورة سينمائية وأجمل مما هي عليها في الواقع. ولكن الضوء الأزرق الإضافي غير واقعي وليس معياري وفوق كل شيء هو مُضر جداً للعين البشرية. فحتى لو كنت تراه جذاباً وأفضل من اللون الأحمر أو الأخضر، إلا أن الإفراط في رؤيته قد يسبب ضرراً لعينك، بالإضافة إلى ذلك هو ليس حقيقي. لذلك، توجه إلى إعدادات حرارة الألوان واضبط الحرارة على الدافئ Warm أو القياسي Standard.

5- تفعيل أي خواص تعمل على تحسين اللون الأسود أو التباين أو التعتيم المحلي




بعض الشاشات تحتوي على ميزة التعديل على السطوع Brightness والتباين Contrast، حاول التلاعب في هذه الإعدادات حتى تحصل على صورة أفضل. من المفترض عند ضبطك لها، وبعد الوصول إلى النسب الصحيحة قدر الإمكان، ستتخلص من مشاكل كثيرة أثناء ظهور الأشياء وحركة الكائنات على الشاشة مثل الهالة التي تظهر حول الأجسام والأشياء الساطعة عندما تكون الخلفية سوداء. 
 
للأسف، هذه الإعدادات، والتغيير في قيمتها، وما يمكنها فعله بالتحديد، تختلف من شاشة لشاشة أخرى. لذلك، الأمر متوقف على ما ستراه أنت بنفسك أنه الأفضل من خلال التلاعب بهذه النسب. وكما ذكرنا سابقاً، كلما كانت الغرفة مظلمة أثناء ضبطك لمعدل السطوع ونسب التباين، كلما حصلت على صورة أكثر دقة حتى عندما يدخل الضوء فيما بعد إلى الغرفة المحيطة بشاشة التلفاز.

6- ضبط إعدادات الجاما Gamma




يتم ضبط إعدادات الجاما مصنعياً بالاستناد على وجود الشاشة في غرفة مظلمة، وهو في الغالب ما يختلف عن استخدامنا اليومي للشاشة مثل وضعها في غرفة ساطعة أو بنافذة مشمسة يومياً. المزيد من الضوء حول التلفزيون يعني أن الصورة ستبدو باهتة على الشاشة، ولذلك، من الضروري أن تضبط إعدادات الجاما يدوياً كي تتأكد أنك قادر على رؤية تفاصيل الصورة في أي مستوى إضاءة للغرفة المحيطة بالتلفزيون. جرب ضبطها على 2.2، أو إذا كنت في غرفة مشمسة أو بها إضاءات ساطعة فجرب ضبطها على 2.0 أو حتى أقل 1.8 حتى تصل إلى إمكانية رؤية جميع التفاصيل المتواجدة في الصورة.

تعليقات

  1. برجاء شرح طريقه تفيعل خاصية sim card الموجود في اللاب توب
    مشكور جداً

    ردحذف
  2. كلام مفيد لكن كيف الوصول إليه من خلال شاشتي (نسمة) TCL 32 بوصة

    ردحذف

إرسال تعليق