كيفية تفعيل خاصية التعرف على الوجه في ويندوز 10 أو 11



في ويندوز 10 وأيضًا حديث العهد، ويندوز 11، يمكن للمستخدمين حماية الكمبيوتر وتأمينه بأكثر من طريقة سهلة بفضل تقنية تُسمى "Windows Hello". عوضًا عن استخدام كلمة سر قوية لتأمين الجهاز، يمكن الآن اعتماد طرق أخرى تستند إلى المقاييس الحيوية مثل التعرف على وجهك أو بصمة إصبعك أو مسح قزحية العين لتسجيل الدخول إلى ويندوز، وبالتالي تُسهل عملية المصادقة وفي نفس الوقت تمنع المتطفلين من العبث بالجهاز. وقد سبق لنا بالفعل شرح خطوات تفعيل قارئ البصمة في ويندوز 10 اما بالنسبة لكيفية تفعيل خاصية التعرف على الوجه فهذا ما نستعرضه انطلاقًا من السطور القادمة.


مبدئيًا، وكما هو الحال مع تفعيل خاصية التعرف على البصمة، يجب أن يتوافق اللابتوب خاصتك مع تقنية Windows Hello من خلال تضمين قارئ بصمة مُدمج أو كاميرا قادرة على إلتقاط الأشعة تحت الحمراء. معظم الحواسيب المحمولة من الفئة العليا تشتمل بالفعل كاميرا ويب احترافية مزودة بتقنية IR (اختصارًا لـ Infrared Camera) التي تسمح بالتعرف على ملامح الوجه بدقة أعلى بمراحل من كاميرا الويب العادية، وبالتالي يصبح الجهاز مؤهل للتوافق مع تقنية Windows Hello لتسجيل الدخول عبر التعرف على الوجه، تمامًا كما خاصية Face ID على الآيفون.

في هذه الحالة، تقوم التقنية – بعد تفعيلها – بتحليل صورة قريبة لوجهك باستخدام الأشعة تحت الحمراء ومن ثم تحتفظ بالبيانات البيومترية للوجه على الجهاز (بدلًا من مجرد تخزين صورة عادية "ثنائية الأبعاد") ثم في كل مرة تقوم فيها بتسجيل الدخول، يقارن ويندوز ما يراه عبر الكاميرا بالبيانات البيومترية المحتفظ بها، بمجرد أن تتطابق معًا يتم الولوج إلى سطح المكتب، ويحدث ذلك خلال جزء من الثانية.

على كلٍ، في حال كان اللابتوب غير متوافق مع هذه الخاصية أو تريد الحصول عليها على حاسوبك المكتبي، فيمكنك شراء كاميرا ويب احترافية تدعم التصوير بالأشعة تحت الحمراء وتوصيلها عبر الـ USB وتلقائيًا ستتعرف عليها تقنية Windows Hello وستسمح لك باستخدامها لتفعيل ميزة التعرف على الوجه. فقط ابحث على الانترنت عن "Webcam For Windows Hello" وستظهر أمامك عدة خيارات للتنقية فيما بينها.


تفعيل ميزة Windows Hello Face في ويندوز 10/11



نستعرض في هذه الفقرة خطوات تفعيل خاصية التعرف على الوجه في ويندوز 10 علمًا أن الخطوات نفسها تسري كذلك على ويندوز 11 دون اختلاف يُذكر. كل ما عليك في البداية هو فتح تطبيق Settings من خلال قائمة ابدأ أو النقر على مفتاح Win + حرف I (هـ) معًا، بعد ذلك انتقل إلى قسم Accounts ثم توجه إلى صفحة Sign-in Options وأسفل جزئية "Manage how you sign in to your device" ستجد الطرق التي تدعمها تقنية Windows Hello لتسجيل الدخول إلى الكمبيوتر، اضغط على Windows Hello Face.

من المفترض إذا كان اللاب توب الخاص بك يحتوي على كاميرا ويب متوافقة مع Windows Hello حتى إن كانت USB (بالنسبة للأجهزة التي لا تحتوي على كاميرا ويب احترافية مدمجة) أن تجد هناك زر "Set up" لتبدأ من خلاله بتفعيل الخاصية واستخدامها. لكن، بالنسبة للأجهزة التي لا تدعم Windows Hello لعدم احتوائها كاميرا مخصصة، فسوف تظهر لك رسالة "We couldn't find a camera compatible with Windows Hello Face". ومع ذلك، إذا ظهرت الرسالة رغم ان جهازك يحتوي كاميرا ويب متوافقة، فهنا يجب تحديث تعريفات جهازك أو تنزيل تعريف كاميرا الويب من موقع الشركة المصنعة وتثبيته.



بمجرد الضغط على زر "Set up" ستظهر لك نافذة تحتوي عبارة الترحيب "Welcome to Windows Hello" فأضغط على زر "Get Started" أسفل اليسار ليتم تشغيل الكاميرا، أو في حال قمت بإعداد رمز PIN من قبل فسيتم مطالبتك به قبل الشروع في تفعيل الخاصية. بعد ذلك، ستبدأ الكاميرا في تسجيل وجهك، لكن للحصول على أفضل تجربة يُفضل أن تقوم بذلك في بيئة جيدة الإضاءة. ستظهر لك بعض التوصيات مثل التأكد من أن وجهك في منتصف الإطار، فقط اتبع التعليمات وفي غضون بضع ثوانٍ يتم إجراء تحليل كامل للوجه. بمجرد الانتهاء، ستظهر رسالة "All set" فاضغط على Close وبذلك تم تفعيل الخاصية.


لاحظ أن خاصية Windows Hello Face تمنحك أيضًا خيار تحليل أكثر من صورة لوجهك للتعرف عليك في حالات مختلفة مثل أثناء ارتداء النظارة أو غطاء العين..وهكذا ففي حال كنت تريد تحسين تجربة التعرف على الوجه اضغط على خيار "Improve recognition" وقم بإجراء تحليل ثاني للوجه أثناء ارتداء النظارة، وبذلك يتعرف عليك ويندوز في كل الحلات، سواء كنت ترتديها او لا.

من الآن فصاعدًا، عندما تقوم بتشغيل الكمبيوتر أو قفل الشاشة أو عندما يطلب منك النظام التحقق من هويتك قبل الانتقال إلى سطح المكتب، فإن الأمر سينتهي بخطوة واحدة وهي النظر إلى كاميرا الويب ليتم التعرف على وجهك ومقارنته بالنسخة المحفوظة على الجهاز، وعندما يجد تطابق سيتم تسجيل الدخول بنجاح خلال ثواني.
اقرأ ايضاً

تعليقات