أهم 5 مهارات شخصية "Soft skills" تركز عليها جوجل عند التوظيف



بالتأكيد يرغب الجميع في العمل لدى شركات مرموقة مثل جوجل ليس من أجل الحصول على رواتب مرتفعة فحسب ولكن من أجل الاستفادة من المزايا الأخرى التي تقدمها هذه الشركات، ومع ذلك فإن شركة جوجل مثل جميع الشركات التقنية الأخرى تقوم باختيار موظفيها طبقًا لمواصفات وقواعد صارمة جدًا فلم تعد الشهادة الجامعية كافية للحصول على الوظيفة، ولكن أصبح من الهام توافر العديد من المهارات الشخصية لدى المتقدمين والتي تضمن لهم حجز مقعدهم في فريق العمل لدى جوجل. إذن هل تفكر في العمل لدى جوجل؟ إليك فيما يلي 5 مهارات شخصية (Soft skills) لابد أن تتوفر لديك.


المهارات الإدراكية



تعتبر القدرات الإدراكية من أكثر المهارات التي تؤثر على كافة أفعالك، بما في ذلك تذكر الأشياء واتخاذ القرارات وحل المشاكل وما إلى ذلك، وبالتالي فإنها سوف تلعب دورًا حيويًا في أي وظيفة وخصوصًا الوظائف المتعلقة بالتقنية والتكنولوجيا، ولهذا السبب ترغب جوجل دائمًا في أن يكون لدى موظفيها قدرات إدراكية وعقلية حادة من أجل إتمام المهام المطلوبة بأفضل طريقة وعلى أكمل وجه.

ولذلك إذا كنت تسعى للعمل لدى جوجل فسوف تحتاج إلى تطوير مهاراتك الإدراكية جيدًا ويمكنك اتباع العديد من الأساليب من أجل الوصول إلى ذلك، ولكن تمارين الفعل تعتبر مفيدة جدًا من أجل تطوير هذا الجانب، وليس ذلك فحسب بل سوف يتوجب عليك القيام بالمزيد من الخطوات لتحسين قدراتك العقلية بما في ذلك الإقدام على حل المشاكل دائمًا والتفكير جيدًا قبل اتخاذ القرارات الصعبة مع التخطيط لذلك جيدًا.


القدرة على العمل الجماعي



لاشك أن العمل الجماعي يعتبر من أهم المهارات الواجب توافرها للعمل في أي وظيفة حيث أنه لا يمكنك العمل بمفردك دائمًا، وأما بالنسبة لشركات التقنية العملاقة مثل جوجل فسوف يكون الأمر أكثر أهمية نظرًا لأن العمل في هذا الشركات يركز على حل المشاكل المعقدة بشكل كبير وهذا ما يتطلب قدرًا كبيرًا من العمل الجماعي ضمن الفريق.

وفي الواقع يمكن تحقيق الكثير من الفوائد من خلال العمل الجماعي بما في ذلك تحسين كفاءة العمل وتطوير أفكار جديدة وزيادة الإنتاجية، ويمكنك تطوير قدرتك على العمل الجماعي من خلال الانضمام إلى دورات تدريبية في هذا المجال مثل الدورات التي يقدمها موقع Udemy ولكنك سوف تحتاج إلى ممارسة ذلك بشكل عملي أيضًا سواء في وظيفتك الحالية أو من خلال العمل التطوعي وما إلى ذلك.

القيادة بشكل فعال



تعتبر المناصب القيادية من أكثر الوظائف إغراءًا حيث أنها توفر قدرًا كبيرًا من الحرية بالإضافة إلى إمكانية اتخاذ القرارات الصعبة والمؤثرة على مستوى المنظمة ومع ذلك فإن الإرتقاء إلى هذه المناصب ليس بالأمر السهل إذ أنها تتطلب قدرًا كبيرًا من المهارات القيادية بما في ذلك التوجيه والإرشاد والتعاون وحل المشاكل واتخاذ القرارات بسرعة هذا بالإضافة إلى التواصل الفعال والحفاظ على العمل الجماعي داخل الفريق، ويمكنك تعلم مهارات القيادة أيضًا من خلال المواقع التعليمية على الإنترنت مثل edX و Udemy.

التفكير الحسابي



بالنسبة لصناعة التكنولوجيا يعتبر التفكير الحسابي أو الخوارزمي "Algorithmic Thinking" من المهارات الشخصية الهامة جدًا، وتشير هذه المهارة إلى القدرة على حل مشكلة معينة من خلال النظر إلى مجموعة المعطيات "Inputs" ثم اتخاذ العديد من الخطوات المدروسة جيدًا من أجل الوصول إلى النتائج المرغوبة "Outcomes"، أما بالنسبة للخوارزميات فهي تشير إلى مجموعة من التعليمات البرمجية أو الخطوات في المدمجة في عملية والتي تقوم بأتمتة العمل نيابة عنك كما أنها تعتبر من أفضل الوسائل للابتكار وهذا ما يجعل الشركات العملاقة مثل جوجل تركز عليها بشكل كبير عند توظيف المبرمجين.


التواضع



يمكن أن يتفوق الشخص المتواضع في ساحة العمل بشكل كبير على أولئك الذين لا يتمتعون بسمة التواضع وذلك في جوانب متعددة، على سبيل المثال يساعدك التواضع على الاعتراف بأخطائك الشخصية ونقاط ضعفك وهو ما يساعدك على التطوير منها بسهولة وليس ذلك فحسب بل إن التواضع هام أيضًا من أجل مساعدة زملائك الأقل خبرة وكذلك الاستفادة من زملائك الأكثر خبرة أو طلب المساعدة من المدير مثلًا إذا تطلب الأمر.

في الواقع إن العمل لدى شركة مثل جوجل قد لا يكون بالأمر السهل على الإطلاق حيث أن هذا الأمر يتطلب قدرًا كبيرًا من المهارة والعمل الجاد ومع ذلك فإن التركيز على الخمسة مهارات السابقة وتطويرها جيدًا سوف يزيد من نسبة حصولك على وظيفة في شركة جوجل.
اقرأ ايضاً

تعليقات