كيفية تحويل ملفات PDF إلى مستندات Google Docs



يعتبر تنسيق PDF رائعاً للمستندات، فهو آمن ومتسق ومتوافق مع جميع الأجهزة وأنظمة التشغيل، ولهذا السبب نعتمد عليه بشكل دائم في مختلف مجالات أعمالنا. ولكن أحياناً ستشعر أن عملية التحرير والتعديل على ملفات PDF عملية مملة جداً ومربكة. لحسن الحظ، هناك العديد من الحيل والأدوات التي تسمح لنا بتحويل ملفات PDF إلى ملفات بتنسيق مستندات جوجل – Google Docs لكي تتمكن من تحريره والتعديل عليه مثل أي ملف نصي وبعد ذلك يمكنك تصدير هذا الملف مرة ثانية بجودة الأصلية بصيغة PDF أو التنسيقات الشائعة الاستخدام الأخرى. 
 
أما إذا كنت تريد العكس تماماً، أي تريد تحويل ملف Google Doc إلى مستند PDF فيمكنك الاعتماد على طريقة تحويل ملف مستندات جوجل إلى مايكروسوفت وورد أو PDF. ولكن في هذه المقالة سوف نطرح عليكم العديد من الطرق التي تتيح لكم القدرة على تحويل ملف PDF إلى ملف Google Doc بسهولة شديدة.


 

الطريقة الأولى: من خلال مستندات جوجل




لحسن الحظ أن شركة جوجل تسمح لنا بتحويل مستندات PDF إلى محرر مستندات جوجل مباشرة دون الحاجة إلى الاستعانة بأي أدوات خارجية. فقط اتبع معنا هذه الخطوات البسيطة. في الخطوة الأولى قم بفتح محرر مستندات جوجل على متصفح الإنترنت الخاص بك وتأكد من تسجيل دخولك عبر حسابك على جوجل. الآن انقر فوق زر علامة الجمع (+) من على يسار النافذة…



بمجرد أن يتم فتح صفحة مستند فارغ، انقر على تبويب File من أعلى اليسار واختار من القائمة المنسدلة Open



في هذه الخطوة تحتاج البحث عن مسار مستند PDF من على الكمبيوتر ثم رفعه على مجلد My Drive الخاص بك، وهذا في حالة لم يكن المستند متواجد بالفعل على مجلد My Drive…



على الفور سيتم فتح المستند في نافذة منفصلة، الآن انقر على أمر الفتح من أعلى النافذة Open with Google Docs كما هو موضح في صورة المثال السابق.



انتظر لحظات حتى يتم تحميل مستند PDF وتحويله إلى مستند Google Docs والان أصبح بإمكانك التحرير والتعديل على الملف مثل أي مستند نصي عادي.



بمجرد أن تنتهي من جميع تعديلاتك، انقر من أعلى اليسار على خيار File ثم حدد اختيارك للتنزيل على هيئة مستند PDF وانتظر قليلاً حتى يتم تحميل الملف.

الطريقة الثانية: من خلال مايكروسوفت وورد




بالطبع يتيح لك تطبيق مايكروسوفت وورد تحويل مستندات PDF وحفظها مباشرة على Google Drive إذا كنت ترغب في ذلك. كل ما عليك فعله هو فتح ملف PDF من داخل مستند الوورد وحفظه كملف وورد على قرص التخزين الخاص بك. في الخطوة الأولى قم بفتح تطبيق مايكروسوفت وورد ثم انقر فوق Open. إذا لم تجد زر فتح انقر فوق File من أعلى اليسار ثم انقر فوق Open…



والآن انقر فوق Browse ثم ابدأ بالبحث عن مسار مستند PDF الذي تريد تحويله…



بمجرد أن تجده قم بإدراجه في مايكروسوفت وورد، وحينها سيسألك التطبيق عن إمكانية تحويل مستند PDF إلى مستند وورد. وافق على الأمر بالنقر فوق خيار OK وانتظر لحظات قليلة حتى يتم تحويل المستند إلى مستند Word..



بمجرد الانتهاء من عملية التحويل إلى مستند وورد ستلاحظ أن المستند يحتفظ بجميع سماته الأصلية بما في ذلك النصوص العريضة وحجم الخط والألوان والمسافات وكل شيء. والآن ابدأ بالتعديل كيفما تشاء، ولكن إذا ظهر لك خيار بالأعلى باللون الأصفر Enable Editing، انقر فوقه لكي تتمكن من التعديل على الملف. بمجرد أن تنتهي انقر على File من أعلى اليسار ثم Save as وقم باختيار مسار الحفظ على الكمبيوتر على هيئة مستند Word Document.

الطريقة الثالثة: من خلال خدمة Adobe




أيضاً يمكنك الاعتماد على خدمة أدوبي – Adobe عبر الإنترنت لتحويل ملفات PDF إلى Word. وبعد ذلك يمكنك تحميل مستند Word على Drive لفتحه عبر محرر مستندات جوجل Google Docs. في الخطوة الأولى توجه إلى صفحة Adobe PDF to Word Converter ثم انقر على Select File وابحث عن مسار ملف PDF من على الكمبيوتر…



انتظر لحظات حتى يتم تحميل مستند PDF على الموقع وتحويله إلى مستند Word. بعد ذلك قم بالنقر على زر Download بمجرد أن يكتمل. والآن يمكنك زيارة Google Drive ورفع الملف الذي قمت بتحويله. بعد ذلك استخدم محرر Google Docs للتحرير والتعديل على المستند كما أشرنا في الطريقة الأولى بالضبط. وهذا هو كل شيء.

في الختام إذا كنت تريد تجربة بعض الوسائل الأخرى فيمكنك تجربة موقع PDF2DOC وهو موقع مجاني أيضاً يسمح لك بإمكانية تحميل 20 مستند PDF وتحويلهم إلى مستندات نصية عادية يمكن استخدامها في مايكروسوفت وورد أو محرر مستندات جوجل. أيضاً يمكنك تجربة موقع Ease PDF Converter وهي خدمة سحابية مجانية لتحويل ملفات PDF إلى مستندات مايكروسوفت وورد وبعد ذلك يمكنك التعديل عليها باستخدام محرر مستندات جوجل.
اقرأ ايضاً

تعليقات

  1. مقال جميل جدا يستحق الشكر

    ردحذف
    الردود
    1. مرحباً، ونحن سعداء جداً بمرورك الطيب ورضاءك عن المقالة :)

      حذف

إرسال تعليق