مميزات في الآيفون يمكن لإحداها انقاذ حياتك يومًا ما


بغض النظر عن سعره الباهظ، ولكن آيفون هاتف رائع، حقاً هو كذلك. على عكس جميع شركات تصنيع الهواتف الذكية، تحاول آبل دائماً أن لا تطرح الهاتف السنوي الجديد إلا إذا كانت واثقة تمام الثقة أن لديها الجديد لتقدمة. هناك العديد من الأسباب المنطقية التي تدفعك لتفضيل وشراء هاتف آيفون. نظام iOS وحده كافِ ليحوز إعجابك، دعمه لجميع التطبيقات الهامة والشائعة الاستخدام أمر رائع، هاتف نظيف من تطبيقات Bloatware التعيسة ويمكنك التخلص من التطبيقات الافتراضية وقتما شئت، نظام حماية وأمان من المستحيل اختراقهم، والعديد من المميزات الأخرى الرائعة التي يمكنك الاستفادة منها على نظام iOS. ولكن، إذا لم تكن هذه المميزات كافية لإقناعك بشراء هاتف آيفون، فإليك المزيد: هاتف آيفون قادر على إنقاذ حياتك بــ 4 طرق مختلفة، وإليك كيف.

 

1- طلب المساعدة من Siri




في حال كنت في موقف حيث لا تستطيع استخدام آيفون كما يجب للحصول على مساعدة، ولكن لديك هاتف قديم وليكن iPhone 6S، فيمكنك الاستعانة بالمساعد الشخصي Siri لطلب المساعدة من أجلك. فقط كل ما يلزمك فعله أن تقول "Hey Siri" أو مرحباً سيري، ثم تخبرها أن تتصل بالرقم أو جهة الاتصال التي ترغب بها، على سبيل المثال "Hey Siri, call 911" لإجراء مكالمة فورًا مع قطاع الطوارئ. ولتتمكن من تفعيل هذه الميزة على هاتفك الآيفون، توجه إلى "الإعدادات" ثم "عام" ثم "Siri" ثم تفعيل السماح لميزة "Hey Siri".

2- إضافة جهات اتصال محددة في حالات الطوارئ




من الضروري أن يكون لديك بعض جهات الاتصال معتمدين لمساعدتك في حالات الطوارئ، حيث يتم تعيين جهات الاتصال هذه كـ ICE أو In Case of Emergency للاتصال بهم فورًا وتلقائيًا في حالات الطوارئ، بمعني أنه عندما تطلب من سيري مثلًا إجراء مكالمة طوارئ أو تستخدم خاصية SOS Emergency في الآيفون، فتلقائيًا بعد انتهاء مكالمة الطوارئ، يقوم آيفون بتنبيه جهات اتصال الطوارئ التي حددتها ولك عبر رسالة نصية، ما لم تختر إلغاء هذه الخُطوة حيث سيبدأ العد التنازلي وفي حال عدم الإلغاء يتم ارسال رسالة SMS تتضمن موقعك الحالي إلى جهات اتصال الطوارئ لديك، ويتم أيضًا ارسال تحديثات مستمرة كلما تغير موقعك بعد فترة زمنية من تنشيط وضع SOS.

ولإضافة جهة اتصال في حالات الطوارئ، انتقل إلى تطبيق "صحتي" وانقر على صورة الملف الشخصي ثم اضغط على "الهوية الطبية" واضغط على "تحرير" ثم قم بالتمرير إلى "جهات اتصال الطوارئ" واضغط على زر إضافة (+) وحدد جهة اتصال، ثم أضف صلة القرابة، وأخيرًا اضغط على "تم"، ثم احفظ التغييرات.

3- إضافة هوية طبية




تساعد "الهوية الطبية" في الآيفون المسعفين على الوصول إلى بياناتك الطبية المهمة من شاشة "القفل" مباشرًة، أي ليسوا بحاجة إلى رمز المرور لفتح الهاتف، ومن ثم يمكنهم رؤية معلومات مثل أنواع الحساسية والحالات الطبية ومن يمكن الاتصال به في حالة الطوارئ. لذا من المهم دائمًا إضافة جهات اتصال محددة في حالات الطوارئ كما وضحنا في الفقرة السابقة.

ولإنشاء مُعرف طبي، افتح تطبيق "صحتي" واضغط على علامة التبويب "الملخص" في الشريط بالأسفل ثم اضغط على صورة البروفايل أعلى اليسار وفي نافذة "التفاصيل الطبية" اضغط على "الهوية الطبية". الآن اضغط على "تحرير" وأدخل المعلومات الصحية مثل تاريخ ميلادك وأنواع الحساسية التي تعاني منها وفصيلة الدم. ولإتاحة "الهوية الطبية" الخاصة بك من شاشة القفل، قم بتفعيل خيار "إظهار عند القفل". وفي حالة الطوارئ، سيعرف من يريد مساعدتك معلومات عنك. هذه الطريقة مفيدة جداً لأنها تسمح للآخرين الوصول إلى معلوماتك الضرورية والاتصال بالأقربين قبل فوات الأوان.

4- استخدام تطبيق صحتي Health




يجمع تطبيق "صحتي" معلوماتك الصحية والبدنية في مكان واحد، فالتطبيق يعرض لك عدد خطواتك وعدد السعرات الحرارية التي تم حرقها على مدار اليوم، وغيرها. وهو بالتأكيد تطبيق مفيد جداً لمراقبة صحتك ومعرفة حالتك الجسدية من قِبل الأطباء الذين يباشرون حالتك. وفي حين يتم إضافة العديد من البيانات تلقائياً، لكن التطبيق يستند في بعض المعلومات التي يعرضها على التطبيقات الصحية الأخرى المثبتة على هاتفك أو ساعة آبل المرتبطة بهاتفك مثل اللياقة ونظام التغذية وتتبع الصحة، وكذلك تفاصيل نشاطك البدني التي تم تسجيلها وتتبعها من مستشعرات تتبع الخطوات الخاصة بالهاتف.

ويمكنك أيضًا إضافة البيانات دوياً بالانتقال إلى تطبيق "صحتي" واضغط على علامة تبويب "استعراض" ثم اضغط على إحدى الفئات، مثل "النشاط" ومن ثم حدد إحدى الفئات الفرعية، مثل "الخطوات" واضغط على "إضافة بيانات" أعلى اليسار ثم أدخل التاريخ والوقت والبيانات الخاصة بهذا النشاط، وأخيرًا قم بتحديد التاريخ والوقت والبيانات الخاصة بهذا النشاط وعند الانتهاء، اضغط على "إضافة". استمر في إضافة البيانات بشكل دوري حتى تتمكن من معرفة مستوى تقدمك.

تعليقات