طرق تقليل استهلاك الكمبيوتر للطاقة والتوفير بفواتير الكهرباء



مع ارتفاع تكلفة فواتير الكهرباء التي نتحملها شهرياً، ربما نتساءل، ما هو مقدار الطاقة التي تستهلكه مكونات الكمبيوتر، وهل توجد إمكانية للحد منها ؟. على عكس الحواسيب المحمولة، أجهزة الكمبيوتر المكتبية تستهلك مقدار كبير من الطاقة على مدار اليوم. وقد أشارت إحدى الدراسات الأمريكية الحديثة إلى أن الحاسوب المكتبي يستهلك 6 أضعاف مقدار الطاقة التي يستهلكها اللاب توب، فالحواسيب المحمولة مصممة خصيصاً لتوفير الطاقة ونفقات فواتير الكهرباء والعمل في ظل درجات حرارة منخفضة.


 

أين تكمن المشكلة ؟




تشير الإحصائيات إلى أن مقدار الطاقة الذي يتم استهلاكه يكون متوقف دائماً على طريقة الاستخدام وعدد ساعات التشغيل. على سبيل المثال، فإن قضاء معظم أوقات الاستخدام في تشغيل الألعاب الثقيلة "AAA Games"، أو في عمليات الرندرة والمونتاج وتحرير مقاطع الفيديو، يتسبب في استهلاك كميات أكبر من الطاقة مقارنة بالاستخدام العادي الذي يعتمد على تصفح مواقع الإنترنت وجلسات الأونلاين ومشاهدة الأفلام ومقاطع الفيديو.

من خلال دراسة Energy Technology Area بمعامل Berkeley Laps التي تمت على 26 نظام مختلف أثناء تشغيل 37 لعبة فيديو لمعرفة مقدار الطاقة المستهلكة، اتضح أن أنظمة الألعاب الاحترافية والأجهزة المتطورة تستهلك تقريباً 5 كيلو واط / ساعة وحتى 1200 كيلو واط / ساعة سنوياً. واكتشفت الدراسة أن أجهزة الكمبيوتر المتقدمة التي تحتوي على مكونات حديثة تستهلك أضعاف أجهزة ألعاب الكونسول مثل XBOX و Playstation. وقد تبين أن المشكلة ليست في أجهزة الألعاب بحد ذاتها، وإنما نتيجة الاستهلاك المفرط لوحدة المعالجة الرسومية (كارت الشاشة)، واعتبارها على أنها الجاني الأكثر خطورة الذي يلتهم الطاقة ويتسبب في ارتفاع فواتير الكهرباء.

ما هي أوضاع الطاقة المختلفة بالكمبيوتر ؟


تتمتع أجهزة الكمبيوتر بأوضاع تشغيل مختلفة. أوضاع السكون والإسبات التي نعرفها بوظائف Sleep و Hibernate، فإذا كنت لا ترغب في إيقاف الكمبيوتر تماماً نتيجة لكرهك فترة الانتظار المطلوبة للحاسوب حتى ينتهي من مرحلة تمهيد وتشغيل النظام، فهذه الوظائف تسمح لك بالتخلص من تلك الفترة الزمنية، كما أنها تساعد على تقليل مقدار الطاقة التي يستهلكها الكمبيوتر. في هذه الحالة، الكمبيوتر يعتمد على ذاكرة الوصول العشوائي (RAM) من أجل الاحتفاظ بالأعمال المفتوحة وحتى لا يتم تدميرها عند دخول الحاسوب في وضع السكون. يستطيع الكمبيوتر الإيقاظ مباشرة من وضع Sleep، وهو من الحلول الإيجابية للتوفير في مقدار الطاقة، إذ يعمل وضع Sleep على فصل الطاقة تماماً عن الشاشة وحلول التخزين والملحقات الطرفية.

قد يهمك: ما هو وضع Hibernate في أنظمة التشغيل وكيف يعمل؟

يختلف وضع الإسبات Hibernate عن وضع السكون، إذ أنه لا يعتمد على ذاكرة الوصول العشوائي من أجل الاحتفاظ بالأعمال المفتوحة، وإنما يستبدلها بالاعتماد على حلول وأقراص التخزين. هذا يعني أن الكمبيوتر لم يعد يستمد أي طاقة فعلياً كما لو كان متوقف تماماً عن العمل، ولكنه سيظل يتذكر ما كان يفعله آخر مرة قبل الدخول في وضع Hibernate.

تعد كل من وظائف السكون والإسبات من أفضل الأساليب المُتبعة التي تساعد على توفير الطاقة عندما نريد أخذ استراحه قصيرة عن العمل، بينما وضع الإسبات "Hibernate" هو الأفضل نوعاً ما، خاصة إذا كنا نريد ترك الكمبيوتر في حالة تأهب لفترة زمنية طويلة دون استخدام، على سبيل المثال، بين عشية وضحاها (أثناء فترات النوم). بالرغم من ذلك، نظام ويندوز 10 لا يظهر خيار Hibernate بشكل افتراضي، لكونه من أوضاع الطاقة المتقدمة، فهو يتطلب إضافته يدوياً في قائمة بدء التشغيل.

ما هو مقدار الطاقة المطلوب لمكونات الكمبيوتر ؟




يختلف المقدار الدقيق للطاقة المستخدمة من قِبل الحاسوب وفقاً لنوع الأجزاء المتواجدة بداخله. تمتاز المكونات الحديثة بكفاءتها العالية واستهلاك الطاقة المنخفض مقارنة بالمكونات القديمة، إلا أن هذا لا يعني بالضرورة أن الأجزاء الحديثة دائماً هي الأفضل. فالأمر متوقف حسب قوة وجُهد الأجزاء والمكونات ومقدار الطاقة اللازمة لها أثناء عملها بكامل طاقتها وفي حالات الضغط المُكثف. 

تحاول شركات تصنيع الهاردوير أن تجعل مكوناتها أكثر كفاءة للطاقة بمرور الوقت، ولكن المعالج المركزي والرسومي يتربعان على عرش أكثر مكونات الهاردوير استهلاكاً للطاقة. كذلك اللوحة الأم، ذاكرة الوصول العشوائي، أساليب التخزين، محرك الأقراص الضوئية ومراوح التبريد جميعها تستهلك مقدار من الطاقة. بينما كل من الفأرة ولوحة المفاتيح والملحقات الطرفية المختلفة فهي من المكونات الموفرة والتي لا يتعدى استهلاكها أكثر من 0.5 واط. ويمكن حساب مقدار الطاقة المُستهلك لمكونات الكمبيوتر وفقاً للنطاق التالي:

  • اللوحة الأم: من 25 واط وحتى 100 واط
  • المعالج المركزي: من 55 واط إلى 150 واط دون حالات كسر السرعة
  • المعالج الرسومي: من 25 واط إلى 350 واط دون حالات كسر السرعة
  • ذاكرة الوصول العشوائي: من 2 واط وحتى 5.5 واط
  • أقراص التخزين الميكانيكية HDDs: من 1 واط وحتى 9 واط
  • حلول التخزين الصلبة SSDs: من 0.3 واط وحتى 6 واط
  • محرك الأقراص الضوئية: من 17 واط إلى 25 واط
  • مراوح الصندوق: من 0.6 واط وحتى 6 واط

ماذا تفعل للحد من استهلاك المكونات للطاقة والتوفير بفواتير الكهرباء ؟




1- استبدال أقراص التخزين الميكانيكية بحلول التخزين الصلبة. حيث أن الوحدات الصلبة هي الأسرع والأعلى كفاءة، وبالتالي هي الأفضل والأقل في استهلاك الطاقة، من الممكن أن تترك أقراص التخزين الضخمة HDDs كأرشيف لحفظ الملفات وفصل الطاقة عنها، ولكن وجب التنويه على أن الأقراص الميكانيكية تتعطل عن العمل ما إذا تم تجاهلها دون تشغيل لفترات زمنية طويلة. لذا، فمن الضروري تشغيلها كل عدة أشهر حتى لا تتعرض لعوامل الرطوبة من جراء فصل التيار الكهربائي عنها. 
 
2- إذا كان جهاز الكمبيوتر هو عبارة عن منصة ألعاب احترافية، وتحتوي على بطاقة رسومية قوية لتشغيل الألعاب بجودة عالية، فمن الأفضل عدم قضاء معظم اليوم في ممارسة تلك الألعاب. أما إذا كنت تلاحظ أنك أصبحت لا تجد الوقت الكافي لممارسة الألعاب إلا كل عدة أيام، فمن الأفضل فصل التيار الكهربائي عنها والاعتماد على المعالج الرسومي المدمج فقط. 

3- إذا كنت تمتلك المال الكافي، فمن الضروري تحديث مكونات الكمبيوتر القديمة، المعالجات المركزية والرسومية القديمة تستهلك مقدار كبير من الطاقة مقارنة بالمعالجات الحديثة. بغض النظر عن أنها ستكون الأفضل على صعيد مستوى الأداء وعنصراً حيوياً لتسيير أعمالك بشكل افضل، ولكنها ستشكل فرق كبير جداً في مقدار الطاقة التي تستهلكه، وستلعب دوراً مؤثراً في التوفير بنفقات فواتير الكهرباء الشهرية.

4- تأكد من فصل التيار الكهربائي عن الكمبيوتر تماماً طالما لا تخطط لاستخدامه خلال الساعات القادمة من يومك، مثل أوقات نومك أو خروجك من المنزل. وضع الإسبات والسكون من الحلول الإيجابية، ولكنهما من الوظائف التي لا تزال تحتاج للتيار الكهربائي. ناهيك عن أن فصل التيار الكهربائي عن الأجهزة الكهربائية أثناء النوم من الخطوات الاحترازية التي يتم التوصية بها دائماً لأمن وسلامة الفرد. بالإضافة إلى ذلك، بهذا الشكل ستساعد على تمديد الفترة العمرية الصالحة لعمل مكونات الهاردوير.

5- إذا كنت تستخدم الكمبيوتر في بعض أعمالك المكتبية أو الدراسية، وتلاحظ أنك لن تكون في حاجة له خلال 15 أو 30 دقيقة القادمة، فمن الممكن إغلاق الشاشة من مفتاح الطاقة الرئيسي بها، هذا الأمر سيساعد بالتأكيد في تقليل الطاقة المستهلكة. على حسب نوع شاشتك ودقة عرضها ومستوى سطوعها ومواصفاتها الفنية، فبعض الشاشات تستهلك كميات كبيرة من الطاقة نتيجة مواصفاتها الفنية الراقية.

6- من داخل واجهة البيوس، تأكد أن تفعيل وضع ACPI Suspend Type يسير على تقنية S3 بدلاً من S1 أو S2. تقنية S3 تتأكد من عدم استخدام الكمبيوتر للمعالج المركزي أثناء دخوله في مرحلة السكون والخمول، كما أنها تحرمه من استخدام ذاكرة الوصول العشوائي أو المكونات الأخرى، ولن يجد سبب واضح لإيقاظها من تلقاء نفسه.

تعليقات