كيف تختار لوحة المفاتيح الأفضل للكمبيوتر أو اللاب توب ؟



لوحة المفاتيح هي أكثر الأشياء التي نتفاعل معها أثناء استخدام الكمبيوتر واللاب توب. فجميع المهام الوظيفية والترفيهية تتعطش إلى النقر باستمرار على المفاتيح، كتابة التقارير، البُرد الإلكترونية، الدردشة، إنشاء العروض التقديمية، والألعاب والعديد من المهام الأخرى التي تفرض علينا الكتابة. لذا، اختيارك للوحة المفاتيح المناسبة يعد من الأمور الهامة جداً لمساعدتك على الكتابة والإنتاجية بكفاءة أعلى. في نفس الوقت، لن تكون متقيد بلوحة مفاتيح اللاب توب إذا اتضح لك أنها ليست مريحة لمعصمك وأيديك اثناء الكتابة وتتمنى لو كنت تستطيع التخلص منها. سنتناول معكم أهم المعايير التي تودون سماعها لاختيار لوحة المفاتيح المناسبة لاستخداماتكم.


 

1- أزرار الكتابة / Keyboard Switches




تأتي أزرار لوحة المفاتيح إما على شكل قبة مطاطية أو ميكانيكية. تدوم مفاتيح القبة المطاطية حتى 5 إلى 10 مليون نقرة، وتتطلب النقر الكامل على المفتاح للدفع به إلى الأسفل كي يتم الاستجابة لتنفيذ الأمر. بينما الأزرار الميكانيكية تدوم حتى 50 مليون ضغطة، ولا تتطلب النقر الكامل لكي يتم تنفيذ الأمر.

هذا يعني أن اللوحات الميكانيكية تدوم لفترات زمنية أطول، وتساعد على راحتك أثناء الكتابة لأنها لا تضع ضغطاً قوياً على يديك وذراعيك. من ضمن المواصفات التي تتمتع بها اللوحات الميكانيكية هي صوتها المرتفع والضوضاء الناتجة عن النقر على أزرارها، وهي في الحقيقة من المزايا التي تجذب أغلب المستخدمين. إذ أنها تعطيك شعور بأن لحركة أصابعك ردة فعل ملموسة وإيحاء بأنك تمكنت فعلياً من تنفيذ النقر.

على الرغم من تنوع لوحات المفاتيح الميكانيكية بين تلك المناسبة للأعمال والأخرى الموجهة تحديداً للألعاب، إلا أن مجموعة أزرار Cherry MX هي أكثر أنواع المفاتيح شيوعاً واستخداماً، كما أنها أكثرها جودة وشهرة. ولكن حتى مفاتيح Cherry MX يتم تصنيفها حسب عدة معايير أهمها لونها بالتحديد. تنقسم لثلاثة أقسام: الخطية والتي تراها في الإعلانات تحت مسمى Linear، واللمسية التي تأتي تحت مسمى Tactile، والنقرية التي تحمل مسمى Clicky. المفاتيح الخطية تعني أنه كلما إزداد النقر على المفتاح، كلما ازداد ضغطه للأسفل. بينما تعني المفاتيح اللمسية أنه عند النقر على المفتاح، ستلاحظ على الفور أن لديه ردة فعل قوية. بينما المفاتيح النقرية تصدر صوت شبيه بالطقطقة عند النقر عليها.



مفاتيح Cherry MX ذات اللون الأحمر: قد تكون هي الأفضل من أجل الألعاب، لأنها توفر الاستجابة الأسرع لمجرد النقر على المفتاح حتى قبل منتصف طريقه للنزول إلى الأسفل، وهذا يعني أنه مفتاح لمسي، لأنه يلعب على عامل توفير الزمن والتنفيذ خلال وقتاً أقل، ولكنها رائعة أيضاً حتى من أجل أولئك الكُتاب والمحررين.

مفاتيح Cherry MX ذات اللون الأسود: تتطلب الأزرار السوداء ضغط أقوى لتنفيذ الأمر، وهي المفضلة لأولئك الذين يفضلون الضغط بقوة على المفاتيح. ولكنه قد يتسبب في إجهاد اليدين والمعصمين، ولذلك لا ينصح بها إلا من أجل اللاعبين المتشددين.

مفاتيح Cherry MX ذات اللون الأزرق: توفر ضوضاء أعلى واستجابة عالية الدقة، لذا، فهي ليست مفضلة للكُتاب الباحثين عن عنصر الهدوء، أو لأصحاب الأعمال المهنية المحاطين بالعديد من الوظفين من حولهم نظراً للتشويش الذهني التي قد تتسبب فيه لهم.

مفاتيح Cherry MX ذات اللون الأخضر: كذلك تمتاز بالضوضاء المرتفعة، ولكن أقل قليلاً من مستوى الصوت الناتج عن المفاتيح الزرقاء. ويوصى بها عند تنفيذ المهام الوظيفية المختلفة وأولئك المستخدمين الذين يشعرون بأن لوحاتهم التقليدية حساسة جداً عند اللمس ويبحثون عن تلك التي تتطلب جهد أكبر عند النقر.

مفاتيح Cherry MX ذات اللون البني: لكتابة المهام والتنفيذ عند اللمس وإجراء الأوامر السريعة وردود فعل ملموسة ولحظية، ولكنه يتطلب قوة أكثر قليلاً عند النقر.

مفاتيح Cherry MX ذات اللون الأبيض: شبيهة تماماً بالمفاتيح البنية ولكن مع القليل من القوة للتفعيل. فإذا كنت تواجه مشكلة النقر الخاطئ بكثرة على المفاتيح، فهذه هي الأفضل لاستخداماتك، لأنها لا توفر استجابة لحظية لمجرد لمس المفتاح. وربما القوة الإضافية هي الشيء اللازم لبعض الكتاب كي يتمكنون من الكتابة بشكل صحيح.

2- تخطيط لوحة المفاتيح أو Keyboard Layout




التخطيط التقليدي للوحة المفاتيح هو مخطط QWERTY، حيث 32% من ضغطات المفاتيح تكون في صف المنزل وهو التخطيط المسيطر على اليد اليسرى والشائع استخدامه، وعلى الأغلب هو المخطط المتواجد على لوحة المفاتيح الخاصة بك. تم إنشاء مخطط DVORAK باستخدام 70% من ضغطات المفاتيح داخل صف المنزل ولكي تكون اليد اليمنى هي المسيطرة، ولكنه نادر الوجود نظراً لأن الاقبال عليه قليل نوعاً ما.

3- التصميم




التصميم الشائع للوحات المفاتيح هو QWERTY وهو الذي يتم شحن الحواسيب المحمولة الخاصة بنظام الويندوز على هيئته. وهذا المخطط يحتوي على مفاتيح الحروف ومفاتيح النظام والتحرير والتنقل والمفاتيح النظامية، وقد تتضمن أو لا تتضمن لوحة مفاتيح الأرقام اليمنى المُصغرة. بينما لوحات المفاتيح الصغيرة قد لا تحتوي على مفاتيح الأرقام المُصغرة، وقد تتخلى عن مفاتيح وظيفية كثيرة ولا تمتلك مفاتيح مكررة مثل مفتاح Ctrl على سبيل المثال. التصميم الصغير هو الأنسب لمساحات العمل الصغيرة لأنها توفر مكاناً أكبر للفأرة وأي ملحقات أو مسلتزمات أخرى يمكن وضعها على سطح المكتب.

4- اللوحات السلكية واللاسلكية




تعمل لوحات المفاتيح اللاسلكية عبر نطاق البلوتوث وتحتاج دائماً للتأكد من شحنها بشكل كافِ. بينما تتمتع اللوحات السلكية بمعدل استجابة أسرع. لوحات المفاتيح اللاسلكية توفر مزايا رائعة مثل مرونة الاستخدام عن بُعد والتخلص من كثرة الأسلاك. ولكنها متأخرة قليلاً في زمن استجابتها للأوامر مقارنة بالمفاتيح السلكية.

هذا يعني إذا كنت ضمن فئة اللاعبين، فأنت تحتاج للوحة مفاتيح سلكية. لحسن الحظ، يتم تحسين لوحات المفاتيح التي تعمل من خلال البلوتوث وتعزيز زمن استجابتها لكي تكون الأفضل. ولكن نقطة الضعف الأخرى التي لا يمكن نسيانها هي عملها من خلال البطارية من أجل العمل عن بُعد.

5- لوحات مفاتيح الألعاب




يتم تصميم هذا النوع من لوحات المفاتيح بالتركيز على تعزيز زمن استجابتها فور النقر عليها. في حين أنك قد لا تلاحظ الفرق بينها وبين لوحة مفاتيح أخرى، إلا أنها من العوامل الضرورية التي تبحث عنها فئة هواة الألعاب الشبكية والمنافسات المحتدمة. كما أنها تأتي بلوحة أرقام مُصغرة أو أحياناً بدونها، فالأمر يعود حسب التفضيل الشخصي والمساحة الجاهزة لاستقبالها على سطح المكتب. بعض أهم مزاياها أنها تتمتع دائماً بمظهر جمالي قد يوحي بالقوة والإضاءة الخلفية الملونة RGB/LED ودعم المعصم ومفاتيح قابلة للاستبدال وبعضها قابلة للبرمجة الوظيفية حسب الرغبة، وغالباً هي من طراز اللوحات الميكانيكية.

6- اللوحات المخصصة للسفر والتنقل




غالباً أو ربما دائماً هي لوحات لاسلكية، بعضها قابلة للطي من أجل وضعها في حقيبة السفر. لكي توفر المساحة الأكبر، هي تتخلى أحياناً عن بعض مفاتيح الوظائف الرئيسية ولوحة الأرقام اليُمنى. المشكلة الوحيدة بها هي ضورة التأكد من شحنها بالطاقة بشكل دائم، بالإضافة لنقطة عجزها عن توفير بعض مفاتيح الوظائف.

7- مفاتيح الوظائف Functions Keys




كلما زادت فترة استخدامك للوحة المفاتيح والكتابة أكثر، كلما إزادت سرعتك في التنقل على أزرارها والتنفيذ بشكل أسرع. تحتوي بعض لوحات المفاتيح على أزرار وظيفية للتحكم في معدل السطوع أو مستوى الصوت والتلاعب بالوسائط. وهناك العديد من اللوحات التي لا توفر تلك الوظائف. فإذا كنت تعمل على إحدى التطبيقات التي تحتوي على وظائف مدمجة خاصة بها، فقد تحتاج للوصول إلى إعدادات نظام التشغيل لإغلاق ميزة المفاتيح الوظيفية. وحينها ستكون قادراً على التعامل مع وظائف التطبيق المدمجة من خلال النقر المطول على مفتاح fn ثم الضغط على مفتاح الوظيفة المقصود.

تعليقات

  1. السلام عليكم، لدي إقتراح فيم يخص مدونتكم أرجوا ان تضيفوا ركن أو مساحة تفاعلية لزوَار موقعكم كسبر أراء حول برنامج أو طرح أسئلة في كل أسبوع من أجل خلق جو من التفاعل داخل المدونة وتعم الفائدة.

    ردحذف
  2. قرأت في إحدى التدوينات الأجنبية فيما يخص بعض التعديلات التي طرأت على لوحة المفاتيح من النوع AZERTY تمت المصادقة عليها دوليا تمس بعض أزرار لوحة المفاتيح أرجوكم أفيدونا .

    ردحذف

إرسال تعليق