هل الشحن السريع يؤثر على عمر البطارية على المدى الطويل؟



هل تظن أنه يمكننا الحصول على هاتف بسعة بطارية 10000 ملي أمبير في المستقبل؟ أم هل يكون بإمكاننا استخدام الهواتف دون الحاجة لشحنها أصلًا حيث تولد الطاقة لنفسها؟ قد نرى ذلك بالفعل في المستقبل فلم يعد هناك مستحيل أمام التكنولوجيا، ولكن بالنسبة للوضع الحالي فإننا غالبًا ما نحتاج إلى شحن الهاتف مرة يوميًا على أقل تقدير وذلك نظرًا للاستخدام المتزايد للهواتف الذكية وقدرتها على تشغيل الألعاب برسوميات عالية مما يستهلك الطاقة بسرعة، وبالطبع سوف يستخدم الجميع تقنية الشحن السريع إذا كانت متوفرة في الهاتف، فليس هناك أحد يفضل الانتظار لبضعة ساعات حتى يتم شحن بطارية الهاتف بأكملها، ولكن هل تقنية الشحن السريع تضر بطارية الهاتف بالفعل كما يزعم البعض؟ فيما يلي نتعرف معكم على حقيقة ذلك بالتفصيل وكيف تتحكم في إعدادات الشحن السريع على هاتفك.


المقصود بصحة البطارية Battery health



يشير مصطلح صحة البطارية Battery Health إلى مدى إستهلاك البطارية منذ أن كانت جديدة تمامًا، وكلما انخفضت صحة البطارية كلما تضاءلت السعة الفعلية لها، ولهذا سوف تلاحظ نفاذ الطاقة منها بشكل سريع بمرور الوقت. في الواقع، يحدث هذا الأمر بشكل طبيعي جدًا على أي هاتف من أي نوع، وعلى أي بطارية عامًة، حيث تقل سعة البطارية بزيادة عدد دورات الشحن للبطارية.

تحدث دورة الشحن الكاملة عندما يتم شحن الهاتف بنسبة 100% مرة واحدة، وأثناء عملية الشحن للبطارية تتحرك الإلكترونات بها، وكلمات تحركت المزيد من الإلكترونات كلما أدى ذلك إلى استهلاك البطارية، وبالتالي فإنه بعد إتمام عدد معين من دورات الشحن (على سبيل المثال 500) سوف تلاحظ انخفاض كفاءة البطارية، فقد تلاحظ مثلًا نفاذ البطارية بشكل سريع وعدم صمودها ليوم واحد بالرغم من أنها كانت تفعل ذلك عندما كانت جديدة.

إذًا من خلال السطور السابقة نستنتج أنه كلما تم شحن بطارية الهاتف لعدد أكبر من المرات، كلما أدى ذلك إلى استهلاك البطارية وانخفاض كفاءتها، سواء كان ذلك من خلال الشحن العادي أو الشحن السريع، ولكن هل يؤثر الشحن السريع بذاته على عمر البطارية؟ هذا ما نتعرف عليه فيما يلي.


تأثير الشحن السريع على عمر البطارية



بالنسبة للشاحن العادي فإنه في الغالب يكون بقوة من 5 إلى 10 واط وهذا يعتبر بطيء جدًا بالطبع عند شحن الهاتف، ولكن في تقنية الشحن السريع يمكن أن يتضاعف هذا الرقم إلى ثماني مرات على الأقل، فكما نجد في هاتف Realme X2 Pro والذي يأتي بسعة بطارية 4000 مللي أمبير، تدعم البطارية الخاصة به الشحن بقوة 50 واط، وهو ما يمكنك من شحن البطارية بالكامل خلال نصف ساعة فقط!

وفي الواقع لن يؤثر الشحن السريع على بطارية الهاتف بالسلب في أغلب الأحيان، ما لم يكن هناك عيب فني في البطارية، فإن الشحن السريع يعتبر آمن تمامًا على البطارية، ومن أجل فهم السبب في ذلك لابد أن نعرف أولًا طريقة عمل الشحن السريع، باختصار تعمل هذه التقنية على شحن البطارية في وقت قليل من خلال المرور بمرحلتين، في المرحلة الأولى يتم شحن البطارية الفارغة أو شبه الفارغة بنسبة 50% إلى 70% في وقت ما بين 10 إلى 30 دقيقة، وذلك حسب نوع الهاتف والشاحن المستخدم.

هذا الأمر يعتبر آمن تمامًا على البطارية، حيث أنه في المرحلة الأولى لا يعتبر الشحن السريع عاملًا سلبيًا على الإطلاق، كما أن شركات تصنيع الهواتف الذكية تعمل جاهدةً على تصميم البطاريات بحيث تقبل الشحن السريع بدون مشاكل في هذه المرحلة، على سبيل المثال تتعهد شركة سامسونج بأن الشاحن الذي تبلغ طاقته 45 واط يمكن أن يشحن البطارية من صفر إلى 70٪ خلال نصف ساعة فقط، كما تعد أبل أيضًا بأن الشاحن السريع الذي يأتي مع آيفون 11 برو يمكن أن يشحن البطارية حتى 50% خلال 30 دقيقة فقط.

بعد الانتهاء من المرحلة الأولى من شحن البطارية من خلال الشحن السريع، تبدأ المرحلة الثانية والتي تكون أبطأ من المرحلة الأولى بكثير، حيث أن استمرار الشحن السريع في هذه المرحلة قد يعرض البطارية للخطر، ولتوضيح ذلك، يشبه الخبراء بطارية الهاتف بالإسفنجة عند صب الماء عليها، في البداية وعندما تكون الاسفنجة جافة فإنها تمتص الماء بسرعة كبيرة جدًا، ولكن بعد فترة سوف تصبح قدرتها على امتصاص الماء أقل، وقد يتراكم بعض الماء على السطح قبل أن تمتصه الإسفنجة، وبالنسبة لبطارية الهاتف تكون هذه هي الشحنات المتراكمة على البطارية والتي قد تؤدي إلى تلفها بالفعل، ليس على المدى الطويل ولكن على المدى القصير أيضًا.

ولكن من الجيد أن شركات تصنيع الهواتف الذكية تولي اهتمامًا كبيرًا لهذا الأمر، حيث تقوم بخفض سرعة الشحن في المرحلة الثانية من الشحن حتى لا تتلف البطارية سريعًا، ولذلك قد تلاحظ أن الهاتف يستغرق وقتًا أطول لشحن آخر جزء من البطارية، في حين يتم شحن الجزء الأول بسرعة، فعلى سبيل المثال إذا كانت نسبة شحن البطارية 50% فسيؤدي الشحن السريع لزيادة النسبة إلى 80% وعندها يتوقف ويتم ضبط نمط الشحن العادي للوصول إلى 100%.


التحكم في إعدادات الشحن السريع



إذن بشكل عام لا يوجد هناك ما يدعو للقلق بشأن تقنية الشحن السريع على الهواتف الذكية، ولكن على العكس تعتبر هذه الخاصية مفيدة جدًا لتقليل وقت شحن البطارية بشكل كبير، كما أنها تكون مصممة بشكل جيد من أجل الحفاظ على البطارية من التلف، ومع ذلك تتيح لك معظم الهواتف الذكية التحكم في تقنية الشحن السريع من خلال تفعيلها أو تعطيلها، وذلك عن طريق إعدادات البطارية على الهاتف أو تطبيق Device Care بالنسبة لهواتف سامسونج، حيث ستجد خيار الشحن السريع أو Fast charging كما في الصورة السابقة، فيمكنك تعطيله إن أردت بما انه مفعل بشكل افتراضي.

تعليقات