Loading...

إليك UPDF البديل المثالي لـ Adobe Acrobat بخصم يصل إلى 56%

إن كنت تبحث عن بديل ممتاز لبرنامج Adobe Acrobat لإنشاء وتحرير ملفات PDF، فإن UPDF هو الخيار الأمثل لك. يتميز برنامج UPDF بواجهة سهلة الاستخدام وميزات متقدمة تسمح للمستخدمين بإنشاء ملفات PDF بجودة عالية وتحريرها كذلك. كما يدعم البرنامج العديد من الوظائف المفيدة مثل إضافة وحذف الصفحات، وإدارة النصوص والصور والروابط وما إلى ذلك. إضافةً إلى التحديثات القادمة في هذا الشهر يوليو/تموز والتي ستضيف إمكانيات الذكاء الاصطناعي لترجمة الملفات وتلخيصها وإعادة كتابتها وتصحيحها وتوضيحها تلقائياً بسرعة لا مثيل لها.


يعمل UPDF على كافة الأجهزة، بما في ذلك أجهزة الكمبيوتر الشخصية ويندوز وأجهزة الماك والأجهزة اللوحية والهواتف الذكية أندرويد وآيفون، مِما يجعله الخيار الأمثل لأولئك الذين يحتاجون إلى إنشاء وتحرير ملفات PDF بشكل متنقل. ولحسن الحظ، يأتي UPDF الآن بعرض خصم يصل إلى 56% على جميع الخطط لزوار عالم الكمبيوتر، الأمر الذي يجعل منه خيارًا ميسور التكلفة للأفراد والشركات على حد سواء. عِلماً أنك ستجد في نهاية هذا المقال كل التفاصيل المفيدة للوصول إلى الخصم والاستفادة منه. بالإضافة إلى ذلك، يوفر UPDF بيئة آمنة ومحمية للمستندات. لنبدأ بعد هذه المقدمة بسرد مزاياه الفريدة...

أولاً: عرض وقراءة ملفات PDF



يتيح UPDF بطبيعة الحال إمكانية فتح وقراءة ملفات PDF بسهولة، حيث يمكن فتح الملفات المحفوظة في الكمبيوتر أو الملفات الموجودة على الإنترنت. كما يمتاز البرنامج بواجهة مستخدم بسيطة وسهلة الاستخدام، حيث يمكن للمستخدمين تصفح صفحات الملف بسهولة وتكبير وتصغير العرض عند الحاجة. علاوة عما سبق، يمكن أيضاً طباعة الملفات مباشرة من داخل برنامج UPDF، مِما يسهل الحصول على نسخة مطبوعة من الملف. ناهيك عن إمكانية البحث في النصوص، والتي تتيح للمستخدمين البحث عن كلمات معينة أو عبارات داخل الملف. فضلاً عن ميزة عرض الشرائح التي تتيح تحويل الملف إلى عرض شرائح وعرضه بأسلوب رائع وجذاب.

ثانياً: تحرير وتعديل ومزامنة الملفات



يوفر UPDF Editor مجموعة شاملة من الأدوات لتحرير ومزامنة ملفات PDF بسهولة. إذ يمكن استخدام الأدوات المتاحة في البرنامج لتحرير النصوص والصور والروابط والعلامات المائية والخلفية والرؤوس والتذييلات بسهولة. وذلك من خلال إضافة نص جديد أو حذفه أو تعديله. ويمكن أيضاً تحرير الصور وإجراء تغييرات على حجم الصورة أو تدويرها. عِلماً أن UPDF يدعم أيضاً ميزة السحابة، لتخزين الملفات والعودة إليها في أي وقت وأي مكان وعلى أي جهاز. عدا عن إمكانية حماية المستندات بكلمة مرور أو حتى تشفيرها بالكامل للحفاظ على سرية المحتوى.

ثالثاً: التعليق وإضافة الملاحظات



يقدم البرنامج ميزة جميلة أيضاً، ألا وهي التعليق وإضافة الملاحظات على ملفات PDF بسهولة باستخدام مجموعة متنوعة من الأدوات، من بينها: أداة التسليط الضوئي، لتسليط الضوء على النصوص المهمة أو الأقسام المحددة في الملف، وأداة التسطير، لتسطير النصوص أو الجمل المهمة في ملف PDF، ويمكن للمستخدمين استخدام خط Squirrely لإضافة مربعات النص أو الأشكال المختلفة إلى الملف. وزد عليه، وسائل الشرح والإيضاح وإضافة الطوابع والمُلصقات المختلفة أو الشعارات والأشكال المتنوعة للوصل إلى ملف متكامل قدر الإمكان.

رابعاً: تحويل ملفات PDF وسحب النصوص منها



وصلنا إلى الميزة التي يبحث عنها الكثير من المستخدمين، ألا وهي إمكانية تحويل ملفات الـ بي دي أف، خاصةً إلى الوورد أو الإكسل وغيرها من برامج مايكروسوفت أوفيس. إذ يمكن لبرنامج UPDF تحويل ملفات PDF إلى العديد من التنسيقات المختلفة، بما في ذلك:

  1. تحويل PDF إلى ملفات Word (DOCX / DOC)
  2. تحويل PDF إلى ملفات Excel (XLSX / XLS)
  3. تحويل PDF إلى ملفات PowerPoint (PPTX / PPT)
  4. تحويل PDF إلى ملفات صور (JPG / PNG / BMP / GIF / TIFF)
  5. تحويل PDF إلى ملفات HTML
  6. تحويل PDF إلى ملفات EPUB
  7. تحويل PDF إلى ملفات TXT

وبالإضافة إلى ذلك، يتميز UPDF بميزة OCR PDF التي تساعد في التعرف على النص في ملفات PDF الممسوحة ضوئياً وتحويلها إلى نص قابل للتحرير. وتجدر الإشارة هنا إلى أن البرنامج يدعم التعرف على أكثر من 38 لغة مختلفة، مِما يجعله قادرًا على التعرف على النصوص باللغة العربية والإنجليزية والفرنسية والألمانية والإسبانية وغيرها من اللغات. وعليه، بمجرد تحويلك لأي ملف ستتمكن من إجراء التغييرات اللازمة وحفظه بتنسيقات مختلفة، ويمكنه بالتالي تحويل الملفات بسهولة إلى تنسيقات مناسبة للطباعة أو العرض أو النشر على الويب.

خامساً: قفل وحماية ملفات الـ PDF



والجميل في هذه الأداة المتكاملة، توفير عدة خيارات لحماية ملفات PDF ومن تلك الخيارات: إضافة كلمة مرور لحماية أي ملف من الوصول غير المصرح به، أو تشفير الملف باستخدام خوارزميات التشفير المتقدم الأمر الذي يضمن حماية أكبر للملف، أو حتى تحديد صلاحيات الوصول إلى الملف مثل القدرة على الطباعة أو النسخ أو التعديل أو الحفظ، أو إضافة علامة مائية مخصصة لتحديد المصدر أو المؤلف أو الحقوق الملكية، وهذا يجعل من الصعب إزالتها أو التعديل عليها.

سادساً: تنظيم الملفات وتنسيقها



يطرح UPDF للمستخدمين إمكانية تنظيم ملفاتهم بسهولة كذلك باستخدام عدة أدوات كـ دمج الملفات لدمج عدة ملفات PDF في ملف واحد إن كنت ترغب، أو تقسيم الملفات الكبيرة إن كنت تريد فصل ملف إلى ملفين أو أكثر، أو إعادة ترتيب الصفحات إن وجد لديك ملف بي دي أف غير مرتب وتود ترتيبه وتنظيمه، أو حذف الصفحات التي ترى بأنه لا داعِ لوجودها ضمن ملفك، بل تريد إضافة صفحات أخرى أكثر فائدة، أو الاستفادة من ميزة تحويل صفحات الملف إلى صور بتنسيقات مختلفة. وعليه نلاحظ أن هذه الأداة تجمع في طياتها الكثير والكثير من الميزات والخواص التي تجذب أي شخص إليها.

سابعاً: توقيع مستندات الـ PDF



آخر ما يمكننا الحديث عنه في هذا البرنامج هو إمكانية إنشاء توقيعات رقمية بسهولة باستخدام أداة إنشاء التوقيعات. ويمكن القيام بذلك باستخدام الخطوات البسيطة التالية:

  • فتح UPDF واختيار أداة إنشاء التوقيعات.
  • اختيار نوع التوقيع، مثل التوقيع اليدوي أو التوقيع الإلكتروني.
  • إنشاء التوقيع باستخدام الفأرة أو أداة الكتابة.
  • أخيراً حفظ التوقيع باستخدام زر "حفظ - Save"

من الجيد ملاحظة أنه يمكن استخدام توقيعات UPDF لتوقيع الملفات الرقمية بشكل آمن وموثوق به، مِما يساعد في حماية الملفات من التعديل غير المصرح به وضمان المصداقية والموثوقية.

جدول يوضح الفرق بين UPDF و Adobe Acrobat



أخيراً، خصم 56% على برنامج UPDF ضمن عروض الصيف


في ختام هذا المقال، لاحظ أنه بإمكانك تجربة برنامج UPDF ضمن الإصدار المجاني المحدود. لكن للاستفادة من جميع الخواص التي ذُكرت أعلاه لا بد لك من الاشتراك في النسخة المدفوعة منه. لحسن الحظ، أن مطور التطبيق يوفر اليوم إحدى عروض الصيف المميزة وذلك من خلال طرح خصم على القيمة الحقيقة للتطبيق والتي تتراوح بين 50$ سنوياً و100$ للنسخة الدائمة، بينما ستحصل عليه اليوم بخصم يصل إلى 56% أي بـ 30$ تقريباً للاشتراك السنوي و44$ للاشتراك الدائم. ولاحظ أنه من الممكن أن تستخدم ترخيص واحد من البرنامج على 4 أجهزة مختلفة، إضافةً إلى ضمان استرجاع المال لمدة 30 يوم إن لم يعجبك البرنامج. فمَ الذي تنتظره؟
تقييم المقال

جاري التحميل
تعليق
comment url
المقال التالي