حيلة مُخبأة لتصوير فيديو والشاشة مغلقة على الايفون


من المعروف انه عند تسجيل فيديو باستخدام الهاتف الذكي، تكون الشاشة قيد التشغيل وإلا فسيكون من الصعب عليك معرفة ما تقوم بتسجيله بالضبط. لكن ماذا لو أردت تسجيل فيديو لشيء ما بشكل سري ودون أن تدع الأمر ملحوظًا من قبل الآخرين حولك ؟ بطبيعة الحال ستفكر في بدء تسجيل الفيديو ثم إطفاء الشاشة، ولكن إذا فعلت ذلك سيتم إيقاف التسجيل مؤقتًا. لحسن الحظ، توجد تطبيقات كثيرة يمكنها الالتفاف حول الأمر ليصبح ممكنًا تصوير فيديو والشاشة مغلقة، لكن إذا كنت تستخدم آيفون وتريد فعل ذلك، سأخبرك انه لا حاجة لتنزيل تطبيقات خارجية بفضل وجود حيلة مخبأة تسمح باستمرار تسجيل الفيديو بينما تكون الشاشة مطفأة، دعونا نستعرضها فيما يلي.


تستند هذه الحيلة على خاصية في الآيفون تسمى VoiceOver والتي تعُد إحدى الميزات الموجهة بشكل أساسي للمكفوفين وضعاف البصر، حيث تسهل عليهم استخدام الهاتف من خلال قراءة محتويات الشاشة وأسماء الأزرار والتطبيقات والروابط وعناصر الواجهة عمومًا. الغريب في الأمر أنه مع استخدام خاصية VoiceOver بالإضافة إلى بعض الإيماءات داخل تطبيق الكاميرا على الايفون، يصبح من الممكن تسجيل فيديو أثناء غلق الشاشة — إليكم كيف في السطور الآتية.


سنبدأ بتفعيل خاصية VoiceOver على الآيفون، للقيام بذلك، قم بفتح "الإعدادات" ثم انتقل إلى قسم "تسهيلات الاستخدام" وبعدها مرّر لأسفل الصفحة حتى تصل إلى جزئية "عام" وهناك اضغط على خيار "اختصار تسهيلات الاستخدام" لتظهر قائمة تحتوي على مجموعة من الاختصارات التي يمكن تفعيلها بمجرد النقر ثلاث مرات متتالية على زر Home (في هواتف آيفون القديمة) أو زر الطاقة (في هواتف آيفون الحديثة)، ومن بين هذه الاختصارات VoiceOver فقم بالضغط عليه حتى تظهر علامة (✔) بجواره، كما موضح في الصورة أعلاه.


يمكنك الآن الخروج من تطبيق "الإعدادات" ولكن قبل فتح تطبيق "الكاميرا" يجب عليك التأكد من خفض مستوى الصوت تمامًا، وذلك عند النقر مطولًا على زر خفض الصوت في الهاتف. هذه الخُطوة مهمة لأنه في حال كنت تريد تسجيل فيديو سرًا، فستسمع خلال عملية التسجيل إلى تعليق صوتي نتيجة نشاط خاصية VoiceOver، لكن بما ان الصوت منخفض تمامًا، سيتم كتم التعليق الصوتي وبالتالي يمكنك تسجيل الفيديو دون أن يدرك الآخرون ذلك.


بعد خفض مستوى الصوت، قم بتشغيل تطبيق "الكاميرا" الافتراضي على الآيفون ثم اسحب إلى اليمين من الجانب الايسر حتى تنتقل إلى وضع "فيديو"، أو يمكنك الضغط على "فيديو" من الشريط السفلي. على أي حال، كل ما عليك فعله في وضع "فيديو" هو النقر ثلاث مرات متتالية على زر Home أو زر الطاقة الجانبي لتنشيط خاصية VoiceOver. وللتأكد من أن خاصية VoiceOver قيد التشغيل حقًا، ستلاحظ هناك مربع حول الزر الأحمر المخصص لبدء التسجيل.

ضع في اعتبارك أنه خلال نشاط خاصية VoiceOver لن تتم الاستجابة للمسات الأولى على الشاشة، بمعنى أنه إذا ضغطت على زر "بدء التسجيل" مرة واحدة فلن تحدث استجابة ولن يتم بدء التسجيل كما هو متوقع، بل ستحتاج إلى النقر مرة على الزر ثم المتابعة بنقرتين متتاليتين؛ أي أن النقرة الواحدة تعني تحديد الزر، ثم النقرتين لتؤكد رغبتك في الضغط على هذا الزر.


بمجرد أن يبدأ تسجيل الفيديو ويظهر عداد التسجيل أعلى الشاشة، قم بالنقر ثلاث مرات متتالية على الشاشة باستخدام ثلاثة أصابع – ينبغي أن تقوم بإتمام النقرات الثلاثة بسرعة وإلا لن يحدث شيء – وبعدها سيتم غلق الشاشة مع استمرار تسجيل الفيديو في خفاء!

ولكن في الواقع، ما حدث ليس غلق للشاشة بمعنى الكلمة، وإنما تم عرض شاشة سوداء على كامل الشاشة، أي أن الشاشة مازالت قيد التشغيل لكن لا تُظهر عملية تسجيل الفيديو. بالتأكيد يمكنك مع هذه الطريقة تسجيل فيديو سرًا ولن يدرك من حولك بما تفعله، لكن لابد من توفر طاقة كافية في البطارية إذا كنت تنوي التسجيل مدة طويلة حيث سيؤدي ذلك إلى استهلاك مكثف لطاقة البطارية بسبب عمل الكاميرا والشاشة معًا فترة طويلة.

لكن لنفترض أنك تستخدم هذه الحيلة على آيفون X أو طراز أعلى، ففي هذه الحالة لن يتم استهلاك نسبة كبيرة من البطارية بفضل دعم شاشات OLED التي لا تحتاج إلى طاقة من أجل إضاءة اللون الأسود، فتبدو الشاشة كما لو كانت مغلقة حقًا.


عند الرغبة في إنهاء تسجيل الفيديو، كل ما عليك فعله هو النقر مرة أخرى ثلاث مرات متتالية على الشاشة باستخدام ثلاثة أصابع. بعد ذلك تظهر شاشة مُسجل الفيديو لكن ستحتاج إلى الضغط ثلاث مرات متتالية على زر Home أو زر الطاقة الجانبي لإلغاء تنشيط خاصية VoiceOver وبعدها تستطيع إيقاف التسجيل بالنقر على زر "الإيقاف" أسفل الشاشة ليتم مباشرًة حفظ الفيديو. الآن انتقل إلى تطبيق "الصور" حيث يمكنك مشاهدة الفيديو المُسجل سرًا.

هذا هو كل ما في الأمر! يمكنكم تجربة هذه الحيلة الآن، فمازالت تعمل وفق تجربتنا على هاتف آيفون 8 بلس، وبالتأكيد تصوير فيديو والشاشة مغلقة هو أمر نحتاجه في بعض المواقف، لذا يمكن الاعتماد على هذه الحيلة بدون تنزيل تطبيقات خارجية.

تعليقات