كل ما تود معرفته حول تطبيق جوجل باي وهل هو آمن؟



خلال العقد الماضي، تطوّرت الهواتف المحمولة لتُغطي تقريبًا معظم مجالات الحياة، ولا أحد يُنكر دور الهواتف في توفير كل الوقت وسبل الراحة، وفي موضوع بحد ذاته، وهو المعاملات المالية من دفع واستقبال، أصبح للهواتف الذكية دورٌ كبير في هذا المجال، فتخيل معي أنك تستطيع هذه الأيام اتمام معاملة مالية على سبيل المثال "شراء منتج" عبر هاتفك فقط!

عمومًا، يتم هذا كله عبر ما يُسمى بخدمات الدفع عبر الانترنت، على رأسها خدمة جوجل باي "Google Pay"، والتي ستكون موضوع مقالتنا لهذا اليوم، حيث سنتعرف عليها وطريقة عملها والأهم من ذلك، هل التعامل مع الخدمة آمن لك ولأموالك؟ كل هذه التساؤلات وأكثر ستكون حاضرة في سطور مقالتنا هذه، لذا تابع القراءة حتى النهاية.


كل ما تود معرفته حول خدمة جوجل باي "Google Pay"


سواء كنت مُتعمّق في الأخبار التقنية وأخبار الشركات أم لا، فإن الجميع يعرف السيطرة التي صنعتها جوجل لنفسها في المعمورة، فبعيدًا عن خدماتها وتطبيقاتها وأدواتها الغنية عن التعريف، سوف نستهدف هنا خدمة الدفع خاصتها جوجل باي، والتي بواسطتها يمكنك الدفع مقابل أي شيء تريد شرائه وعبر هاتفك، وعلى الرغم من أن خدمة الدفع هذه موجّهة خصيصًا لحملة اندرويد، إلّا أنه يمكن لحملة آيفون وآيباد الاستعانة بها، وإليكم على شكل نقاط وتفاصيل كل ما تود معرفته حول خدمة الدفع من جوجل.

أولًا: ما هي جوجل باي "Google Pay"؟


كان الظهور الأول لخدمة جوجل باي قبل نحو سنتين من الآن، وتحديدًا في شهر يناير من عام 2018، وما هي إلّا بمثابة تكملة لجهود جوجل في مجال الدفع الرقمي، فقد سبق هذه الخدمة كلٍ من خدمة Google Wallet و Android Pay، وفي نفس العام، قامت الشركة بإغلاق أو دعونا نقول، دمج وظائف الخدمتين المذكورتين ووظائف أخرى في خدمة واحدة حملت اسم جوجل باي.

أما فيما يتعلق بالتعريف بها، فهي نوع من أنواع المحافظ الرقمية، ليستطيع الشخص ربط بطاقاته الائتمانية وحتى تذاكر النقل والطيران وغير ذلك الكثير في هاتفه أو جهازه اللوحي، وللقيام بمعاملة مالية، كل ما عليه هو فتح هاتفه وتطبيق باي لاتمام عملية الدفع.

وعلى سبيل الحصر لا الشمل، تستطيع مع الخدمة طلب طعامك من الخارج وحتى الدفع مقابل تعبئتك الوقود، كذلك إرسال الاموال إلى أحدهم وبغض النظر عن مكانه "إذا كانت منطقته تدعم جوجل باي"، إلى جانب تسديد الفواتير، وكل ذلك وأكثر بدون أي تعامل نقدي.

ثانيًا: آلية عمل جوجل باي


إذا تعاملت سابقًا مع محفظة رقمية فسوف تعرف بالضبط آلية عمل خدمة جوجل باي، بحيث تعتمد على تقنية Tokenization المعروفة باسم "عملية ترميز الأصول الرقمية"، وهي تقنية تعتمد على تعيين رقم حساب افتراضي للبطاقة في كل معاملة، وهذا يعني عدم مشاركة رقم بطاقة الائتمان مع المتجر أو البائع، وزيادة في التفصيل، أنه عند التعامل مع الخدمة يتم إنشاء سلسلة عشوائية من الأرقام والحروف لاستبدال رقم حساب بطاقتك وتاريخ انتهاء الصلاحية و رمز الحماية، ويتم تكوينها على هيئة رمز، وهو الرمز الذي يتم التعامل به مع البائع، على أن يكون فريد من نوعه، بمعنى يتم استخدامه لمرة واحدة فقط.

ثالثًا: كيفية استخدام جوجل باي ؟


يظن البعض أن التعامل مع المحافظ الرقمية وأنظمة الدفع الالكترونية بمثابة عملية معقدة للغاية، والحقيقة أن الأمر مغاير تمامًا عن هذا الاعتقاد، وإذا قسنا الأمر مع جوجل باي، فالعملية سلسة للغاية، حيث بمجرد تحميل تطبيق الخدمة على جهازك، يمكنك إضافة بطاقات الائتمان الخاصة بك، على أن مدّك بدليل تعليمي خطوة بخطوة حول كيفية الأمر، وعند ادخال البيانات اللازمة، سيتم التحقق إلكترونيًا من البطاقة من قبل المصرف أو جهة إصدارها، وصولًا إلى البدء في استخدامها فورًا.

ولفترض أن الأمور تجري على ما يرام، ودخلت متجرًا لشراء منتج معين يقبل التعامل مع جوجل باي، كل ما عليك فعله لشرائه هو فتح هاتفك وتوجيهه لقارئ البطاقات، وسيعرض هاتفك صورة لبطاقتك، وإذا تم إدخال أكثر من بطاقة، عليك أولًا تحديد البطاقة المراد الخصم منها، وستكتمل عملية الشراء بوقت لا يتعدى الثانيتين، وفي حالة قمت بالشراء عبر الانترنت، فما عليك سوى البحث عن شعار جوجل باي والنقر عليه، وسيتم تحويلك إلى تطبيق الخدمة تلقائيًا، ليتم تحديد البطاقة وإتمام عملية الشراء.

رابعًا: أهم ما يمكنك فعله مع جوجل باي


على قدم وساق، تواصل جوجل تحسين خدمتها هذا وبنفس الوقت تدعم المزيد من المناطق حول العالم، ومؤخرًا، قبل نحو أقل من شهر من الآن، أتاحت جوجل تحديثًا جديدًا للخدمة وأشارت عن ما هو قادم في العام الجديد 2021، وفيما يخص التحديث، أصبح بإمكان المستخدمين الآن الوصول إلى معظم الخدمات المالية، والأهم من ذلك دعم ربط جميع الحسابات المصرفية وبطاقات الائتمان للمستخدم بجوجل باي، وذلك من أجل الإطلاع على النفقات والحد منها.

كذلك، أصبح يدعم تطبيق الخدمة ميزة "سجل التعامل" والتي تُظهر للمستخدم التجار والبائعين وعمليات الشراء التي قام بها بتواريخ سابقة، إلى جانب إظهار الجهات الأكثر تعاملًا معها، أما فيما يخص الإضافات المنتظرة، فقد وعدت جوجل بأن خدمتها ستدعم الوصول إلى الحسابا الجارية والادخار من أجل الوصول إليها مباشرة من واجهة التطبيق.

خامسًا وأخيرًا: هل التعامل مع جوجل باي آمن لدرجة الموثوقية ؟


نأتي الآن للسؤال الأهم والذي يدور في ذهن أي مستخدم يرغب بالتعامل مع خدمة باي من جوجل أو تعامل أصلًا ولكن ما زال الشك يراوده، وهو ( هل جوجل باي آمنة ؟)، صراحةً سنُجيب على هذا السؤال من أوجه مختلفة، لتتبلور لك بالنهاية الإجابة بنعم أو لا، ففي بادئ الأمر، إن التعامل مع نظام الدفع جوجل باي وأي نظام مشابه له، يُشكّل أمانًا أكثر من عملية كتابة تفاصيل البطاقة أو تمريرها بأحد المتاجر، وذلك بسبب أن المحافظ الرقمية وكما أشرنا سابقًا، لا تتعامل أبدًا مع أرقام بطاقات الائتمان الحقيقية.

وكما بيّنا لكم طريقة الدفع مع خدمة باي، فهي ترتكز على خاصية الاتصال القريب أو على تقنية NFC، وحتى لو تم اعتراض العملية وسرقة رقم بطاقة الائتمان الافتراضي وهذا يقترب من الاستحالة، فإن الشركة الخاصة ببطاقة الائتمان المسروقة، تستطيع إبطال الرمز فورًا وتعيين رمز آخر وجديد، ولا ننسى الأمان الآخر، أنه لا تتم عملية الدفع إلّا بعد إلغاء قفل الهاتف بأنواعه المختلفة.

في الختام، يمكننا القول بأن هناك تميّز وتعزيز أمني عند التعامل مع خدمة جوجل باي، وهذا كفيل بأن يكون سبب كافٍ للتعامل معها، ولا تنسى، أن نظام الدفع الرقمي قد قضى على مخاطر حمل الأموال معنا، كذلك، يُعدّ أكثر راحة وأكثر سرعة، سبب آخر يدفع البعض للتعامل مع خدمات الدفع هذه، وهي قراءة سجل المصروفات من الهاتف مباشرة وليس هناك حاجة لاحضار الفاتورة الورقية معك وقرائتها عند وصولك للمنزل.
اقرأ ايضاً

تعليقات

إرسال تعليق