أهم النصائح قبل شراء كرت شاشة مستعمل


بشكل أو بأخر نستطيع الجزم بأن عصر العملات الافتراضية والتعدين الإلكتروني قد ولى ، بمعنى أخر لم يعد هذا العالم يسمح للمستخدم العادي بدخوله والربح من خلاله. سواء كان السبب هو تحريم الحكومات ومنع تداولها أو بسبب النفقات المالية الضخمة التي هُدِرَتْ إلا أن النتيجة كانت مؤلمة والعائد الوحيد هو خسارة آلاف المستخدمين أموال طائلة حتى هجروا ذاك العالم ولم يفكروا بالعودة له مره أخرى. ولكن كما تعلمون فمصائب قوم كما يقولون عند قوم فوائد. فبوجود العديد من البطاقات الرسومية المستعملة على مواقع البيع الإلكترونية يدفعنا أنا وأنت إلى التفكير في الحصول على إحدى هذه البطاقات بسعر مُغري دون أن نضطر على شرائِها من متاجر البيع بسعرها الكامل.


لا تندفع نحو البطاقات الرسومية القديمة جدًا


ولكن ما هي البطاقات الرسومية التي ينبغي علينا التفكير فيها ، فهذا هو محور موضوعنا. في البداية عليك أن تتناسى بطاقات الأجيال التي تم إطلاقها في الماضي البعيد ، على سبيل المثال لا تنجذب نحو بطاقات GTX 500 أو GTX 600 وما يوازيها من بطاقات شركة AMD حتى وإن كانت حالتها جيدة ، فنصيحتنا لك إياك وأن تقع في فخ أسعارها الزهيدة. نعم هي رخيصة الثمن وقد تُناسب ميزانية الفئة الاقتصادية من المستخدمين ولكننا ننصحك بالابتعاد عنها لعدة أسباب. السبب الأول أن هذه البطاقات الرسومية قضى عليها الدهر وقد عملت لفترات زمنية طويلة جداً ، فمن الأفضل أن نتركها لتموت في هدوء وهذا هو أقل حق لها بعد ما قدمت لنا العطاء لعقد كامل من الزمان.

السبب الثاني هو العمر الافتراضي لمكونات هاردوير البطاقات الرسومية ، بالرغم أن المعالج الرسومي نفسه يتأثر بشكل أو بآخر بسبب درجات الحرارة المرتفعة والتشغيل لفترات زمنية طويلة تحت عبئ التحميل الثقيل وربما كان يتعرض للتيار الكهربائي الغير مستقر ولكن في النهاية قد يتحمل العمل لعدة سنوات إضافية دون مشكله ، ولكنَّ المشكلة الأساسية تكمن في الأعمار الافتراضية للترانزستور والمكثفات والدوائر الكهربائية - المسؤولة عن تمرير التيار الكهربائي إلى المعالج الرسومي - التي يقدر لها بالعمل من 5 - 10 سنوات فقط على أقصى تقدير ، وبما أن أعمارها الافتراضية اقتربت الأن من نهايتها فمن الصعب أن تتحمل عدة سنوات إضافية.

أصبحت كل من سلسلة GTX 400 و GTX 500 و GTX 600 أو HD 6000 و HD 7000 تعمل وهي على فراش الموت ، وهذا في حالة إن كانت لا تزال تعمل بالفعل!. فإذا كنت تمتلك واحدة من تلك البطاقات الرسومية فعليك أن تتعامل معها بحذر شديد حتى لا تفقدها في أي لحظه. السبب الأخير الذي لا يجعلنا نفضل امتلاك هذه البطاقات هو معدل استهلاكها للطاقة ودرجات حرارتها المرتفعة ، علاوة على كل ما سبق فهي لم تعد ذو أداء جيد داخل الألعاب الحديثة.

البطاقات الرسومية التي يفضل النظر نحوها


ينبغي علينا التفكير في بطاقات الأجيال الحديثة ومثال على ذلك سلسلة بطاقات GTX 900 و GTX 10 و RTX 20 أما إن كنت تفضل بطاقات الفريق الأحمر فأمامك كل من سلسلة بطاقات RX Vega و RX 400 و RX 500 و RX 5000. فهذه الأجيال من البطاقات الرسومية لا تزال تحصل على الدعم الفني من قبل الشركات المطورة وتطلق من أجلها تعريفات القيادة البرمجية باستمرار ، بالإضافة إلى ذلك قدرتها على تشغيل الألعاب الحديثة وتحقيق معدل إطارات عالي خاصةً وإن كانت من بطاقات الفئة المتوسطة أو الفئة العليا كمثال على GTX 980 Ti و GTX 970 و RX 480 أو RX 570. ولكن تذكر فمع هذه البطاقات الرسومية أنت تحتاج إلى مزود الطاقة المناسب والموصي به من قبل الشركة. والآن دعونا ننتقل إلى الجزء الخاص بأفضل البطاقات الرسومية التي نوصيكم بها بناءاً على دقة عرض الشاشة التي تعملون من خلالها :

البطاقات الرسومية القادرة على تشغيل الألعاب بدقة عرض 1080p



في البداية سنتحدث عن البطاقات الرسومية التي تستطيع تحقيق معدل إطارات لا يقل عن 60FPS على دقة عرض FHD 1080p. من خلال مراجعة Anandtech اتضح لنا أن كل من بطاقتي GTX 970 و RX 480 قادرين على تحقيق مستوى أداء ثابت ونتائج مُرضية مع ألعاب الفيديو التي أُطلقت خلال الأعوام القليلة الماضية، بالإضافة إلى ذلك فقد اعتمدت بيئة المراجعة على أقصى الإعدادات الجرافيكيه من قوائم ضبط فيديو الألعاب كـ Very High Quality و Ultra Quality و Extreme Quality، وهذا يعني أن البطاقات الرسومية المذكورة قادرة على تشغيل ألعاب العام الحالي على دقة عرض 1080p بمعدل فريم 60FPS على إعدادات جرافيكية منخفضة إلى متوسطة والحصول على تجربة لعب سريعة وسلسلة.

بالحديث عن متوسط نتائج الأداء الإجمالي نستطيع التكهن بقدرة بعض البطاقات الرسومية الأخرى القادرة على تحقيق نفس تجربة اللعب مع دقة عرض FHD ومثال على هذه البطاقات الرسومية نجد كل من GTX 980 و GTX 1050 و GTX 1060 و RX 470.

من ناحية أخرى هناك بعض البطاقات القديمة التي يمكن أن تحقق نفس التجربة ونفس مستوى الأداء كـ GTX 780 Ti أو R9 390X ولكن تذكر أن هذه البطاقات تتطلب مزودات طاقة عالية ، ولذلك ننصحكم بالتفكير في أجيال البطاقات الرسومية الحديثة قدر الإمكان حتى نبتعد عن مشاكل درجات الحرارة المرتفعة وتوفير كم هائل من نسب الطاقة المستهلكة. وكما ذكرنا لكم في البداية أن بطاقات الأجيال الحديثة تمتاز بدعمها البرمجي من قِبل شركتي AMD و NVIDIA.

البطاقات الرسومية القادرة على تشغيل الألعاب بدقة عرض 1440p



والآن سنأتي إليكم بالبطاقات الرسومية التي تستطيع تشغيل الألعاب الحديثة على دقة WQHD 1440p. من خلال المراجعات يبدو أن بطاقة GTX 1070 وبطاقة R9 FURY X تستطيعان تحقيق معدل فريم 60FPS مع الألعاب الحديثة ، ولكن ربما تكون مُضطراً على تقليل جودة الإعدادات الجرافيكية من قوائم ضبط الفيديو داخل ألعاب الجيل الحالي لكي تحصل على معدل فريم أعلى وتتمكن من الاستمتاع بتجربة لعب أكثر سلاسة.

نُذكّركم بأن هناك بعض الخصائص الجرافيكيه في قوائم ضبط فيديو الألعاب التي يمكن التنازل عنها للحصول على معدل فريم أعلى ولن تتأثر جودة الصور أو دقة تفاصيلها ولن تختلف تجربة اللعب بشكل ملحوظ في حالة كانت هذه الخصائص مُفعلة أم لا. فأهم المعايير الأساسية لتحسين جودة الصورة داخل الألعاب هي أنماط قوالب وبنيان صور اللعبة وهي التي تأتي بقوائم ضبط الفيديو بمسميات مثل Video Shader أو Textures Resolution أو Textures Quality... إلى أخره ، حيث تختلف مسمياتها من لعبة لأخرى ولكنها تأتي دائماً في مقدمة قائمة ضبط الفيديو من داخل الألعاب، وهي التي تلعب دوراً بارزاً في تعزيز جودة الصور ووضوح تفاصيلها أكثر من أي خصائص جرافيكية أخرى.

وبهذا الشكل يمكننا التخلي عن مزايا خصائص تنعيم الحواف وتأثير الإضاءات وتفاصيل الأشياء البعيدة وتقليل الظلال والمؤثرات الطبيعية لتحقيق معدل إطارات أعلى دون أن تتأثر جودة الصور أو نلاحظ فرق كبير في حال تفعيلها على دقة عرض 2K.

بما أننا حصلنا على النتائج المطلوبة مع البطاقات الرسومية التي ذكرناها لكم فمن الممكن أن تشتمل هذه القائمة على بطاقات رسومية أخرى من مختلف أجيال المعالجات الرسومية وتضمن لنا تحقيق نفس تجربة اللعب مع دقة عرض 1440p ومثال على ذلك بطاقة GTX 980 Ti ، ربما تتنازل معها عن بعض الضوابط الجرافيكية للحصول على معدل فريم ثابت لا يقل عن 60FPS.

ولكن إذا أردت نصيحتنا فمن الأفضل أن تُبادر بالتضحية من أجل الحصول على بطاقة رسومية أقوى مثل GTX 1070 Ti أو GTX 1080 أو بطاقات الجيل الحالي مثل GTX 1660 أو GTX 1660 Ti حتى تتمكن قدر المستطاع من تحقيق عدد إطارات يزيد عن 100FPS كي تستفيد من معدل تحديث شاشتك في حالة كانت تأتي بمعدل تحديث 120Hz أو 144Hz.أما عن بطاقات شركة AMD فهناك بعض منها ومثال على ذلك RX Vega 56 أو RX Vega 64 أو RX 590 أو RX 5500 XT.

فإذا آتتك فرصة شراء واحدة من تلك البطاقات الرسومية كسر الزيرو ستكون أنت المستفيد من أداؤها القوي داخل الألعاب الحديثة ودعمها البرمجي الدائم من قِبل الشركة وستضمن لك تجربة لعب أفضل والتمكن من ضبط إعدادات جرافيكية أعلى داخل الألعاب وفي نفس الوقت ستستفيد من كفاءة الطاقة الأفضل في توفير نفقات فواتير الكهرباء المرتفعة التي تتعرض لها بطاقات الأجيال القديمة.

البطاقات الرسومية القادرة على تشغيل الألعاب الحديثة على دقة عرض UHD 2160p



بالنسبة لدقة عرض 4K فمن الأفضل أن نكون صريحين معكم ، إذا كانت لديك واحدة من تلك الشاشات فأنت في حاجة شديدة إلى وحش جرافيكي في قوة المعالجة الرسومية. لحسن الحظ توجد بعض الألعاب الحديثة التي تعمل على هذه الدقة بمعدل فريم 60FPS من خلال بعض البطاقات الرسومية التي ذكرناها في الفقرة السابقة ومثال على تلك البطاقات الرسومية تجد GTX 1080 أو RX Vega 64.

ولكن نريد أن نتحدث معك من منظور أخر، أنت بالفعل تمكنت من شراء شاشة غالية الثمن للاستمتاع بدقة تفاصيل متناهية وشفافية وضوح الألوان الزاهية، بمعنى أخر أنك قمت بالتضحية فعلاً من أجل تحقيق ذاك الأمر ، فلما لا تقوم بالتضحية مرة أخرى إن كان بإمكانك ، في الواقع أنت مُضطر على إنفاق المزيد من الأموال على البطاقة الرسومية كي تتمكن من تشغيل الألعاب الحديثة على هذه الشاشة الضخمة. ومن الأفضل شراء أقوى وأحدث البطاقات الرسومية ، ولكن إن توافرت أمامك بعض الصفقات الرابحة فلا مانع من اغتنام فرصتها أيضاً كمثال على بطاقة GTX 1080 Ti ولكن يجب اعتبار هذه البطاقة كحد أدنى.

من المعروف أن دقة 2160p مليئة بالتفاصيل التي توضح المؤثرات الجرافيكية على طبيعتها وتُظهر روعة الألوان النابضة بالحياة كما قُدر لها بالضبط أثناء تطوير اللعبة من قبل مطوريها ، وهو الأمر الذي يفرض بدوره علينا تنشيط أغلب الخصائص والمزايا الجرافيكية من قوائم ضبط فيديو الألعاب. لذلك ننصحك في النهاية أن تضع كل ما لديك في البطاقة الرسومية حتى تكون جديراً بشاشة عرض 4K ولكي تستمتع بتجربة لعب واقعية وتخوض في مغامرات حماسية ومثيرة مع ألعابك.

تعليقات