كيف يجني WinRAR المال إذا كنا نستخدمه بعد انتهاء الفترة التجريبية


هل لاحظت يوماً بأن الفترة التجريبية الخاصة بالبرنامج الشهير WinRAR لا تنتهي، حيث أنه من المفترض بعد انتهاء الفترة التجريبية لأي برنامج مدفوع، مباشرةً لا تستطيع استخدام مميزات البرنامج قبل أن تقوم بشرائه، ولكن برنامج WinRAR على خلاف جميع البرامج الأخرى حيث أنه بعد انتهاء الفترة التجريبية والتي تمتد لمدة 40 يوماً تستطيع استخدام البرنامج بكل حرية ولن تُمنع من استخدام أيٍ من مميزات البرنامج، وذلك أدى إلى إثارة فضول الكثيرين حول كيفية ربح مطوري البرنامج، ولماذا يتم التعامل مع البرنامج وكأنه مجاني مع أنه في الأصل برنامج مدفوع، وهل هو آمن أم لا؟.. ولذلك سنحاول من خلال السطور القادمة توضيح كل ما يتعلق بهذا الأمر.


برنامج WinRAR هو عبارة عن أداة لضغط أو فك ضغط الملفات على نظام ويندوز وتستخدم خوارزمية معقدة ومختلفة لتخزين البيانات ونقلها، ظهر لأول مرة عام 1993 وما زال البرنامج حتى الان محتفظاً بمكانته بين المستخدمين، يتيح مطوروا البرنامج إمكانية استخدامه لفترة تجريبية لجميع المستخدمين قبل أن يقوموا بعملية الشراء، ولكن بعد انتهاء الفترة التجريبية يستمر البرنامج في تأدية جميع وظائفه على أكمل وجه دون الحاجة لشراء ترخيص البرنامج.

كل ما في الأمر أنه سيتعين عليك التعامل مع رسالة متكررة من البرنامج يطالبك فيها بشراء الترخيص الخاص بالبرنامج للتمتع بجميع الصلاحيات، بالرغم من أن صلاحيات ووظائف البرنامج لم تتوقف أبداً، مما جعل الكثير من المستخدمين يتساءل عن كيفية عمل البرنامج وهل هو مجاني أم مدفوع وكيف يتعامل مطوري هذا البرنامج مع هذا الأمر؛ والحقيقة أن مطوري البرنامج يعرفون بهذا الأمر ويعرفون أن البرنامج متاح للمستخدمين بعد انتهاء الفترة التجريبية، بل إنهم تعمدوا القيام بهذا الأمر من أجل الحصول على أرباح أكبر، قد يبدو الأمر غريباً ولكن مطورى البرنامج قاموا باتباع استراتيجية رائعة لجني الأرباح من خلال البرنامج.

كيف يجني WinRAR المال



الطائفة الكبيرة من مستخدمي برنامج WinRAR هم من المستخدمين العاديين الذين لا يهتمون عادةً بشراء البرامج التي يستخدمونها، فطالما أن البرنامج يقوم بتأدية وظيفته على أكمل وجه فليس هناك أي داعي لشراءه، حتى مع ظهور رسالة التذكير الخاصة ببرنامج WinRAR. وبالرغم من ذلك فإن مطوري هذا البرنامج قاموا باستغلال هذه النقطة أفضل استغلال.

بفضل مميزات هذا البرنامج والحيل الغير معروفة التي يتمتع بها برنامج WinRAR وتميزه عن أي برنامج آخر، بالإضافة إلى عدم فقدانه لأيٍ من وظائفه بعد انتهاء الفترة التجريبية حافظ هذا البرنامج على الصدارة بين برامج ضغط الملفات الاخري، مما جعله الخيار المثالي للشركات أيضاً بجانب الأفراد، وبفضل قاعدة المستخدمين الكبيرة جداً التي يتمتع بها هذا البرنامج فإن الكثير من الشركات قررت الاعتماد عليه بشكل أساسي.

وعندما ينتقل العمل من الأفراد للشركات فإنه من المهم أن تتأكد الشركة من كل برنامج تستخدمه، بالإضافة إلى شراء ترخيص البرنامج إذا كان مدفوعاً وذلك تجنباً لأي تساؤلات قانونية، وهذا ما اعتمد عليه مطوري برنامج WinRAR في جني المال، حيث أنه وببساطة عندما ترغب الشركة في الحصول على برنامج لفك وضغط المفات فإنها بالتأكيد ستلجأ للبرنامج الأكثر شعبية، والبرنامج الأكثر شعبية في الأساس مدفوع بالرغم من أن مطوريه يتيحون استخدامه بعد انتهاء الفترة التجريبية ولكن كان هذا في الأساس للحصول على قاعدة مستخدمين كبيرة.

هل برنامج WinRAR آمن أم لا



البرنامج آمن تماماً إذا قمت بتحميله من مصادر موثوقة مثل موقع WinRAR الرسمي، ولكن هذا لا يعني بأن أي ملفات مؤرشفة من خلال هذا البرنامج آمنة، حيث أنك إذا قمت بأرشفة ملف ضار باستخدام هذا البرنامج، فإن هذا الأمر يُمكن أن يُلحق الضرر بجهازك، البرنامج ما هو إلا أداة مساعدة وكيفية استخدامه تعتمد عليك أنت.

بالإضافة إلى ذلك، فإنه عند الحديث عن مشكلة قرصنة البرامج مع المدير التنفيذي لشركة WinRAR Burak Canboy قال بأن هذا الأمر لا يؤذينا بقدر ما يؤذي الآخريين، نظراً لأنهم يتبعون بالفعل استراتيجية مختلفة تماماً تسمح للمستخدمين بمواصلة استخدام برنامجهم بعد انتهاء الفترة التجريبية، مما جعل العديد من المستخدمين يعتقدون أن البرنامج مجاني تماماً، وبالتالي لن يهتم أي أحد باستخدام إصدار مقرصن في وجود الاصدار الأصلي الخاص بالبرنامج.

تعليقات