مدير كلمات مرور خارجي أم المدمج في المتصفح: أيهما أفضل ؟



معظم المتصفحات تقريباً أصبحت تُصدر ولديها مدير كلمات مرور مدمج خاص بها، وذلك لكي توفر على مستخدميها تكرار عملية تسجيل الدخول، حيث أنه بمجرد إدخال كلمة المرور واسم المستخدم في أحد المواقع، يسألك المتصفح ما إذا كنت تريده أن يتذكر تفاصيل عملية تسجيل الدخول أم لا؟ بمجرد موافقتك فلن تضطر إلى إعادة كتابة بياناتك عند إجراء عملية تسجيل الدخول مرة أخرى.

على الجانب الآخر، هناك أيضاً برامج لإدارة كلمات المرور تابعة لجهات خارجية، يمكنك تثبيت الاضافات الخاصة بها على متصفحك، واستخدامها بدلاً من مدير كلمات المرور المدمج في المتصفح؛ وهنا قد يتسائل العديد من المستخدمين، وخاصةً لأن الأمر يتعلق بخصوصياتهم، هل هناك حاجة لاستخدام الملحقات أو الاضافات التابعة للجهات الخارجية أم أن مدير كلمات المرور المدمج في المتصفح يمكن أن يكون كافياً؛ لذا سنحاول في هذا المقال أن نجيب على هذا التساؤل بشيءٍ من التفصيل.


مميزات استخدام مدير كلمات المرور المدمج في المتصفح




يمكن أن يكون مدير كلمات المرور المدمج في المتصفح هو الخيار المفضل بالنسبة لبعض المستخدمين، ليس لأنه الخيار الأفضل، ولكن السبب في ذلك أنه لا يتطلب أي إعداد إضافي؛ علاوةً على أن مدير كلمات المرور المدمج في المتصفح يمكن أن يكون مفيد للغاية إذا كنت تستخدم هذا المتصفح على العديد من الأجهزة الخاصة بك، وذلك بفضل ميزة المزامنة الموجودة على العديد من المتصفحات.

فعلى سبيل المثال إذا كنت تستخدم متصفح كروم على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، فإن أي تسجيلات دخول تقوم بحفظها على الجهاز ستتم مزامنتها تلقائياً مع متصفح كروم الخاص بالهاتف المحمول؛ ولن تضطر إلى تكرار عملية تسجيل الدخول مرة أخرى، تعتبر هذه الميزة مفيدة بشكل خاص للمستخدمين الذين يعتمدون على الهاتف الخاص بهم بصورة كبيرة حيث أن العديد من متصفحات الهواتف لا يمكنك تثبيت عليها أي إضافة خارحية بدلاً من ذلك، يمكنك الاستعانة بأحد التطبيقات المنفصلة الخاصة بإدارة كلمات المرور، مقارنةً بمدير كلمات المرور المدمج في المتصفح والذي يتذكر كل شيء تلقائياً، يعد هذا الخيار مزعج إلى حدٍ ما.

مميزات استخدام مدير كلمات مرور خارجي




علاوةً عى هذه المميزات التي يتميز بها مدير كلمات المرور المدمج في المتصفح، فإن مدير كلمات المرور الخارجي يتمتع بشيء إضافي مهم جداً ألا وهو الخصوصية. يوفر مدير كلمات المرور الخارجي قدر أكبر من الخصوصية مقارنةً بمدير كلمات المرور المدمج، وذلك لأن المتصفح يقوم بإخفاء طريقة تشفير بيناتك تماماً، وعلى هذا النحو فإنه ليس لديك أدنى فكرة حقيقية عما تفعله الشركة ببيناتك، هل يقومون حقاً بتخزينها وتشفيرها بشكل صحيح، هل يمكن لموظفي الشركة الاطلاع على التفاصيل الخاصة بك؟
تتجنب برامج إدارة كلمات المرور الخارجية هذه النقطة، في حين أن بعضها مملوك إلا أن البعض الأخر مثل KeePassXC و BitWarden مفتوح المصدر، وهذا يعني أنه يمكنك الاطلاع على طريقة تشفير بيناتك، بالإضافة إلى أن مدير كلمات المرور الخارجي يمكن أن يتكيف مع أي متصفح تستخدمه؛ فعلى سبيل المثال إذا كنت تستخدم متصفحي كروم وفايرفوكس فيمكنك تثبيت الاضافات الخاصة بمدير كلمات المرور على أيٍ منهما.

أيهما يجب عليك استخدامه ؟


مدير كلمات المرور المدمج في المتصفح مناسب جداً في بعض الأحيان، حيث يجعل التنقل والتغيير بين الأجهزة اللوحية والهواتف المحمولة أمراً بسيطاً، وذلك بسبب تزامن كلمات المرور مع كل متصفح، لذا إذا كنت تحب التنقل بين اجهزتك المختلفة ويمكنك التغاضي عن قدر قليل من الخصوصية، فيمكنك استخدام مدير كلمات المرور المدمج في المتصفح؛ أما إذا كنت تحب التنقل بين المتصفحات المختلفة وترغب في تجربة أكثر من متصفح، وتحرص دائماً على حماية خصوصيتك بشكل كبير فإن مدير كلمات المرور التابع لجهة خارجية هو الأفضل لك بكل تأكيد.

ليست هناك تعليقات: