4 خدمات بريد إلكتروني مجانية هي الأفضل لعام 2020


مع توسع نطاق شبكة الإنترنت حول العالم كَثُرت خدمات البريد الإلكتروني التي تزود المُستخدمين بهذه الخدمة إما بشكل مجاني وهي في الغالب كذلك والقليل منها مدفوع، على الرغم من أن خدمة البريد الإلكتروني مُملة بعض الشيء لكنها تبقى أحد الطرق الأساسية لولوج عالم الإنترنت.

لأنه بطبيعة الحال، لاستخدام أي خدمة أو موقع أو تطبيق أو حتى برنامج معين يحتاج المُستخدم إلى بريد إلكتروني أو رقم هاتف، ومن المؤكد أن كل مُستخدم للشبكة يعلم بوجود مثل هذه الخدمات الأساسية وقدمنا في فترة سابقة أيضاً أفضل خدمات البريد الإلكتروني الآمنة والمُشفرة إن كنت لا تعلم بها، لنُقدم لك اليوم الأفضل لهذا العام.


1. الشهير Gmail


من غير المنطقي طرح قائمة لأفضل خدمات البريد الإلكتروني وأن لا يترأسها أو يوجد ضمنها أحد أشهر مزودي البريد الإلكتروني حول العالم جيميل - Gmail، فمن خلال التطور الدؤوب جعلت جوجل نظام البريد الإلكتروني الافتراضي الخاص بها أكثر شهرة على الويب، فعند إنشاء حساب واحد على هذه الخدمة (يُرجح أن يكون لديك) يُمكنك التعامل مع كل خدمات جوجل عندها.

أثر عامل القِدم بشكل كبير في هذه الخدمة، لأنها تطورت كثيراً عن السابق وعملت الشركة على إضافة المزيد من المزايا والعناصر والأدوات المُساعدة التي يُمكن الاستفادة منها بصورة مجانية أو تحقيق قدر أكبر من الفائدة عند التعامل مع مجموعة جوجل سويت، الجميع تقريباً لديه نفس الرأي من ناحية المظهر لأنه ليس الأجمل بين باقي الخدمات رغم إمكانية تخصيصه.

كما يشتمل الإصدار المجاني من Gmail على 15 غيغابايت من السعة التخزينية عبر الإنترنت وتتم مشاركتها مع حسابات جوجل درايف - Google Drive الشخصية من المستندات وجداول البيانات والعروض التقديمية وغيرها من الملفات الضرورية الواجب تخزينها بعيداً كنسخة احتياطية، كما يُمكن شراء مساحة إضافية إن لزم الأمر.

اقرأ أيضاً: 6 مزودات لخدمة البريد الإلكتروني المجانية غير جوجل وياهو

2. البديل Mail.com


إن لم تكن متحمسًا لـ Gmail من جوجل أو العروض المُماثلة من ياهو ومايكروسوفت ولديك بعض الشكوك من حيث الخصوصية بتلك الخدمات، فقد تكون مهتمًا بـ Mail.com، تقدم هذه الشركة المستقلة التي تتخذ من ألمانيا مقراً لها نفس النموذج المجاني المدعوم بالإعلانات مثل معظم الخدمات الكبيرة الأخرى.

لكن بعض الميزات الفريدة تساعدها على التميز، من المثير للدهشة أن أحد تلك المزايا هو نقص المعلومات الشخصية المطلوبة لإنشاء حساب جديد: أولئك الذين يريدون إبقاء حياتهم الرقمية منفصلة عن حياتهم الشخصية سيقدرون هذا الخيار، تُقدم الخدمة خيارات مُميزة في تخصيص البريد واللاحقة التي تتبع رمز الـ @ حيث يُمكنك اختيار ما تُريد بعدها.

واجهة الويب سهلة الاستخدام ويتم تقديم تطبيقات الجوال على نظامي التشغيل أندرويد وiOS مثل باقي خدمات هذه القائمة، ولكن لاستخدام خواص مُتقدمة كـ استيراد البريد من خوادم POP3 و IMAP الخارجية سيتعين عليك الاشتراك في الخدمة الخالية من الإعلانات مقابل 20 دولارًا سنويًا.

3. للويندوز Outlook


إن كنت تستخدم نظام التشغيل ويندوز في جهاز الكمبيوتر لديك، فسوف تُقدر التكامل الوثيق الذي يتمتع به نظام التشغيل مع خدمة Outlook من مايكروسوفت والتي حلت محل موقع Hotmail الشهير في عام 2013، بالإضافة إلى الوصول على الويب و جميع منصات الهواتف المحمولة الرئيسية تتكامل الخدمة مع تطبيق البريد المجاني في نظام التشغيل ويندوز 10.

على الويب تعكس الخدمة عن كثب برنامج سطح المكتب ولكن تمت ترقية الإصدار التجريبي الأخير إلى واجهة مترو أجمل وأكثر ترتيب من أي واجهة أخرى ضمن هذه القائمة، حيث تشتمل على عوامل تصفية مُركزة للرسائل المهمة وباقي الخدمات كمشاركة المستندات مع وان درايف وغيرها واتصال VOIP والكثير من أدوات مُكافحة البرامج الضارة الأخرى.

إليك المزيد: كيفية إيقاف رسائل البريد الالكتروني من مواقع التواصل الاجتماعي

4. للخصوصية ProtonMail


تعد ProtonMail واحدة من خدمات البريد الإلكتروني المجانية الوحيدة على الويب التي توفر تشفيرًا لجميع الرسائل بشكل قياسي، يتم فك تشفير رسائلك الإلكترونية في المتصفح أو تطبيق الجوّال وليس على خوادم ProtonMail وهي نعمة كبيرة لأي شخص مهتم بالتطفل من الوكالات الحكومية المسيئة بشكل متزايد والجهات الخارجية الأقل موثوقية.

يمكن إنشاء حسابات البريد الإلكتروني ضمن هذه الخدمة دون التنازل عن أي معلومات خاصة على الإطلاق، تتخلف واجهة ProtonMail عن بعض التصميمات الأكثر حداثة قليلاً ولكنها جيدة بما يكفي، كما توفر تطبيقات للأندرويد والآيفون أيضاً، تمتاز الخدمة بأنها مجانية ومفتوحة المصدر لكنها لا توفر سوى 500 ميجابايت للتخزين يُمكن توسعتها بالخطط المدفوعة.

تعليقات