توقف عن تصديق هذه الأساطير الـ 5 حول التكنولوجيا

ندعوك من خلال هذا المقال لأن نكون واضحين بعض الشيء وغير ساذجين لدرجة أن نُصدق كل ما يُقال في عالم التكنولوجيا لأننا في عصر الإنترنت و الأخبار المُزيفة المُنتشرة كالنار في الهشيم حيث تزخر هذه الشبكة بالمعلومات الخاطئة، فأثناء إجراء الكثير من الدراسات حول العالم واستطلاعات الرأي تبين كمية المعلومات الخاطئة التي يؤمن بها الكثير من الناس، لهذا الغرض جمعنا أكثر المعلومات المُعتقد بأنها صحيحة لنسردها لكم إنطلاقاً من السطور القادمة لهذا المقال.


الأسطورة 1: شحن هاتفك الخلوي خلال الليل يلحق الضرر بالبطارية

يعتقد الكثير من الناس بأن وضع هواتفم لتشحن طِوال الليل قد تضر ببطارية الهاتف المحمول، لكن هذا الاعتقاد خاطئ تماماً لأن هاتفك عِبارة عن جهاز إلكتروني مُتطور جهاز ذكي بما يكفي لمنع الشحن الزائد، ابدأ بفهم أن بطارية هاتفك الذكي لها حياة مَحدودة بغض النظر عن طريقة شحنها، قد تدوم البطاريات الحالية لحوالي 400 إلى 500 دورة شحن بعد ذلك من المُحتمل أن تبدأ في مُلاحظة انخفاض عمر البطارية.

إقرأ أيضاً: 5 اعتقادات خاطئة لدي المُستخدمين عن الكمبيوتر يجب أن لا تصدق

الأسطورة 2: يمكن لأجهزة الأشعة السينية للمطار مسح الملفات من أجهزتك


نعلم أن الأشعة السينية يمكنها أن تقدم صورًا شبحية لعظامنا، لذلك نعتقد أن أجهزة الأشعة السينية الأمنية في المطار ستؤدي إلى تلف لا رجعة فيه للملفات الموجودة على أجهزة الكمبيوتر المَحمولة والهواتف الذكية، هذا الأمر ليس خاطئاً على الإطلاق فالأشعة السينية هي نوع من الطاقة الكهرومغناطيسية، لكن مُحركات الأقراص الصلبة وبطاقات الذاكرة المحمولة لا تتأثر بالأشعة السينية، الأشعة السينية ليست مشحونة مغناطيسياً وأجهزة الكمبيوتر والهواتف الذكية لا تحتوي على أجزاء حساسة للضوء أو الأشعة السينية.

الأسطورة 3: زيادة عدد الكاميرات ودقتها تُساعد على التقاط صور أفضل

عندما ظهرت الكاميرات الرقمية لأول مرة تسابق مُصنعوا الكاميرات لإيجاد طريقة لتسويق الأدوات الجديدة للجمهور العام، وهكذا بدأت حروب ميجابكسل العظيمة حيث رَوجت الشركات لعدد مُتزايد باستمرار من مُربعات التقاط الضوء (بكسل) على مُستشعر الكاميرا، تشير الميجابكسل الواحد إلى مليون من هذه المربعات.

ومع ذلك لا يبدو أن الحصول على المزيد والمزيد من الميجابكسل في الكاميرا يعني بالضرورة الحصول على صور أفضل، بدلاً من ذلك فإن جودة تلك البكسلات تهم أكثر من الكمية، يمكن أن يؤدي زيادة حجم كل بكسل إلى تحسين جودة الصورة دون زيادة عدد البكسل، عادة ما يكون من السهل للضوء أن يجد طريقه إلى مُستشعر الكاميرا ذي وحدات البكسل الأكبر مما يعني أيضًا تحسين النطاق الديناميكي وبيانات الألوان وإمكانات الإضاءة المُنخفضة.

الأسطورة 4: إيقاف تشغيل الكمبيوتر ليلاً يضمن الأداء السليم


لم تكن أجهزة الكمبيوتر القديمة مُزودة بأقراص صلبة ذو موصفات مُتطورة على وجه الخصوص حيث كانت تتعطل وتحترق من حين لآخر مع أخذ بياناتك معها، لذلك اعتاد العديد من المُستخدمين إيقاف تشغيل أجهزة الكمبيوتر الخاصة بهم كل ليلة على أمل إطالة عمر أجهزتهم، لكن الأمر قد اختلف الآن مع أجهزة الكمبيوتر الحالية الأكثر موثوقية.

لا توفر الكثير من الطاقة عن طريق إيقاف تشغيل الكمبيوتر في الليل، كما أن إيقاف التشغيل وإعادة التشغيل كل يوم يعد مضيعة لوقتك، يمكن لإعادة التشغيل من وقت لآخر - على سبيل المثال مرة واحدة تقريبًا كل أسبوع - أن تعمل على تنظيف ذاكرة الجهاز وإيقاف أي عمليات غير ضرورية قد تسبب البطء.

قد يهمك: ألعاب لن تصدق أنها مجانية وبجرافيك خرافي [أكثر من 15 لعبة]

الأسطورة 5: أجهزة كمبيوتر Mac لا يمكن أن تُصاب بـ Viruse

عندما كان سوق أجهزة الكمبيوتر الاستهلاكية في مهده كان هناك بعض الحقيقة لفكرة أن أجهزة ماكينتوش ليست عرضة للفيروسات والبرامج الضارة لماذا؟ نظرًا لأن أجهزة الكمبيوتر المُستندة إلى ويندوز تُشكل أكثر من 90 في المائة من السوق حيث بدأ التصيد لهذه النسبة أكثر من غيرها، في هذه الأيام لا يزال ويندوز يسيطر على 76 في المائة من سوق أجهزة الكمبيوتر في جميع أنحاء العالم.

لكن شركة آبل تحصل على حصة أكبر مما كانت عليه في السابق حوالي 13 في المائة هذا يعني أن مُطوري البرامج الضارة سيحصلون على الكثير من الضحايا المُحتملين من خلال هجمات Mac، على الرغم من أن أجهزة ماكينتوش لديها ميزات أمان مُدمجة خاصة لا تملكها باقي أجهزة الكمبيوتر، لكن هذا لا يعني أن المتسللين لا يمكنهم كتابة برامج ضارة لهذه الأجهزة، لذلك بغض النظر عن نظام التشغيل الذي تختاره كن فعالًا في حماية نفسك باستخدام (وتحديث بانتظام) برنامج مُكافحة الفيروسات.
(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
احدث المواضيع من المدونة
توقف عن تصديق هذه الأساطير الـ 5 حول التكنولوجيا Reviewed by ضياء عمار on 5/11/2019 Rating: 5

ليست هناك تعليقات: