هل تسجيل الدخول الاجتماعي لجهات خارجية آمن وخاص؟

يُعد إنشاء الحسابات يدويًا أمرًا مؤلمًا لمُتصفحي الشبكة لوقت طويل، فالهدف الوحيد والمقصود هو الوصول إلى خدمات أحد التطبيقات أو المواق وليس قضاء خمس دقائق في إعداد رسائل البريد الإلكتروني وكلمات المرور والمعلومات الأساسية المُملة، لهذا السبب أزرار تسجيل الدخول باستخدام Facebook وGoogle أصبحت شائعة جدًا عبر الإنترنت لتسريع عملية الولوج إلى أي خدمة عبر الويب باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي الشهيرة، ولكن هل جميع الخدمات والمواقع آمنة تماماً ويمكن الوثوق بها في مثل هذه الحالات ولا تؤثر على آمان حساباتنا الاجتماعية؟ فلنتعرف على الوضع ضمن السطور القادمة.


بدايةً، كيف تعمل تسجيلات الدخول الاجتماعية؟

ليس كل نظام يعمل بنفس الطريقة لكن العملية الأساسية عالمية إلى حد ما، تستخدم مُعظم خدمات تسجيل الدخول لجهات خارجية مزيج من بروتوكولات OpenID و OAuth، يتعامل OpenID مع المُستخدمين المُخوّلين (تسجيل الدخول إلى فيسبوك يؤكد هويتك على الموقع الذي تحاول استخدامه)، بينما يتحكم OAuth بكيفية الوصول إلى بياناتك (الاسم والعمر والأصدقاء إلخ).

هناك ثلاثة عوامل رئيسية تشارك في عملية تسجيل الدخول الاجتماعي وهي: المُستخدم الذي يطلب الوصول إلى تطبيق أو موقع (أنت)، التطبيق أو الموقع الذي يريد المُستخدم الوصول إليه (الخدمة)، المُرخص الذي يؤكد هويتك ويتحكم في الوصول إلى بياناتك (Facebook Google، وما إلى ذلك).

إقرأ أيضاً: كيفية معرفة التطبيقات الخارجية التي تقرأ بريدك جيميل وكيفية تعطيلها؟

هل تسجيلات الدخول الاجتماعية آمنة أكثر من غيرها؟


عمليات تسجيل الدخول الاجتماعية آمنة كالشركات التي تُديرها، حيث تُصنف كُبرى الشركات والمواقع هذه العملة كجيدة جداً، وذلك يعود في الغالب إلى اهتمامهم بالأمن والاستثمار فيه، إن كنت تستخدم معلومات تسجيل دخول موحدة فلن يتمكن الموقع الذي تنشئ حسابًا فيه مطلقًا من الوصول إلى اسم المستخدم وكلمة المرور، مما يعني أنه لا يمكن لأحد سرقة حسابك.

بعض مساوئ هذه العملية

تذكر أن مُعظم الشركات التي تقدم لك خدمات تسجيل الدخول مُهتمة جدًا بجمع المزيد من البيانات عنك، إنهم يحبون معرفة التطبيقات التي تستخدمها وعدد المرات التي تستخدمها والمزيد من المعلومات الدقيقة حول ما تفعله فيهم واستخدامهم لتسجيل الدخول يوفر لهم هذه المعلومات مُباشرةً، فمقدار البيانات التي يحصل عليها فيسبوك وجوجل من التطبيقات التي تستخدم خدمات تسجيل الدخول الخاصة بك غير واضحة تماماً، ولكن إن لم تكن راضيًا عن هذه السياسة المُتبعة فمن الأفضل عدم ربط حسابك.

قد يهمك: قم بتأمين حساب Gmail الخاص بك باستخدام أداة فحص أمان Google

إذاً ما الذي يجب علي القيام به؟


يُمكن أن تكون عمليات تسجيل الدخول الاجتماعي أكثر أمانًا في العديد من الحالات، خاصةً إذا كنت حريصًا على إبقاء حساباتك الرئيسية مغلقة تمامًا، ولست مُتأكدًا مما إذا كان التطبيق أو الموقع يتمتع بأفضل أمان عبر الإنترنت، في الواقع من الآمن تسجيل الدخول إلى تطبيق أو موقع بسيط باستخدام تسجيل دخول اجتماعي، نظرًا لأنك لن تتخلى عن كلمة المرور التي ربما تعيد استخدامها عبر عدة مواقع، ومع ذلك إن كنت تنشئ حسابًا يحتوي على معلومات يُحتمل أن تكون حساسة على خدمة مضمونة بشكل جيد فمن الأفضل تسجيل الدخول بالبريد الإلكتروني وكلمة مرور قوية.

بالنسبة للخصوصية إنه قرار شخصي، إن كنت لا تريد أن يعرف التطبيق عنك أكثر مما يحتاج، فلا تسجل الدخول باستخدام Facebook أو أي موقع آخر وهذا ينطبق بشكل متساوٍ في الاتجاه الآخر: لا تستخدم مُصرّحًا تابعًا لجهة خارجية إلا إذا كنت راضيًا عن قيام الطرف الثالث بجمع بعض البيانات الإضافية عنك.
(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
احدث المواضيع من المدونة
هل تسجيل الدخول الاجتماعي لجهات خارجية آمن وخاص؟ Reviewed by ضياء عمار on 3/30/2019 Rating: 5

ليست هناك تعليقات: