10 حقائق حول منصتي أندرويد و iOS ينبغي على الجميع معرفتها

على الصعيد الشخصي أو على الصعيد العالمي، عادةً يقتني الأشخاص هاتف ذكي يعمل بنظام تشغيل أندرويد أو النظام المنافس الآخر iOS، وفئة أخرى يمكننا القول عليها بأنها ضئيلة جدًا تحمل هواتف بنظام تشغيل ثالث كويندوز فون مثلًا، وفي الوقت الحاضر، وبفضل البرمجيات والتطوير المستمر لا يوجد فرق كبير في الجودة بين نظامي تشغيل أندرويد و iOS، حيث كلاهما متشابهين إلى حد كبير ويقومان بعملهما على أكمل وجه ولكن الحقيقة هناك بعض الاختلافات لا شك في ذلك.



هنا في هذه المقالة نُقدّم لك هذه الاختلافات لمقارنتها في 10 فئات كرؤوس أقلام، ونعتبرها اختلافات الأكثر أهمية، أنت بدورك قم بتحديد أهم الوظائف بالنسبة لك وسوف تفهم أي من المنصات الشائعة تناسب احتياجاتك بأفضل طريقة، وحتى لا نُطيل اكثر دعونا نبدأ:

1. السعر:

أجهزة آبل دائمًا ما تُحافظ على أفضل الأسعار، وهذا ما نلمسه في كل مرة من خلال أجهزتها الجديد، والتي تتخطى 1000$، ولعل أقل سعر لجهاز آيفون هو iPhone SE ذو قيمة 350$، أما على النقيض الآخر، فالهواتف التي تعمل بنظام أندرويد، تُقدّم نطاقات أسعار أكبر بكثير، حيث هناك الكثير من الشركات المصنعة التي تقدم الهواتف الذكية التي تأتي بسعر منخفض، مع تحسين النظام بأفضل طريقة مقارنة مع الاسعار، لذلك إذا كنت تبحث عن هاتف ذكي يعمل بشكل جيد وبأسعار معقولة، فمن الأفضل لك التفكير في أجهزة أندرويد.

2. واجهة التعامل:

كلا المنصتين لديها واجهة مصممة بحكمة، وهي تشبه إلى حد بعيد الشاشة الرئيسية وشريط الحالة في الأعلى، من بين الاختلافات، يتيح اندرويد استخدام الويدجت، مثل الطقس والبريد وغيرها، ذلك من الصعب معرفة أي واجهة أفضل من ناحية المستخدم.

3. التطبيقات:

حسب الاحصائيات الرسمية والأخيرة لعام 2017، يُقدّم متجر أبل ستور أكثر من 2.1 مليون تطبيق، اما متجر قوقل بلاي فهو يُوفّر نحو 3.5 مليون تطبيق، لذلك الاختلاف ظاهر وبقوة، لكن التطبيقات الأكثر شعبية متوفرة على كلا النظامين، ولا تزال هناك بعض الألعاب والتطبيقات التي تم تطويرها فقط لنظام التشغيل iOS، بنفس الوقت الشيء نفسه على أندرويد.

ومن المزايا الكبيرة لمنصة اندرويد هو القدرة على تحميل التطبيقات كملفات APK، اما iOS فلا يسمح إلا بتحميل التطبيقات في أي مكان باستثناء متجر التطبيقات الرسمي.

4. قدرات الشحن ومدة البطارية:

هذا هو واحد من أهم المعايير للمستخدمين، من الصعب مقارنة الأنظمة الأساسية بهذه الطريقة نظرًا لأن جميع الأجهزة تستخدم أجهزة مختلفة، حيث تستخدم بعض أجهزة اندرويد بطارية تدوم أطول من بطارية آيفون، وعادةً ما يكون للهواتف الذكية التي تعمل بنظام اندرويد جهاز للشحن السريع في العلبة إلى جانب الهاتف الذكي، بينما بالنسبة إلى جهاز آيفونعلى الأرجح سوف تشتريه بشكل منفصل.

5. الاتصالات:

على الرغم من أن وظائف الاتصال الأساسية والرسائل النصية تعمل بشكل جيد على كلا النظامين، وقد يتم تثبيت جميع برامج المراسلة الشائعة فإن القيادة في خدمات الاتصالات المدمجة تنتقل إلى نظام iOS، حيث كلٍ من FaceTime و IMessages سهلان جدًا في الاستخدام ويوفران وظائف رائعة، وفي الوقت نفسه قد تختلف تطبيقات المراسلة المثبتة على اندرويد بسبب الشركة المصنعة.

6. الموضوعات وإضفاء الطابع الشخصي:

إذا كنت بحاجة إلى الجهاز الذي يمكن تخصيصه بسهولة، فإن الهاتف الذكي الذي يعمل بنظام أندرويد هو الأفضل، حيث يقدم لك مجموعة متنوعة من الموضوعات "الثيمات"، والأدوات ، والاختصارات، كما ويتيح لك iOS بعض الخيارات لتغيير الواجهة حتى تصل إلى ذوقك، ولكن مع حرية أقل مما هو معمول به في أندرويد.

7. التصوير:

لا تزال هواتف Pixel و Samsung Galaxy تحقق منافسة جيدة لأجهزة آيفون من حيث جودة اللقطات، ولا يزال النطاق الأرخص للأجهزة التي تعمل بنظام التشغيل اندرويد لا تُوفّر مستوى جودة جهاز الآيفون، كما وتعمل تطبيقات الصور على نظام التشغيل iOS بشكل مرضٍ للغاية، وكذلك تطبيقات على أندرويد، ولكن إذا كانت جودة الصور هي أولويتك ، فإننا ننصحك بالتفكير في أجهزة آيل أو Pixel 2 من قوقل .

8. التنقل والملاحة:

تُعد خرائط قوقل رائدة في هذه الفئة، حيث تقدم الكثير من الفرص لملاءمة التنقل، كما وتم تحسين خرائط آبل بشكل جيد في الوقت الحالي، لكن قوقل لا تزال تحتل هذا المنصب، مع الإشارة انه يمكنك استخدام خرائط قوقل على آيفون بكل أريحية.

9. سحابة التخزين:

خدمة قوقل درايف توفر سعة تخزين افتراضية في السحاب بنحو 15 جيجابايت مع القدرة على الوصول من منصات متعددة، في حين أن حد خدمة Apple Cloud هو 5 جيجابايت ولا يعمل إلا على أجهزة آبل، كما ولا يوجد فرق في السعر عندما يتعلق الأمر بالخيار المدفوع، نفس القدر من المساحة (1 تيرابايت) لنفس السعر في الشهر (10 دولارات).

10. الأمان:

أمان البيانات هو أولوية لشركة آبل، فهي تقوم بتشفير المعلومات وحمايتها بشكل صحيح، في حين تستخدم قوقل بعض معلومات المستخدم للإعلان كما هو موضح من قبل الشركة وذلك لتحسين نظام AI الخاص بها، بالتالي ومما لاشك فيه أن آبل هي الرائدة في مجال الأمان والحماية.

ختامية: من الواضح أن كلا النظامين يقدم للمستخدم الكثير من الاحتمالات ويستحق مكانة رائدة في السوق التجاري، يرجع الأمر فقط إلى احتياجات المستخدم لاختيار نظام التشغيل الصحيح، مع مراعاة جميع مزايا وعيوب كل منهما.
(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
10 حقائق حول منصتي أندرويد و iOS ينبغي على الجميع معرفتها Reviewed by أحمد سعيد on 9/29/2018 Rating: 5

أحمد سعيد

مُحرر مُختص بالشؤون التقنية، اهتم بالكتابة عن تطبيقات أنظمة تشغيل الهواتف الذكية، وتحديدًا أندرويد و iOS.

ليست هناك تعليقات: