الإختلاف بين طرق الفحص الثلاثة التي يقوم بها برنامج الحماية

فحص نظام التشغيل بانتظام وكل فترة قصيرة بواسطة أي برنامج من برامج Anti-virus يُعتبر أسهل الطرق الممكنة للحفاظ على أمان الحاسوب وبياناتك المخزنة على القرص الصلب سواء من التلف أو الأضرار الملحقة بسبب الفيروسات، وينصح ايضًا بإستخدام برنامج Anti-Malware كمساعد لبرنامج مكافحة الفيروسات الأساسي؛ لكن ليس بالضرورة في حالة إذا كانت إمكانيات جهازك لا تسمح بتشغيل أكثر من برنامج حماية فى نفس الوقت. على العموم، أكثر ما يسأل عنه المُستخدمون هو أي طريقة من طرق الفحص الثلاثة يجب استخدامها، وهل هناك اختلاف بينها ؟ حسنًا، قمنا بإعداد هذا المقال خصيصًا للإجابة على هذا السؤال ونتعرف على ما يحدث فعلًا عندما تضغط على زر Scan فى برنامج الحماية.


قبل أن نبدأ بتسليط الضوء على الإختلافات بين طرق الفحص الثلاثة فى برنامج الحماية، يجب أن تدرك اولًا آلية عمل برامج مكافحة الفيروسات Antivirus فأنصحك بمراجعة هذا الموضوع اولًا. لكن بشكل عام، تحتوي معظم برامج الحماية على طريقتين أو ثلاثة طرق مختلفة لفحص النظام، وهي عبارة عن فحص شامل، وفحص مخصص، وفحص سريع، بالتأكيد ألاسماء تشير إلى وظيفة الفحص ولا تحتاج إلى شرح مطول، لكن يجب ان تعرف ما الذي سيحدث عند إختيار كل طريقة وما هي افضل طريقة يجب استخدامها عندما تريد فحص الحاسوب الخاص بك. إذًا، دعونا نبدأ مباشرةً.

اولًا: الفحص السريع/الذكي


هذا هو الخيار الشائع في جميع برامج الحماية ومكافحة الفيروسات، هذا الخيار يأتي تحت مسميات مختلفة لكن طريقة العمل واحدة وتعتمد على إجراء فحص شامل وفى الوقت ذاته عدم استغرق وقت طويل. عندما تضغط على زر Quick Scan أو Smart Scan فإن البرنامج سيبدأ اولًا بفحص المواقع أو المجلدات التي يُحتمل أن تحتوي على فيروسات أو الأكثر عرضة للإصابة بالبرامج الضارة مثل ملفات النظام، فلن يتم فحص كل ملف مخزن على القرص الصلب بل إلقاء نظرة سريعة على الملفات وهذا ما يقلل بشكل كبير من وقت عملية الفحص. ثانيًا، يتم فحص المجلدات التي تم تعديلها (إضافة ملفات جديدة بداخلها أو تغيير اسمها..إلخ) منذ آخر عملية فحص تمت بواسطة البرنامج.

فى حالات نادرة، يمُكن لعملية الفحص السريع أن تكتشف على الاقل فيروسًا فى جهازك، وفى هذه الحالة، يمُكنك عمل فحص شامل لمحاولة كشف المزيد من الملفات المصابة بالفيروس ومعرفة كيفية التعامل معه. لذا يمكن القول بأن الفحص السريع/الذكي يعطيك لمحة مبسطة عن حالة الجهاز من الناحية الأمنية.

متى يجب استخدامه ؟ يمكنك إجراء فحص سريع بشكل يومي دون إحداث أي ضرر على أداء الكمبيوتر، فأثناء إجراء الفحص لا يتم استهلاك موارد الجهاز بشكل كبير وكذلك لا يستغرق كثير من الوقت. على أي حال، إذا كنت تريد تقرير سريع عن أمان النظام ومعرفة ما إذا كنت بحاجة لإتخاذ مزيد من الإجراءات لتجنب الإصابة بأي فيروس، سيكون الفحص السريع أفضل خيار.

ثانيًا: الفحص المخصص


الفحص المخصص؛ من أسمه يعني توجيه تقنيات الفحص الخاصة ببرنامج الحماية على مجلد أو مكان واحد أو عدة أماكن محددة فقط بدلًا من فحص كل كبيرة وصغيرة فى النظام بأكمله. فهو حل وسط بين عمل فحص شامل وعدم استغراق الكثير من الوقت، فعندما تختار "Custom Scan" فأنت بذلك تخبر برنامج مكافحة الفيروسات بتجنب فحص أقراص أو مجلدات مُعينة. 

على سبيل المثال: إذا كنت تستخدم نظام ويندوز وتقوم بحفظ ملفات النظام ومجلدات حفظ الملفات المحملة داخل بارتشن C، فقم بعمل فحص مخصص على هذا البارتيشن بالتحديد لمعرفة ما إذا كان يحتوي على ملفات ضارة أم لا. فى بعض الاحيان ايضًا، إذا واجهت سلوكًا غير طبيعيًا، فعين برنامج الحماية على فحص مجلد أو ملف محدد تشك أنه السبب فى ذلك. ولاحظ أن معظم برامج الحماية تقوم بإضافة خيار "Scan Now" إلى قائمة الكليك يمين داخل ويندوز؛ مما يعني أنه يمكنك فحص أي ملف بشكل مُعين بنقرات زر قليلة.

متى يجب استخدامه ؟ يمكنك إجراء عملية فحص مخصص لفحص أقراص تخزين أو مجلدات فردية بشكل سريع وشامل، حيث يُعتبر الفحص المخصص وسيلة موثوقة لفحص وحدات التخزين الخارجية القابلة للإزالة والتخلص من مشكلاتها التي تلحق الضرر بالكمبيوتر. 

ثالثًا: الفحص الشامل


الفحص الشامل، تقريبًا هي الطريقة التي يتجنبها شريحة كبيرة من مستخدمي برامج مكافحة الفيروسات نظرًا لأن الفحص الشامل يستغرق وقت طويل حتى يكتمل. السبب فى ذلك معروف، وهو لأن البرنامج يقوم بفحص الجهاز بأكمله بدءًا من الأقراص الصلبة ووحدات التخزين القابلة للإزالة، والرامات، وملفات بدء التشغيل.. إنتهاءًا بملفات الريجستري والتغييرات التي تفتح ثغرة لتسلل الفيروسات إلى الجهاز. والوقت المستغرق هنا يستند إلى مقدرات البيانات التى يتم فحصها، فإن الفحص يقوم بتحليل كل ملف تحليل شامل ومتعمق.

وبالنسبة لسؤال متى يجب استخدامه ؟ عند الحاجة فقط للتأكد من ان جهازك لا يحتوي على أي فيروسات بعد مرور فترة من الاستخدام، وبالتالي لا ينبغي أن تقوم بالفحص كل يوم بل يفضل كل أسبوعين إذا كنت تقوم بتحميل الملفات من الانترنت من أماكن غير موثوقة، ولكن بالنسبة لمعظم المُستخدمين "العاديين" يكون إجراء فحص شامل كل شهر كافيًا لإبقاء الحاسوب آمنًا.
(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
الإختلاف بين طرق الفحص الثلاثة التي يقوم بها برنامج الحماية Reviewed by Abdalrhman mohamed on 8/21/2018 Rating: 5

عبد الرحمن محمد

كاتب ومسئول المحتوي
عبدالرحمن محمد، كاتب تقني ، اسعي إلي إثراء الانترنت بمعلومات حول الكمبيوتر والهواتف .. ومجال التكنولوجيا بشكل عام من خلال نشر مقالات وموضيع منفصلة في بعض من المواقع العربية التقنية، تـحياتي لكم

ليست هناك تعليقات: