نظام Android O مقابل نظام أندرويد نوجا: أبرز الإختلافات

من المعروف للجميع أن آخر إصدارات نظام أندرويد والمتاحة للمستخدمين العاديين هو نظام أندرويد نوجا 7.0 مع الإصدار الآخر 7.1 لهواتف شركة قوقل وحدها، وقبل أيام ظهرت أولى النسخ التجريبية "نسخة المعانية" للإصدار القادم لهذا العام ومبدئيًا سيحمل إسم Android O، وكما تعودنا من قوقل فهي تطلق أسماء إصدارات أندرويد بأسماء حلوى وربما يكون الإسم القادم أوريو "Oreo"، عمومًا نسخة المعاينة هذه متاحة حاليًا للمطورين لهواتف نيكسوس وهواتف قوقل بيكسل فقط على ان يتم إصدارها للمستخدم العادي في الربع الاخير من هذا العام وتحديدًا بعد مؤتمر قوقل I/O 2017.




في السياق ذاته نستعرض لكم مميزات نظام Android O وما هي الفروقات عن اصدار أندرويد نوجا، مع الإشارة أن ذكر هذه الإختلافات يكون على هذه النسخة أي ليست تغيرات مؤكدة فوارد جدًا أن نري تغيرات مستقبلية سواء بالتقص أو الزيازة، فهنا كل التغييرات التي يجب عليك معرفتها:

ملاحظة: الصورة على اليمين هي لأندرويد نوجا والصور على اليسار هي لأندرويد O

1. الإشعارات:
منذ إطلاق الشركة لإصدار أندرويد مارشيملو 6.0 قوقل تجري تغييراتها على خاصية الإشعارات، وعلى إصدار Android O المنتظر سيكون هناك تغيير جذري في هذه الخاصية وذلك من حيث الحصول على قنوات إشعار هي في الأساس مقسمة إلى فئات يمكن تصنيفها، وهذا يعني بدلًا من الإضطرار لتغيير إعدادات الإشعارات لتطبيق سيحصل المستخدم على المزيد من التحكم الدقيق في أنواع الإشعارات التي يريدها، جنبًا إلى جنب هناك ميزة تأجيل الإشعارات الجديدة، على أن يكون زمن التمديد للتذكير بالإشعارن أكثر من 15 دقيقة ولحد أقصى 1 ساعة وربما يتغير الأمر في المستقبل، مع وجود تغيير طفيف في إستعراض الإشعار فعلى أندرويد نوجا عند الضغط المزدوج على شريط الحالة فإن ذلك يعمل على إخفاء بعض الإخطارات، أما على أندرويد Android O يتم تحويل الإشعارات إلى رموز صغيرة في الجزء السفلي للإخطار نفسه، وسيظل المستخدم قادرًا على رؤية التطبيقات التي تحتوي على إشعارات معلّقة دون الحاجة إلى التمرير.





2. الإعدادات السريعة:
عند التحدث عن هذه الإعدادات فإن هناك تغيير طفيف في آلية عمل لوحة الإعدادات السريعة، على أندرويد نوجا رموز الواي فاي والبلوتوث وما إلى ذلك تكون قابلة للتوسيع بنسق معين ومحدد بالذات، ولكن على اندرويد O يعمل هذا بشكل مختلف فمثلًا إذا ضغطت على الواي فاي ببساطة سيكون لك أمر التشغيل أو الإيقاف وسيكون تحت أي خيار رمز يأخذك إلى إعدادات سريعة بشكل موسّع خاص بالتقنية التي ستفتحها، ومع الإستمرار سيتعوّد المستخدم على هذه الطريقة في فتح بنود الإعدادات السريعة، والتي تكون عادة إفتراضية أمثال الواي فاي والبلوتوث والموقع الجغرافي والصوت وتدوير الشاشة ,,,إلخ.




3. مدير الملفات:
على أندرويد O ستكون خيارات فرز الملفات أكثر وضوحًا من اندوريد نوجا، وحتى فرز وتصفّح ملفات النظام المخفية، فبذلك لن تكون بحاجة إلى تحميل تطبيق مدير ملفات كون أن مدير الملفات هذا سيكون على ما يرام وأكثر قوة مع خيارات متقدمة جدًا.




4. صفحة الإعدادات العامة:
مع كل إصدار وبشكل مؤكد يكون هناك تغيير في صفحة الإعدادات العامة، وبدوره صفحة إعدادات إصدار أندرويد O أتت بتغيير رئيسي، حيث ستكون العناصر ذات فئات أوسع وأهم من التي موجودة على اندرويد نوجا مما سينتج عن ذلك قائمة كبيرة من الإعدادات والأهم إمكانية الوصول ستكون أسهل من أي وقت مضى، وأقصد بإمكانية الوصول هو الوصول للمقصود بأقصى سرعة ممكنة، أيضًا ستكون جميع الألوان بالأسود والأبيض يختلف عن اندرويد نوجا والمتاحة باللون الأخضر والأبيض والأسود.



5. ميزة صورة في صورة:
لأول مرة وعلى إصدارات أندرويد أتت هذه الميزة في نظام اندرويد نوجا، لكنها غير متاحة إلا على أجهزة تلفاز أندرويد، لكن مع اندرويد O الأمر مغاير حيث قوقل تأتي بهذه الميزة أيضًا للهواتف الذكية والأجهزة اللوحية.



6. الإختصارات المخصصة على شاشة القفل:
الإختصارات المخصصة الآن على أندرويد O ستُمكّن المستخدمين من إضافة تطبيقات مخصصة وليس أدوات مثل ما هو معمول به على أندرويد نوجا، والأهم من ذلك وضع إختصارات للتطبيقات التي تريدها، فمثلًا يمكنك إضافة إختصار لإنشاء رسالة بريد بسرعة أو إختصار قناة يوتيوب ,,إلخ، وبذلك تكون هذه الإختصارات على هذه الشاشة أفضل من أي وقت مضى.

7. أيقونات التكيّف:
لعلها أفضل الأشياء القادمة على أندرويد O وهي بإختصار تكيّف الأيقونات مع الثيمات واللانشر سواء باللون أو بالشكل، فمثلًا إن إخترت ثيم بأيقونات دائرية ستكون جميع أيقونات التطبيقات دائرية مع ألوان متناسقة وأكثر تنظميًا، وهذه الميزة بدورها غير متاحة على أندرويد نوجا.


8. تثبيت التطبيقات من مصادر خارجية:
من المعروف وبمجرد السماح لتثبيت التطبيقات من مصادر غير معروفة سيتمكن المستخدم من تثبيت أي تطبيق عكس نظام تشغيل iOS، هذه الميزة أيضًا ستكون متاحة على أندرويد O ولكن بشكل مغاير والأهم أكثر أمانًا حيث بعد تثبيت أي تطبيق من مصدر خارجي سيكون لديك منح الأذونات الخاصة بالتطبيق بشكل فردي وكل أداة في هذه التطبيقات تحتاج إلى أذن ستضطر إلى الموافقة أو عدم الموافقة، وهذا بحد ذاتها نجاح أمني في نظام التشغيل المنتظر، وهو بالمناسبة غير متاح على اندرويد نوجا.

9. تحسين أدوات منع إستهلاك البطارية:
لاشك أن قوقل تسعى وتدرك جيدًا هذه المعضلة الكبيرة، عمومًا على اندرويد مارشيملو تم إدخال ميزة الإغفاء وتم تحسينها في اندرويد نوجا، وهاهي الشركة تستفيد من تحسيناتها وتضيف تحسينات أكبر في هذا الخصوص على نظام اندرويد O لتكون هذه الميزة أكثر عدوانية! نعم عدوانية في تعامل مع مستهلكات البطارية وذلك بوضعها شروط صارمة لعدم السماح بإستنزاف البطارية، وبالتأكيد التحسين على قدم وساق.

10. تغييرات على واجهة المستخدم:
كما تلاحظ في الصورة فهناك تغيير جذري على واجهة المستخدم أو واجهة التطبيقات، لتكون الواجهة على اندرويد O على ملء الشاشة، وشبيهة نوعًا ما لواجهة المستخدم على نظام iOS.



إقرأ أيضًا: تعرف على مميزات نظام التشغيل Android O الجديد

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});
نظام Android O مقابل نظام أندرويد نوجا: أبرز الإختلافات Reviewed by كاتب تقني on 3/26/2017 Rating: 5

ليست هناك تعليقات: