تعرف أكثر على تقنية الأجهزة الوهمية Virtualization

يقال أن المبرمجين والمشتغلين بمجال الإعلاميات من أكسل البشر فهل تعتقدون أنهم سيرضون بإعادة تشغيل جهازهم كل مرة لاستخدام نظام تشغيل ما من أجل تجربة شيء فيه أو لغرض أخر؟ : لا لا أضن ذالك , لقد اجتهدوا مرة واحدة وكفى. فكان لهم مبتغاهم وكان لنا الحل ! , الحل الذي توصل إليه المبرمجون هو تطوير برامج تسمح بإنشاء جهاز وهمي داخل جهازنا الحقيقي. على هذا الجهاز الوهمي يمكننا تثبيت نظام تشغيل آخر ثم برامج . و تشغيله في الوقت نفسه مع الجهاز الحقيقيى , أما عن مصطلح "الوهمي" في عالم الإعلاميات فهو متداول بشكل كبير. و الأكيد أنكم جميعا استعملتم تقنية ما تعتمد عليه، الشات مثلا ؟ فغرف المحادثات وهمية، فهي ليست مادية لكنها تؤدي وظيفة التواصل التي يمكن أن تؤديها غرف محادثة حقيقية... مع تحفظات ! , نفس الشيء ينطبق على الجهاز الوهمي، فهو لا وجود له ماديا حيث لا يمكننا لمس مكوناته أو مشاهدتها لكنه يؤدي وظيفة جهاز حقيقي. البرامج التي تمكننا من إنشاء أجهزة وهمية تعمل على محاكاة كل مكوناته و سنتعرف على هذا بشكل أكثر و لكن قبل ذالك أحب أن أذكر أننا سبق لنا و تعرفنا على هذا المفهوم في تثبيت اكثر من نظام تشغيل علي جهازك و أيضا تعرفنا على فوائد هاته الخاصية في فوائد تثبيت نظام وهمي علي جهازك و أيضا تعرفنا على طريقة تفعيلها على حاسوبك في كيفية تفعيل خاصية Virtualization لتثبيت المحاكيات والانظمة الوهمية. و اليوم سنتعرف بشكل أكبر على الأجهزة الوهمية و أيضا مزاياها ونقاط ضعفها و متى يمكن أن تكون هاته التقنية الحل الأمثل لنا .





مفهوم الأجهزة الوهمية :

إذن كما أشرت فتقنية الأجهزة الوهمية تسمح بتشغيل نظامي تشغيل في نفس الوقت. و يتم ذلك من خلال برامج مختصة مثل : hypervisor ,Vmware, Virtual PC, VirtualBox, Qemu ...
هذه البرامج تعمل على خلق جهاز وهمي داخل نظام التشغيل المثبت على جهاز حقيقي. داخل هذا الجهاز الوهمي يمكن تثبيت أنظمة تشغيل أخرى و تشغيلها تزامنا مع نظام التشغيل الأول.



إذن، التقنية تعمل باختصار على تشغيل نظام تشغيل داخل نظام تشغيل آخر من خلال استعمال أحد البرامج السالف ذكرها. أما بالنسبة لنظام التشغيل المثبت على الجهاز الحقيقي نسميه نظام مستضيف Host، في حين نسمي النظام المثبت على الجهاز الوهمي بالنظام الضيف أي Guest .
و لمن لم يفهم بعد يمكنه ملاحظة الصورة التالية التي توضح عمل الأجهزة الوهمية ببرنامج Qemu : النظام المستضيف هو Gnu / Linux توزيعة Arch و النظام الضيف هو Windows XP :


مزايا الأجهزة الوهمية :

لاشك أن التقنية بحد ذاتها إيجابية لمستخدمي الحاسوب ما دامت تتيح لهم إمكانية تشغيل أكثر من نظام تشغيل في نفس الوقت. لكن مزايا هذه التقنية يمكن أن تتعدى ذلك . فما يميزها مثلا عند تشغيل نظامي تشغيل على حاسوبين في نفس الوقت هو :
  • توفير المصاريف ! فسنحتاج لجهاز واحد بدل اثنين. كما أن أغلب البرامج المستعملة في هذه التقنية مجانية
  • توفير إمكانية التجريب لتطبيقات على أنظمة تشغيل متعددة في نفس الجهاز
  • تفادي الإصابة بفيروسات على نظام التشغيل الضيف، فكونه يشتغل على جهاز وهمي يجعل تعرضه للفيروسات غير مؤثر
  • إمكانية مشاركة الملفات و الشبكات بسهولة بين النظام المستضيف و النظام الضيف. فما أعله في حالتي هو أني أستخدم و بكل سهولة Samba لمشاركة الملفات بين النظامين فقط عن طريق خصائص Qemu .


متى يمكن أن تكون هاته التقنية الحل الأمثل لنا :

برغم المزايا العديدة التي تطرقنا لها، فإن الحديث عن كون الأجهزة الوهمية تقنية لا تخلو من نقط الضعف يبقى غير منطقي. فكون هذه التقنية تعتمد على تشغيل نظام تشغيل داخل آخر فإن ذلك بلا شك يتطلب جهاز بمواصفات جيدة ليتمكن من تحمل تشغيل النظامين معا. فرغم كونهما منفصلين تماما إلا أن البرنامج الذي يعمل على إنشاء الجهاز الوهمي و تشغيله يحتاج بحد ذاته لقدر كبير من الذاكرة و نسبة مئوية غير قليلة من طاقة المعالج ( البروسيسور )و أيضا Ram و غيرها من الموارد و بالرغم من أن بعض البرامج مثل Qemu قد تكون اقتصادية كثيرا بالمقارنة مع البرامج أخرى مثل VirtualBox أو Vmware إلى أنها تكون على حساب سهولة البرنامج و تعدد خصائصه .



لكن الوهمية لا تستغل طاقات الجهاز الحقيقي كاملة في حال كان الجهاز ذا مواصفات جد عالية. فهي، كما سبق و أشرت، تعمل على محاكاة مكونات خاصة بها لا علاقة لها بمكونات الجهاز الحقيقي. فحتى لو كانت لك مثلا كارت شاشة من آخر موديل ل GForce بذاكرة كبيرة سيكون كارت الشاشة على الجهاز الضيف بمواصفات عادية يمكنك تحديدها أنت و لا علاقة لها بكارت الشاشة الحقيقية على جهازك !

لكن و رغم هذا ظهرت حلول كثيرة تغير من مفهوم أنظمة الوهمية بشكله عام و تأخذه لمدى اخر بمكن أن يكون عملي للكثيرين خصوصا الشركات و قد أتطرق لبعض من هاته التقنيات في مواضيع مقبلة .



أتمنا أن درس اليوم كان مفيد لكم , و أما لم يريد اختيار أحد البرامج المذكورة من أجل استفادة من هاته التقنية يمكنك الرجوع إلى درس تثبيت اكثر من نظام تشغيل علي جهازك فقد تعرفنا فيه على طريقة إعداد برنامج VirtualBox من أجل تثبيت وانشاء نظام تشغيل وهمي داخل البرنامج


تعرف أكثر على تقنية الأجهزة الوهمية Virtualization Reviewed by Adnane Bakkach on 2/10/2017 Rating: 5

عدنان البقاش

طالب علم أقيم في المغرب مختص بإدارة أنظمة وتطوير الويب و أحب المطالعة و مهتم بنشر البرمجيات الحرة و نظام Gnu / Linux وأسعى لإثراء المحتوى العربي في هذا المجال.

هناك تعليق واحد: