هل حقا يجب تحديث البيوس Bios علي جهازك .. ومتي تفعل ذلك ؟

كل منا يدرك اهمية تحديث مكونات جهازه وماعلي الجهاز من برامج الي اخر اصدار دائما للحصول علي مميزات جديدة او تلافي مشاكل واخطاء في نسخ سابقة او حتي تلافي اي اخطاء مستقبلية قد تنتج نتيجة التحديث ولكن نأتي للحديث عن الموزربورد وتحديث قطعة البيوس بها  سواء كانت BIOS او الـ UEFI ونسأل هل ينبغي علينا فعلا تحديث تلك القطعة ( البيوس ) من جهازنا ؟؟ تابع معنا المقال لتفهم اجابة هذا الاستفهام.



- ماهو البيوس ؟

البيوس BIOS اختصار لـ Basic Input Output System . عندما تقوم بضغط زر الباور لجهازك فان البيوس هو الذي يتولي التحكم ويقوم بعمل اختبار لطاقة الجهاز الكهربية ثم يٌعطي التحكم الي ما يسمي بالـ Boot loader والذي يقوم بتحميل نظام تشغيل جهازك والبيوس من الانظمة التي تعمل في صمت وليس من شأنها ان تتعرض طريقك او تجذب انتباهك فهو المسؤل عن قراءة وربط مكونات جهازك بعضها ببعض وبخلاف نظام تشغيل جهازك الذي يتم تخزينه علي الهارد ديسك فان نظام البيوس يتم حفظه وتخزينه علي شريحة صغيرة في الموزربورد لجهازك.

- تحديثات البيوس

الشركات المصنعة لاجهزة الكمبيوتر غالبا ما تطلق تحديثات لقطع البيوس في الجهاز , اما اذا قمت بتجميع جهازك بنفسك فان تحديث البيوس سيأتي من الشركة المصممة والبائعة للموزربورد التي قمت بتجميعها وهذه التحديثات تأتي مخزنة ( Flashed BIOS ) في شريحة البيوس وتقوم باستبدال نظام البيوس الذي أتي به الجهاز بتحديثات النظام الجديدة للبيوس وبالنسبة للبيوس خصوصا فهي تعتمد وتتعلق بجهاز الكمبيوتر التي تعمل عليه او الموزربورد لذلك عليك ان تجد البيوس المناسب تماما لجهازك او الموزربورد في جهازك حتي تعمل بشكل سليم.

- لماذا قد لا ينبغي عليك تحديث البيوس ؟

تحديثات البيوس ليس كما تتخيلها كتحديثات ضخمة تأتي بمميزات وخصائص جديدة او تحسينات في اداء الجهاز عن السابق .. فتحديثات البيوس تأتي بتغييرات طفيفة وصغيرة جدا قد لا تهمك من الاساس فربما تأتي التحديثات لاصلاح علة او خطأ في جزء غامض او غير معروف في الهاردوير او تأتي لتدعم نوع جديد من البروسيسور.




لو ان جهازك يعمل جيدا وبدون مشاكل فننصحك انه ليس من الضروري ان تقوم بتحديث قطعة البيوس لديك فأنت علي حال لن تلاحظ الفرق الكبير بين نسخة البيوس الجديدة والنسخة القديمة وفي بعض الاحيان قد تلاحظ بخبرتك اخطاء جديدة ظهرت مع التحديث الجديد عن القديم وذلك لان الاصدار القديم والذي اتي مع الموزربورد خصيصا قد تمت عليه الكثير من الاختبارات والتجارب قبل الاعتماد عليه.




عند تحديثك للبيوس فستحتاج نسخة البيوس المناسبة تماما للهاردوير الخاص بجهازك واذا قمت باحضار نسخة بيوس لهاردوير اخر او حتي لنسخ اخري مشابهة وقريبة جدا وايضا من نفس نوع الموزربورد ولكنها ليست الموزربورد التي تعنيها فان هذا بالطبع سيسبب المشاكل.




لو ان الكهرباء انقطعت عن جهازك اثناء تحديث البيوس فربما قد يقع جهازك في مشكلة ولا يستطيع الاقلاع ثانيةً , الاجهزة المثالية لابد انها تقوم بعمل نسخة احتياطية للبيوس في ذاكرة الروم ROM لمثل هذه الاسباب ولكن ليست كل اجهزة الكمبيوتر تفعل ذلك.




متي ينبغي عليك تحديث البيوس ؟؟ 



بقراءتنا للفقرة السابقة يابين لك انك لن تجد الاختلاف الكبير الذي تتوقعه بين تحديثات البيوس وعوضا عن ذلك قد تقع ضحية لاخطاء جديدة في التحديث الجديد او مشاكل اثناء التحديث تؤدي الي عدم اقلاع جهازك ثانية لذلك ننصحك بعدم تحديث البيوس الا اذا كنت تملك اسباباً تدفعك لذلك وهذه بعضاً من هذه الاسباب.

  • اخطاء في النسخة القديمة - اذا كنت تري اخطاء ومشاكل في نسخة البيوس الحالية وعلمت ان التحديث الجديد يلافي ويعالج هذه المشاكل فلا يوجد ما يلومك للقيام بالتحديث ويمكنك معرفة المشاكل التي تلافيها التحديثات الجديدة وهل علاجتها فعلا او لا من علي الموقع الرسمي للشركة المصنعة للبيوس او الموزربورد.
  • دعم لهاردوير جديد - قد تقوم الشركات المصنعة باطلاق تحديثات جديدة وذلك لدعم نسخة من بروسيسور جديد مثلا لم يكن موجودا اثناء حصولك علي الموزربورد وبها البيوس فعند اصدار البروسيسور الجديد وتنوي الترقية اليه ولكن الموزربورد لا يدعمه وجاء الحل اليك في هذا التحديث فلا مانع طبعا ان تقوم بالتحديث مع تجنب الاخطاء اثناء التحديث واتباع الخطوات السليمة حتي لا تقع في مشاكل.
واذا كنت تملك الاسباب الكافية لتحديث البيوس او اذا كنت تنوي لذلك لاي سبب فيمكنك الاستفادة من هذا الموضوع ( كيفية تحديث قطعة البيوس في اللاب توب لآخر إصدار بأسهل طرق )وقراءته جيدا واتباع الخطوات به بدقه حتي اتقوم بتحديث البيوس الخاص بك دون اي اخطاء او مشاكل قد تندم عليها.
هل حقا يجب تحديث البيوس Bios علي جهازك .. ومتي تفعل ذلك ؟ Reviewed by Ahmed Hussein on 10/11/2016 Rating: 5

احمد حسين

احمد حسين.. ٢١ سنة ،، مهتم بعالم الكمبيوتر وانظمة التشغيل ومجال الانترنت والشبكات وتعلم الجديد عن طريق الانترنت ولا قيمة لكل هذا الا اذا شاركت ما تعلمت ، فاحتكار العلم لم يكن ابدا هو الغاية.

هناك تعليق واحد: